تنظيم سباق "من البحر الميت الى البحر الأحمر" رغم الظروف الجوية

تم نشره في الأربعاء 7 آذار / مارس 2012. 02:00 صباحاً
  • فريق ارامكس الفائز بالمركز الاول -(من المصدر)

عمان – الغد- بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، انطلق يوم الخميس الماضي سباق "من البحر الميت الى البحر الأحمر"، حيث سار المشاركون في أجواء شديدة البرودة من جسر الموجب الى مدينة العقبة ولمسافة 242 كيلو مترا.
ورغم تساقط الثلوج، ارتأت اللجنة المنظمة اقامة السباق في موعده وعدم إلغائه بسبب الظروف الجوية، في ظل التعاون الكبير مع الجهات الأمنية على طول الطريق.
وانطلق السباق الأول (الركض) بمشاركة 44 فريقا من جنسيات مختلفة، عبروا مناطق غور الصافي وغور فيفا ورحمة وبير مذكور، وسط منافسة شديدة بين الفرق المشاركة وإبرزها ارامكس وغويبة ومنشية أبو حمور والفريق الأميركي وفريق أورانج ، وسيطر فريق ارامكس على مجريات السباق، وتوج باللقب للمرة الخامسة على التوالي وتوج فريق الغويبة في المركز الثاني والمنشية في المركز الثالث.
وإنطلق السباق الثاني "الدراجات" يوم الجمعة الماضي صباحا، حيث تأخرت انطلاقته لمدة ساعتين حفاظا على سلامة اللاعبين بسبب تساقط الثلوج في عمان، وفاز بالمركز الأول لفئة الفردي اللاعب المخضرم نادر زقيبة، ونال المركز الأول للفرق  المكونة من ثلاثة دراجين فريق نادر بايكس، والفريق المكون من خمسة دراجين فريق فتنس فيرست.
وفي نهاية السباق قامت اللجنة المنظمة بتوزيع الجوائز على الفائزين، وكرمت الجهات الداعمة، ومنها الامن العام والدفاع المدني وقوات الجيش.

التعليق