حمدان يؤكد أهمية المشاركة في الدورة العربية

تم نشره في الأربعاء 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2011. 02:00 صباحاً

الوفد الإعلامي لاتحاد الإعلام

عمان- وقعت اللجنة الأولمبية والملكية الأردنية أمس اتفاقية تقوم بموجبها خطوط الملكية الأردنية بنقل أفراد البعثة الأردنية المشاركة في الدورة الرياضية العربية الثانية عشرة والتي تقام في الدوحة الشهر المقبل.
وقع الاتفاقية أمين عام اللجنة الأولمبية لانا الجغبير والمدير التنفيذي الاقليمي في الملكية الأردنية وليد سليمان.
وجاء توقيع هذه الاتفاقية في إطار سعي اللجنة الأولمبية لتوفير أفضل خدمة ممكنة للوفد الأردني المشارك في الدورة، وفي إطار الاستفادة من خدمات الشركات المحلية بما يدعم الاقتصاد الوطني والشركات المحلية.
وبموجب هذه الاتفاقية قدمت الملكية الأردنية أسعارا تفضيلية وخدمات خاصة للوفد الاردني، حيث تعتبر الاتفاقية مقدمة لاتفاقيات وشراكة أكبر ستعلن لاحقا.
وفي هذا السياق ذكر المدير التنفيذي الإقليمي أن توقيع الاتفاقية يأتي في سياق اهتمام الملكية الأردنية بأعتبارها الناقل الوطني للأردن، واستمرارا لتعزيز حضورها في مختلف الميادين في المجتمع المحلي، وإدراكا لمسؤوليتها الاجتماعية والدور الذي يمكن لشركات القطاع الخاص القيام به لدعم الرياضة والرياضيين وانطلاقا من توجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني.
بدورها شكرت أمين عام اللجنة الأولمبية الملكية الأردنية على تعاونها، معربة عن أملها في تعاون وشراكة أكبر مستقبلا، مشيرة إلى أن الاتفاقية ستوفر إضافة للوفر المالي؛ خدمات وتسهيلات متميزة للوفد المشارك في دورة الالعاب الرياضية العربية.
حمدان..مشاركة مهمة
أكد رئيس البعثة الاردنية في منافسات الدورة العربية د. ساري حمدان، أهمية المشاركة في منافسات الدورة العربية التي تستضيفها العاصمة القطرية الدوحة الشهر المقبل، وذلك خلال لقائه أمس في مقر اللجنة مع أعضاء البعثة الإعلامية، بحضور أمين عام اللجنة لانا الجغبير ومدير الاتصال ديفيد وليام.
حمدان أشار إلى أن الاردن يشارك بوفد يبلغ 400 لاعب ولاعبة، يتنافسون في 25 لعبة رياضية، شاكرا الأمانة العامة للجنة الأولمبية على التسهيلات التي قدمتها للبعثة المشاركة، منوها إلى أن المشاركة ستكون نوعية وتهدف لرفع راية الوطن في هذا الاستحقاق الكبير، من خلال الظفر بأكبر قدر من الميداليات الملونة.
وأضاف: "نريد أن نسلط الضوء على هذه المشاركة من أجل تهيئة أبناء المجتمع لمتابعة المنافسات، وتشجيع لاعبينا ولاعباتنا لتقديم الأفضل، في ظل أهمية المشاركة على كافة الصعد وليس الرياضية فحسب"، مستعرضا أهمية تحقيق نتائج لافتة تؤكد تطور الرياضة الأردنية، في ظل دعم سمو الأمير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولمبية.
وأشار حمدان إلى أن الالعاب الجماعية قادرة على تحقيق الانجازات، والبحث عن مراكز متقدمة وميداليات ملونة، على العكس من الرياضات النسوية التي ستعنى بالمشاركة فحسب، باعتبارها فرصة لتطوير فرقنا النسوية، وتوفير الاحتكاك المناسب بعيدا عن النتائج، قبل أن يؤكد جاهزية اللجنة الاولمبية لحل جيمع المعيقات التي تواجه اللاعبين قبل السفر، وتهيئتهم لتحقيق المنشود.
وفي هذا الصدد قالت الجغبير إن قسم الاتحادات في اللجنة الاولمبية يتابع بشكل مستمر، التدريبات اليومية للاتحادات الرياضية المشاركة في الدورة، بهدف تشجيعهم والاطلاع على التحديات التي تواجههم، بغية حلها إلى جانب الاطلاع على مدى التزام اللاعبين واللاعبات. الجغبير كشفت النقاب عن اعتذار اتحادات كرة الطاولة والجولف عن عدم المشاركة في لدورة، في حين سيكتفي منتخب الجمباز بالمشاركة في منافسات الفردي، أما اتحاد الكرة الطائرة فقد اكد قدرة المنتخب على احتلال مركز بين السادس وحتى الثامن.
لقاء لجنة المنشطات
على صعيد متصل التقت أمين عام اللجنة لانا الجغبير والدكتور ساري حمدان امس، مع رئيس المنظمة الأردنية لمكافحة المنشطات الدكتور كمال الحديدي، وجرى خلال اللقاء وضع برنامج لفحص اللاعبين، قبيل التوجه إلى الدوحة وفق عينات عشوائية، بهدف الاطمئنان على سلامة وصحة مشاركتهم في المنافسات، كما شهد اللقاء تقديم شرح موجز للحديث عن كيفية اجراء الفحص وآلية عمل المنظمة مع الوفد المشارك من حيث التوعية.

التعليق