رالي دراجات "هارلي ديفيدسون" لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ينطلق في العقبة اليوم

تم نشره في الخميس 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 03:00 صباحاً
  • منظمون ومشاركون في المؤتمر الصحفي لرالي دراجات هارلي ديفيدسون - (من المصدر)

عمان- الغد- ينطلق اليوم الخميس من أمام فندق “راديسون بلو” في منطقة منتجع تالا باي في العقبة، رالي مجموعة مالكي دراجات “هارلي ديفيدسون” الحادي عشر لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (مينا)، والذي يستمر حتى يوم السبت المقبل.
ويقوم المشاركون في الرالي بزيارة العديد من المعالم السياحية في الأردن، ومنها مدينة البتراء ووادي رم ومحمية ضانا الطبيعية، ويتيح ذلك للمشاركين ومن يرافقهم بالاطلاع على التنوع الخلاب للمنطقة في جو آمن وجيد التنظيم، وفي ختام هذا الحدث المميز يوم السبت المقبل تسير نخبة من هذه الدراجات الجميلة في شوارع العقبة.
وينتظر أن يجذب هذا الحدث أكثر من 250 سائق دراجة من مختلف دول العالم، مما له الأثر بأن يضع الأردن على خريطة العالم كمكان يجب زيارته. 
ويأتي تنظيم هذا الحدث برعاية رئيسية من شركة “أمنية” ودعم كل من منتجع تالا باي ومجموعة المناصير وشركة جوتيك والعديد من الجهات الأخرى.
وحول هذا الدعم، قال إيهاب حناوي الرئيس التنفيذي لشركة “أمنية”: “نفخر بأن نكون جزءا من رالي هارلي ديفيدسون لهذا العام، حيث نعتبره فعالية حيوية ومليئة بالمغامرات”.
يذكر أنه في شهر تشرين الثاني (نوفمبر) من العام الماضي 2010، تشرفت هارلي ديفيدسون الأردن برعاية جلالة الملك عبدالله الثاني للجولة الأولى من جولات دراجات هارلي ديفيدسون.
ومثل الحدث إنجازا عظيما بمشاركة 130 سائق دراجة من السعودية والإمارات العربية المتحدة وعمان والبحرين وقطر ولبنان وسورية والولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وألمانيا وسويسرا وفرنسا، ونظراً للتنظيم الممتاز والنجاح الكبير للتجمع فقد تم اختيارالأردن من قبل مكتب هارلي ديفيدسون- مينا لاستضافة جولة دراجات مجموعة مالكي دراجات هارلي ديفيدسون الحادي عشر لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  للعام 2011.    
ويتابع الرالي المدير الدولي لمالكي دراجات هارلي نايجل فيليه دعما لجهود مجموعة هارلي ديفيدسون الأردن، اضافة الى حضور العديد من الممثلين الإقليميين الرسميين.
وتأسست مجموعة مالكي دراجات هارلي المملكة الأردنية الهاشمية في العام 2009 وتضم حاليا 120 عضواً، وهي  تعنى بتنظيم جولات قيادة آمنة وممتعة لاستكشاف المناطق المختلفة في المملكة، وهي أيضا هيئة ذات طابع عائلي تنظم العديد من الفعاليات الاجتماعية والتعليمية من خلال نشر القواعد المرورية الصحيحة وأخلاقيات ركوب الدراجات النارية، ومن الأهداف الأساسية للمجموعة انخراط الأعضاء باستمرار في دعم المبادرات والأعمال الخيرية.

التعليق