مدير مستشفى الكرك يحيل 10 محاسبين للمدعي العام بتهمة "الإضراب غير القانوني"

تم نشره في الثلاثاء 27 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً
  • مستشفى الكرك الحكومي - (أرشيفية)

هشال العضايلة

الكرك - أحال مدير مستشفى الكرك الحكومي الدكتور زكريا النوايسة 10 من المحاسبين المضربين عن العمل بالمستشفى للمدعي العام بتهمة إعاقة العمل، والإضراب غير القانوني، ومنع العاملين من القيام بواجبهم.
وكان امتناع زهاء 300 من المحاسبين العاملين في مستشفى الكرك الحكومي والمراكز الصحية، احتجاجا على "عدم حصولهم على مطالبهم من المستحقات المالية"، أدى إلى شلل كامل في مختلف مرافق المستشفى وبقية المراكز الصحية بالمحافظة.
وأشار المحاسب بمستشفى الكرك الحكومي راضي الجعافرة إلى أن المحاسبين قدموا أكثر من مرة شكاوى للوزارة بخصوص تدني رواتبهم بدون جدوى، لافتا إلى أن المحاسبين ناشدوا الوزير شخصيا التدخل لمنع تدهور أوضاع المحاسبين بالوزارة بعد إجراءات الهيكلة للرواتب.
وبيَّن أن زهاء 300 من المحاسبين امتنعوا عن العمل إلى حين الاستجابة لمطالبهم الشرعية، والعمل على توفير علاوة فنية بقيمة 100 بالمائة وعلاوة مسؤولية وصعوبة عمل، وعلاوة مؤسسة وعلاوة العمل الإضافي، وبدل اقتناء مركبات وإلغاء المادة التاسعة من تعليمات الحوافز.
وأوضح النوايسة أن العمل توقف كليا بالمستشفى بعد إضراب العاملين بالمحاسبة، نظرا لاعتماد كافة أقسام المستشفى على المحاسبة، مشيرا إلى أن المحاسبين يحصلون على علاوات ومكافآت كثيرة خلافا لمطالبهم.
ولفت إلى أن المحاسبين يطالبون بزيادات قد تكون من حقهم ولكن لا يمكن القبول بالإضراب الكامل عن العمل في مرفق خدمي مهم مثل مستشفى الكرك الذي يقدم الخدمات للمواطنين والمرضى طوال الساعة وبدون توقف.
واعتبر النوايسة أن إحالة المحاسبين المضربين للقضاء والمدعي العام جاءت بعد أن أحدثوا حالة من الإرباك العام بالعمل بالمستشفى، خلافا للتعليمات الرسمية المعمول بها بقطاع وزارة الصحة. وبين أن المحاسبين المضربين منعوا زملاء لهم من أقسام أخرى من القيام بواجبهم والعمل مكانهم لإنجاز معاملات المرضى والمواطنين.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق