الأمير فراس بن رعد يتوج الفائزين

مشاركة واسعة في ماراثون "ايلة" البحر الأحمر في العقبة

تم نشره في السبت 3 كانون الأول / ديسمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • الامير فراس بن رعد يتوج احد المشاركين من ذوي الاحتياجات الخاصة امس - (الغد)

أحمد الرواشدة

العقبة - سحب العداء الأردني سليمان الغدران بساط التفوق من تحت أقدام العداء حايل الرواحنة، وظفر بلقب سباق ماراثون “ايلة” البحر الأحمر لمسافة 42 كم، الذي نظمه جمعية مرضى الدماغ والأعصاب في العقبة امس بالتعاون مع اتحاد العاب القوى، وبرعاية سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية، الذي انتدب عنه سمو الامير فراس بن رعد رئيس جمعية الدماغ والأعصاب.
وانهى الغدران السباق بزمن 2.35.22 ساعة وبفارق 27 ثانية عن الرواحنة الذي سجل 2.35.49 ساعة، فيما جاءت العداءة ناهدة البوات بالمركز الاول لفئة السيدات لمسافة 42 كم بزمن 4.15.18 س، وحلت ثانياً العداءة نور البقور بزمن 4.25.09 س.
وحظي الماراثون بمشاركة واسعة من شرائح المجتمع المحلي في العقبة، بالإضافة مشاركة كبيرة من خارج المحافظة والدول العربية والأجنبية، حيث بلغ عدد المشاركين 1300 متسابق ومتسابقة وسط تشجيع الجمهور المتابع للسباق الذي جال شوارع مدينة العقبة كاملة، بالاضافة الى مشاركة ذوي الاحتياجات الخاصة، و150 مشاركا من الدول العربية والاجنبية.
وفي فئة 21 كم “نصف الماراثون”، جاء العداء مثقال العبادي بالمركز الأول، يليه العداء ايمن الصردي بالمركز الثاني، فيما حل ثالثا العداء بشار ارحيل، وفي فئه 10 كم جاء العداء احمد العيسى بالمركز الأول، وثانيا العداء محمد عطيه التايه، وفي فئة 4 كم (للصغار) جاء العداء احمد ياسين أولا، من ثم بشار الشمري.
وفي منافسات ذوي الاحتياجات الخاصة جاء علاء الدين العزة بالمركز الاول، تلاه مأمون الصردي، وثالثاً مروان الضميري. وعلى صعيد منافسات السيدات انتزعت ناهدة البوات المركز الأول فيما حلت ثانياً نور البقور وثالثاً غرود الدغيمات، وفي فئة نصف ماراثون 21 كم جاءت الاردنية خلود البوات بالمركز الاول، وحلت العداءة الفرنسية الكساندرا دوشن بالمركز الثاني، وثالثاً انوار البوات.
وجاءت بقية السباقات أردنية، حيث سجلت سجود الخطايا المركز الأول بفئة 10 كم، فيما جاءت ثانيا صبرية المرادات وثالثاً عروبة البوات، وحلت فاطمة محمد من العراق بالمركز الأول لفئة 4 كم، تلتها مواطنتها هدى عباس ثانيا، فيما حلت بالمركز الثالث هديل حسان من الاردن.
وكان سمو الامير فراس بن رعد رئيس جمعية الدماغ والأعصاب، قد أعطى شارة البداية لسباقي الماراثون (42 كم) ونصف الماراثون (21 كم)، وذلك من منطقة وسط المدينة (ساحة جت)، بينما انطلق سباق (10 كم) من نقطة التجمع في مدينة العقبة، وهو نفس المكان الذي انطلق منه سباق (4 كم).
حفل التتويج
قام سمو الأمير فراس بن رعد رئيس جمعية الدماغ والأعصاب، بتتويج الفائزين الأوائل بالكؤوس التقديرية، حيث تم تكريم أصحاب المراكز الأولى وأصغر وأكبر المشاركين في كافة الفئات العمرية، بالإضافة إلى تكريم ذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب تكريم الشركات الداعمة والراعية للسباق وشارك في التتويج رئيس اتحاد ألعاب القوى زيدان العبادي، والرئيس التنفيذي لشركة واحة آيلة المهندس مروان دودين، ونائب رئيس جمعية العناية بمرضى الأعصاب والدماغ جميل مجاهد.
الأمير فراس: أبعاد إنسانية
قال الأمير فراس بن رعد رئيس جمعية الدماغ والأعصاب:”إن السباق له أبعاد إنسانية كبيرة تمثلت بتقديم يوم طبي مجاني لأهالي مدينة العقبة، الذين قدموا من مختلف أنحاء المدينة والقرى المجاورة، في ظل افتقار المحافظة لتخصصات نادرة كالأعصاب والدماغ، وهذه فرصة لعرض الحالات المرضية على الفريق المختص ومعالجتها وتقديم النصح والإرشاد لها”. وأضاف الامير فراس في تصريحات صحافية لوسائل الاعلام: “للسباق أبعاد أخرى رياضية وسياحية”.
وأثنى الامير فراس على الجهود الكبيرة لكوادر الجمعية واتحاد القوى في تنظيم السباق.
يوم طبي مجاني
على هامش الماراثون أقامت جمعية الدماغ والأعصاب بالتعاون مع هيئة الأركان المشتركة، يوما طبيا مجانيا في مستشفى الأميرة هيا، بمشاركة الأطباء اختصاص وسط اقبال كثيف من اهالي ومواطني العقبة.
وأكدت كوادر مدير مستشفى الأميرة هيا ممثلة بمديرها العميد محمود اليماني، استعداد المستشفى وكوادرها الطبية لتكرار تجربة اليوم الطبي وخاصة بعد التفاعل الكبير من أبناء المنطقة.
وقال نائب رئيس جمعية الدماغ والأعصاب المهندس جميل مجاهد، إن النية تتجه لإقامة العديد من الأيام الطبية المجانية في محافظات الجنوب خلال الفترة المقبلة.
وبذلت مديريتا الأمن العام والدفاع المدني جهودا كبيرة في تأمين سلامة المشاركين، وتلبية الاحتياجات الضرورية، مما كان له أكبر الأثر في تحقيق النجاح المنشود، كما عملت كوادر جمعية الدماغ والاعصاب على مدار الساعة من اجل إظهار الحدث بصورة حضارية.
الجهات الداعمة
استقطب الماراثون اهتمام عدة جهات لتقديم الرعاية وعلى رأسها الرعاية الرسمية من شركة واحة أيلة للتطوير والرعاية الذهبية المقدمة من سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، شركة تطوير العقبة، مجموعة شركات التلال، والعديد من الهيئات والمؤسسات الوطنية.

التعليق