أرسنال ودورتموند يلتقيان بعد صحوة محلية

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • لاعبو أرسنال يحتفلون بالفوز على نوريتش سيتي السبت الماضي -(رويترز)

لندن- سيتطلع ارسنال الانجليزي وضيفه بروسيا دورتموند الالماني لمواصلة تألقهما على المستوى المحلي في الفترة الاخيرة عندما يتقابل الفريقان اليوم الاربعاء في المجموعة السادسة بدوري ابطال اوروبا لكرة القدم.
وتبدو فرصة أرسنال أفضل كثيرا من دورتموند في ضمان التأهل لدور الستة عشر اذ أن الفريق الانجليزي يتصدر المجموعة وله ثماني نقاط متقدما بنقطة واحدة على مرسيليا الفرنسي، ويأتي دورتموند بطل المانيا في المركز الثالث وله اربع نقاط متقدما بنقطة واحدة على اولمبياكوس اليوناني متذيل الترتيب.
وسيضمن أرسنال الوصول إلى دور الستة عشر للموسم الثاني عشر على التوالي في حالة الفوز وقد يكون التعادل كافيا ايضا اذا سارت نتيجة المباراة الأخرى لصالحه، وخسر أرسنال مرة واحدة فقط في آخر 36 مباراة على أرضه بدوري ابطال اوروبا كما يملك سجلا جيدا في مواجهة أندية ألمانيا على ملعبه بعدما فاز بآخر خمسة لقاءات معها.
وتعافى ارسنال تحت قيادة مدربه الفرنسي ارسين فينغر من آثار بداية ضعيفة للموسم وواصل استعادة توازنه عندما حقق انتصاره الخامس على التوالي في الدوري الانجليزي الممتاز على حساب نوريتش سيتي يوم السبت الماضي لتكون المباراة الثامنة على التوالي دون هزيمة في كافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق، وقال فينغر للصحفيين “قبل خمسة اسابيع كنا في المركز 17 بالدوري الانجليزي وكان يتعين علي أن أجيب وقتها على سؤال بشان اذا ما كنت أفكر اننا سنكافح الهبوط، في الوقت الحالي أقول لا لكن في كرة القدم تتغير الامور سريعا. عدنا إلى موقف أقوى”.
واعتمد ارسنال بقوة هذا الموسم على المهاجم الهولندي روبن فان بيرسي الذي أحرز هدفي الفريق في مرمى نوريتش ليرفع رصيده إلى 31 هدفا في 29 مباراة بالدوري العام 2011، وكان فان بيرسي هز شباك دورتموند ايضا عندما تعادل الفريقان 1-1 في أيلول (سبتمبر) الماضي لكنه لم يشارك من البداية في اللقاء الذي انتهى بدون اهداف في انجلترا امام مرسيليا قبل ثلاثة اسابيع عندما أهدر الفريق فرصة لضمان التأهل الى دور الستة عشر.
وفاز دورتموند بأول مباراة له في المجموعة بالجولة السابقة عندما تغلب 1-0 على اولمبياكوس في الاول من تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي وارتفعت معنوياته بشدة بعدما تخطى بايرن ميونيخ المتصدر بنفس النتيجة يوم السبت الماضي في الدوري الالماني وهو الانتصار السادس للفريق في اخر سبع مباريات بالمسابقة المحلية، وجاء فوز دورتموند بفضل هدف من الصاعد ماريو غوتزه في الشوط الثاني ليقلص الفارق مع بايرن الى نقطتين.
ولم يكن يورغن كلوب مدرب دورتموند ليتمنى استعدادا أفضل من هذا قبل مواجهة ارسنال والتي يحتاج فيها الفريق الالماني للفوز كي يضمن الاستمرار في المنافسة على التأهل إلى دور الستة عشر، وقال كيفن غروسكروتس لاعب وسط دورتموند “نتطلع بقوة لمباراة الاربعاء. فزنا على بايرن ولم يكن أمامنا اي وقت حقيقي للاحتفال. لكن فريقنا لائق وشاب ومتعطش للنجاح لذلك نريد تقديم عرض هائل في لندن”.
وغاب المدافع باتريك اومويلا منذ تشرين الأول (أكتوبر) الماضي لكنه عاد لمقاعد بدلاء دورتموند أمام بايرن كما أن زميله مارسيل شميلتسر عاد للعب، وسيفتقد كلوب مرة أخرى لجهود المدافع نيفين سوبوتيتش الذي أصيب بكسر بعظمة في الوجه قبل اسبوعين مما يرجح غيابه عن الملاعب حتى نهاية العام الحالي.
وقال هانز يواكيم فاتسكه الرئيس التنفيذي لدورتموند “الفوز في ميونيخ رائع لكنه تطلب ايضا الكثير من الطاقة ولا يمكننا توقع ان تكون المباراة في لندن أسهل. لكن نحن في مسيرة جيدة وسنذهب من أجل الفوز”.
التشكيلة المحتملة للفريقين
أرسنال: فويتسيك شيشني ولوران كوسيلني وبير ميرتيساكر وتوماس فيرمالين واندريه سانتوس وميكيل ارتيتا واليكس سونغ وارون رامزي وثيو والكوت وروبن فان بيرسي وجيرفينيو.
بروسيا دورتموند: رومان فايدنفيلر وفيليبي سانتانا وماتس هاملز ولوكاس بيشيك ومارسيل شميلتسر وماريو غوتزه وشينجي كاغاوا وسيفين بيندر وكيفن غروسكروتس وسيباستيان كيل وروبرت ليفاندوفسكي. -(رويترز)

التعليق