ثلاث مباريات تقام اليوم

وادي موسى يتجاوز العودة في طائرة الممتاز

تم نشره في الجمعة 23 آذار / مارس 2012. 02:00 صباحاً

عمان – الغد – حقق فريق وادي موسى فوزه الأول على فريق العودة بنتيجة 3-0 بواقع 25-18، 25-14، 25-16، في لقاء أقيم بينهما أمس في صالة الأمير فيصل في القويسمة، ضمن مباريات الجولة الثالثة من الدوري الممتاز للكرة الطائرة، وبهذه النتيجة يرفع وادي موسى رصيده إلى 5 نقاط متساويا مع فريق العودة. 
وتبدو الطريق سالكة للفرق المرشحة للمنافسة على اللقب في المباريات الثلاث التي تقام اليوم، حيث يقابل فريق البقعة نظيره شباب مرصع عند الساعة الرابعة مساء في صالة قصر الرياضة، وفي صالة الشيخ حسين في الأغوار الشمالية يستضيف فريق الكريمة فريق الوحدات عند الساعة الخامسة، وبنفس التوقيت يستضيف الكرمل فريق شباب الحسين في صالة الحسن في إربد.
وادي موسى 3 العودة 0
رغم البداية الجيدة من فريق العودة بفضل اللمسة الأولى من خضر عبدالعزيز، الامر الذي مكّن صانع الألعاب حسين عواد من التحكم في توجيه الكرة ببراعة للضاربين بسيوني خالد ومحمد ناصر وفادي خريس وعلاء عبدالله، الذين هاجموا من مختلف المحاور، وعلى الجانب الآخر اجاد صانع العاب وادي موسى محمود الواوي في امتصاص حماس العودة ونفذ أكثر من كرة بارعة لزملائه الضاربين وخاصة نضال فوز واحمد مرجان وخالد الرواشدة وزياد طعامنة، وتم توجيهها بدقة نحو ملعب العودة ليتحقق التعادل 10-10، وواصل وادي موسى صحوته خاصة بعد ان اتقن قاسم عقلة الدفاع بقوة عن الملعب الخلفي ليفوز وادي موسى بالشوط 25-18.
وبسط فريق وادي موسى سيطرته المطلقة على اجواء الشوط الثاني، من خلال الهجوم الفعال خاصة من قبل نضال فواز ابرز لاعبي وادي موسى، وحقق الفوز بالشوط بسهولة بنتيجة 25-14، وانهى الشوط الثالث لصالحة بواقع 25-16.
البقعة * مرصع
قد لا يجد البقعة عناء في تحقيق الفوز على شباب مرصع نظرا  للفارق الفني في المستوى، ويمتلك البقعة قدرات فنية عالية تجعله قادرا على بسط سيطرته على أجواء الشبكة بكراته العالية والمتوسطة الارتفاع من طرفي الشبكة بعيدا عن حوائط الصد، ويتكفل عيسى غريب بمهمة صناعة العاب الفريق، وارسال الكرات بالارتفاعات التي تناسب تواجد اللاعبين ليتناوب على ضربها كلا من علي ثامر ومحمد هديب واحمد النجار وحسن غانم ومحمد جميل، وفي الجانب الآخر يسعى مرصع لتأمين الكرة الأولى بالدقة المطلوبة، كي يتمكن صانع العابه محمد الصمادي من تحويلها بالارتفاعات المختلفة فوق الشبكة، إلى كل من وسام المطري وعلي أبو قربان وحسين العسود ومؤيد عدس ومحمد الخوالدة، ويدرك فريق مرصع الذي يتسلح بالحماس ان امكاناته الفنية محدودة قياسا بمنافسه الوحدات.
الوحدات * الكريمة
يلعب الوحدات معتمدا على محمد أبو عرقوب في صناعة الألعاب وارسال الكرات بالارتفاعات التي تتناسب قدرات اللاعبين ليتناوب على ضربها كلا من محمد الحوراني وعلي مطلق وعودة حسن ومحمد أبو كويك وزياد زبدية، بينما يقوم المدافع الحر خالد شباب بالتصدي للكرة الاولى وتأمينها لصانع الالعاب لشن الطلعات الهجومية المناسبة.
في الجانب الآخر يلعب فريق الكريمة بجماعية لكن قدراته الهجومية متوسطة، ويتولى جعفر مقدادي صانع الالعاب توجيه الكرات إلى زملائه محمد مقدادي وعلي احمد وعياض مقدادي واحمد الجعارات ليهاجموا بها من محاور الشبكة، في الوقت الذي يقوم فيه وليد جمعة بالهجوم الفعال بالكرات العالية من الاطراف.
شباب الحسين * الكرمل
يلعب فريق الكرمل مرتاحا بقيادة صانع الألعاب فارس الكردي، ويهاجم بقوة من مختلف المحاور بواسطة جميل أبو الرب وسليمان الصقر ومؤمن الخطيب واسلام دراغمة وعبادة فخري، والفريق يلعب بتجانس كبير وينفذ خططا دفاعية وهجومية عالية الجودة، بينما يلعب شباب الحسين معتمدا على عامر محارمة في الاعداد ويهاجم من خلال خليل محارمة وحمزة الجيزاوي وعاذ المغربي واحمد القصاص ومحمد الشريف، وقدرات الفريق الهجومية والدفاعية متوسطة.

التعليق