العجلوني يشيد باللاعبين والجهاز الفني والجهات الداعمة

الصريح يحتفل بفريق كرة القدم الصاعد لدوري المحترفين

تم نشره في الأحد 22 كانون الثاني / يناير 2012. 03:00 صباحاً

عاطف البزور

إربد-  كرم نادي الصريح أمس فريقه الكروي الأول بمناسبة صعوده لمصاف دوري المحترفين في انجاز غير مسبوق في تاريخ النادي.
الاحتفال الذي اقيم في قاعة نادي معلمي إربد برعاية العين عبد الرؤوف الروابدة، حضره وزير التنمية السياسية الاسبق الدكتور كمال ناصر، والنواب الدكتور حميد البطاينة وجميل النمري وبسام العمري، وممثلين عن اتحاد كرة القدم، والعديد من الشخصيات الرسمية والرياضية والشبابية والمدعوين، ورجال الاعلام الرياضي وجمهور حاشد.
وبدأ الاحتفال بالسلام الملكي وتلاوة أي من الذكر الحكيم، ثم القى رئيس النادي عمر العجلوني كلمة عبر خلالها عن سعادته بتأهل فريقه لدوري المحترفين لأول مرة في تاريخه وقال تمكنا بجهود اللاعبين والجهاز الفني والجماهير الوفية عبور حاجز النحس الذي لازم الفريق لسنوات طويلة وحققنا حلم الصعود للاضواء.
ورحب العجلوني بالحضور، مشيرا إلى أن هذا الانجاز جاء بعد أن استغلت إدارة النادي استنهاض الواقع الكروي بفضل الجهود البناءة للقائمين على الكرة الاردنية وفي مقدمتهم سمو الأمير علي بن الحسين نائب رئيس الاتحاد الدولي رئيس الاتحادين الأردني وغرب آسيا لكرة القدم الذي منح النشاطات الكروية دعما معنويا وماديا، وهذا بحد ذاته كان عاملا وحافزا نحو عقد العزم على تحقيق ما كنا نحلم به بالوصول إلى دوري المحترفين.
وقال العجلوني: "ان تحقيق هذا الإنجاز كان له أسباب ومسببات، ولم يكن ليحدث لولا تضافر جهود الهيئة الإدارية التي عملت معا، وتحدت كل الظروف الصعبة والقاهرة سواء المادية أو المعنوية". وأضاف، سنواصل المسيرة وتحقيق الانجازات من خلال بناء وتطوير الفرق الكروية المختلفة بدءا من الأشبال والناشئين لتكون فرقا رديفة للفريق الأول، ومن اجل ضمان استمراريته وزيادة قوته، مشيدا بالجهود الجبارة للطاقم التدريبي  للفريق وعلى رأسه ابن النادي المدرب الشاب مالك الشطناوي الذي استطاع بحنكته قيادة الفريق والوصول به إلى بر الأمان، بالإضافة إلى الدور البطولي للاعبين، وقدم شكره الجزيل لكل من وقف إلى جانبهم وساهم في تحقيق هذا الإنجاز.
مشيرا ان مرحلة الاعداد المقبلة ستكون بحجم الإنجاز ليكون للفريق حضوره القوي في أول ظهور له على مسرح الكبار.
من جانبه أبدى مدير الفريق حسين الشهابات فرحته وسروره بتأهل الفريق إلى دوري الكبار، وقال في كلمة القاها" أثبت لاعبونا رغم الظروف التي تحيط بالنادي، أنهم على قدر المسؤولية وصعدوا بالفريق إلى دوري المحترفين في وقت كنا نحتاج فيه كثيراً إلى حدوث ذلك، ليكون التأهل تتويجاً للمعطيات والجهود المبذولة من قبل اللاعبين والجهازين الفني والإداري والجماهير، فالجميع كان على قدر المسؤولية التي أُوكلت لهم".
وأضاف" أبارك للجميع التأهل خصوصاً اهالي مدينة الصريح الذين بذلوا كل الجهود من أجل ارتقاء النادي وتطويره ووضعه في مكان يليق بتاريخه".
ووجه الشهابات الشكر للاعبين والجهاز الفني وأعضاء مجلس الإدارة على كل الجهود التي قاموا بها، وكذلك للجماهير الوفية التي حرصت على مؤازرة ومساندة الفريق في جميع مبارياته من بداية الدوري وحتى الصعود.
وثمن رئيس لجنة بلدية اربد الكبرى غازي الكوفحي في كلمة القاها انجاز نادي الصريح واشاد بجهود ادارة النادي واللاعبين والجهازين الفني والاداري، مؤكدا على ان البلدية لن تألو جهدا في سبيل دعم الانشطة الرياضية والشبابية والأندية المتميزة في محافظة إربد.
وقدر الكوفحي دور الأمير علي بن الحسين في دعم وتطوير الكرة الأردنية والوصول بها الى أعلى المستويات.
بدوره اشاد عضو مجلس إدارة اتحاد كرة القدم الدكتور فايز ابو عريضة بانجاز فريق الصريح واحقيته بالصعود لدوري الكبار، وقدر الدعم المعنوي الذي تقدمه الأندية للاتحاد والمنتخبات الوطنية، وشدد على ضرورة تمتين علاقات التعاون بين الأندية في مختلف المجالات والتنسيق المشترك لتحقيق اهداف وتطلعات الكرة الأردنية.
وفي نهاية الحفل الذي اشتمل على فقرات شعرية وفنية من الفلكلور والتراث الشعبي الأردني قام راعي الحفل العين عبد الرؤوف الروابدة بتوزيع المكافآت المالية على لاعبي الفريق وكرم الداعمين وقدم العجلوني درعا تقديرا للروابدة على جهوده الكبيرة في دعم مسيرة النادي.

atef.albzour@alghad.jo

التعليق