مسيرة في "اليرموك" تطالب بخفض الرسوم ودعم الحريات

تم نشره في الأربعاء 29 شباط / فبراير 2012. 02:00 صباحاً

احمد التميمي

اربد - نفذ طلبة من جامعة اليرموك يمثلون تيارات طلابية مختلفة مسيرة في الحرم الجامعي امس، للمطالبة بخفض الرسوم الجامعية وعدم التضييق على الحريات الطلابية والتأكيد على الوحدة الوطنية.
واكد المشاركون في هتافاتهم خلال المسيرة التي انطلقت من أمام عمادة شؤون الطلبة مرورا ببعض الكليات وصولا إلى رئاسة الجامعة على الوحدة الوطنية، ورفضهم رفع الرسوم الجامعية، والتأكيد على مجانية التعليم.
وشدد المشاركون في المسيرة التي تأتي ضمن حملة "مطالب طالب" على اهمية استجابة رئاسة الجامعة لمطالبهم، وعدم التضييق على الحريات الطلابية، مشيرين إلى أن رؤية جلالة الملك عبدالله الثاني تؤكد على إفساح المجال أمام طلبة الجامعات للمشاركة بالحياة السياسية دون التضييق عليهم وبعيدا عن التدخل الأمني بهم.
كما طالبوا بتعديل القوانين الناظمة لانتخابات اتحاد مجلس الطلبة للحصول على مجلس يمثل الطلبة بشكل فعلي وحقيقي، وزيادة صلاحيات اتحاد مجلس الطلبة والأندية الطلابية، وتشكيل اتحاد عام لطلبة الأردن كهيئة نقابية طلابية مستقلة.
وأكدوا أهمية السماح لمؤسسات المجتمع المدني بالرقابة على الانتخابات الطلابية لضمان حريتها ونزاهتها، وإطلاق الحريات السياسية في الجامعات والمطالبة بإدخال مكاتب وزارة التنمية السياسية للجامعات.  ودعوا إلى زيادة صلاحيات اتحاد مجلس الطلبة والأندية الطلابية واستقلالية ميزانيتهم، وإشراكهم في لجان التحقيق، وتفعيل قانون حق الوصول للمعلومة في الجامعة بحيث يعلم الطالب أين تذهب موارد الجامعة، وفتح ملفات الفساد الإدارية والمالية ومحاسبة الفاسدين.
 وأشاروا إلى ضرورة العمل على دعم ومراقبة الأسعار في المقاصف وأكشاك البيع في الجامعة وتفعيل دور اتحاد الطلبة في نبذ العنصريات الضيقة ودوره في مناصرة قضايا الأمة العربية والإسلامية.
 وأكدوا أهمية تشكيل اتحاد عام لطلبة الأردن كهيئة نقابية طلابية مستقلة، تدافع عن حقوق الطلبة وتمثلهم أمام المؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني.  وكان رئيس جامعة اليرموك الدكتور عبدالله الموسى، أكد  أن الرسوم الجامعية هي الأدنى في اليرموك مقارنة بمثيلاتها في الجامعات الأخرى، وان الجامعة لا علاقة لها بخفض أو رفع الرسوم.
وأكد أن مجلس اتحاد الطلبة يتمتع باستقلالية وصلاحيات عالية، إضافة إلى أن رئاسة الجامعة تقوم بشكل دوري بالالتقاء مع طلبة الاتحاد للوقوف على مشاكلهم والعمل على إيجاد الحلول لها.
وفيما يتعلق بارتفاع أسعار الوجبات في الجامعة، أكد الموسى أن العمادة لم تصلها أي شكوى من قبل أي طالب فيما يتعلق بارتفاع أسعار المواد الغذائية، إضافة إلى أن العمادة تقوم بشكل دوري بمراقبة الأسعار.

ahmad.altamimi@alghad.jo

التعليق