الأمير علي يعبر عن سعادته بعودة اللاعبات إلى الملاعب

تم نشره في السبت 3 آذار / مارس 2012. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في السبت 3 آذار / مارس 2012. 08:00 مـساءً
  • رئيس اتحاد الكرة ونائب رئيس الاتحاد الدولي سمو الأمير علي بن الحسين - (الغد)

عمان- الغد- وافق مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم بشكل مبدئي على الاقتراح المقدم من سمو الأمير علي بن الحسين - نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن القارة الآسيوية، بشأن السماح للاعبات بارتداء غطاء الرأس "الحجاب" بدلا من "الكاب" المرفوض من قبل اللاعبات المسلمات.
الأمير علي يعبر عن سعادته
وقال سمو الأمير علي بعد اجتماع اليوم: "لقد تشرفت بتقديم قضية الحجاب اليوم خلال اجتماعات المجلس الدولي لكرة القدم، وأنا ممتن للغاية لأن العرض بالسماح للاعبات بارتداء الحجاب في مباريات كرة القدم، قد لاقى إجماعا كاملا من جميع أعضاء المجلس".
وأضاف سموه: "أرحب بقرار تجربة العديد من التصاميم الجديدة والآمنة التي تم تقديمها، أنا واثق من أننا سنرى العديد من اللاعبات السعيدات بعودتهن إلى الملاعب وممارستهن اللعبة بأجواء من المحبة، بعد التوصل إلى قرار نهائي في الاجتماع الخاص للمجلس في تموز (يوليو) المقبل".
وقال سموه: "بالنيابة عن الاتحاد الآسيوي لكرة القدم الذي أسند إلي تقديم هذه القضية، أود تقديم الشكر الجزيل لأعضاء المجلس الدولي، خصوصا مضيفنا الرئيس ديفيد برينستاين، لرؤيتهم حول تحقيق حلم العديد من السيدات في كافة أنحاء العالم، وكما قال الرئيس بلاتر فإن مستقبل كرة القدم للإناث".
واختتم سموه حديثه قائلا: "أريد ان شكر جميع المنظمات وقادة الرياضة وكرة القدم، الذين دعموا حق المرأة في المساركة بهذه اللعبة الجميلة، ولكل من يطمح لممارسة هذه الرياضة التي نحبها على أعلى المستويات نقول مبروك".
اختبارات إضافية
وفي اجتماعه الذي عقد اليوم في مقاطعة سوري في انجلترا، طلب المجلس الدولي "المسؤول عن وضع قوانين اللعبة"، اجراء اختبارات اخرى على "الحجاب" لضمان سلامة اللاعبات، لحين اتخاذ القرار النهائي في اجتماع يعقد في 2 تموز (يوليو) المقبل في كييف.
والحجاب المقدم من تصميم شركة هولندية وحظي بقبول اللاعبات المسلمات.
وكانت هيئة الامم المتحدة وشخصيات رياضية عالمية بارزة ساندت حملة سمو الأمير علي في السماح للاعبات بارتداء الحجاب.

التعليق