الطفيلة: إصابة شرطيين بعد محاولة إخراج مصاب من مستشفى بـ"القوة"

تم نشره في الأحد 25 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 25 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:10 مـساءً

فيصل القطامين

الطفيلة- أصيب شرطيان أحدهما ضابط بجروح في الطفيلة مساء أمس أثناء مقاومتهما لأشخاص حاولوا إخراج شاب بالقوة من مستشفى الأمير زيد بن الحسين العسكري، كان يتلقى المتابعة الطبية إثر إصابته بعيارات نارية، وفق ما أكده مدير شرطة الطفيلة العميد فواز المعايطة.

وأوضح المعايطة أن ثلاثة مسلحين كانوا أصابوا هذا الشاب أمس بعيارات نارية، حاولوا مساء أمس اقتحام غرفته وبحوزتهم أسلحة بيضاء في محاولة لثنيه عن الشكوى المقدمة ضدهم، وإخراجه من المستشفى بالقوة، حيث تمكنت قوة أمنية من إحباط محاولتهم وأصيب خلالها ضابط وشرطي بإصابات مختلفة، موضحا أنه تم إلقاء القبض على اثنين في حين لاذ الثالث بالفرار.

وقال المعايطة إن احد المقبوض عليهم كان جرى توقيفه الأسبوع الماضي على خلفية تبادل إطلاق للعيارات النارية مع مجموعة أخرى، وتم تكفيله من قبل الادعاء العام مع ان له عدة أسبقيات في تبادل إطلاق العيارات النارية.

وكان الشاب المصاب ادخل المستشفى بعد إصابته بعيارات نارية اثر مشاجرة مع ثلاثة آخرين قاموا حسب ادعائه بسلبه نقوده وهاتفه، واستطاع طعن احدهم بسكين وفر هاربا، ومن ثم قاموا بإصابته بعيارات نارية في أجزاء من متفرقة في جسمه عبر أسلحة متنوعة، وذلك وفق ما أشار إليه الناطق الإعلامي في مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب.

Faisal.qatameen@alghad.jo

 

التعليق