"عتبات البهجة": قراءات في أفلام أردنية للزميل ناجح حسن

تم نشره في الأحد 30 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً
  • غلاف الكتاب-(بترا)

عمان- يتتبع كتاب "عتبات البهجة: قراءات في أفلام أردنية"، للزميل الناقد السينمائي ناجح حسن، الصادر حديثا عن دار فضاءات بدعم من وزارة الثقافة، جهود صناع الأفلام الأردنيين خلال السنوات الخمس الماضية.
يشتمل الكتاب على خمسة فصول تفرعت عنها عناوين تشير إلى واقع وآفاق صناعة الأفلام الأردنية، من خلال تجارب وشهادات وتعريفات باشتغالات أفراد ومؤسسات بهذا الحقل الإبداعي الذي شكل في الفترة الماضية صدى في خريطة السينما العربية والعالمية.
يستهل الكتاب موضوعاته بمقدمة تسرد جوانب مما شهده الأردن من إنجازات سمعية بصرية تعبر عن مجموعة القصص والحكايات الشائعة في البيئة المحلية بأسلوبية كاميرا الفيديو الرقمية ضمن إمكانيات محدودة بعد تلقيهم سلسلة من الدورات التدريبية أو المشاركة في ورش أعمال متخصصة بصناعة الأفلام وفرتها مؤسسات المجتمع المحلي على غرار الهيئة الملكية الأردنية للأفلام التي برزت العام 2003.
من بين عناوين الموضوعات التي عالجها الكتاب رهانات على مستقبل صناعة الأفلام الأردنية، بيت الأفلام: تفعيل للثقافة وتعزيز للحراك السينمائي، صناعة الأفلام في خطة التنمية الثقافية، مشروع السينما البديلة، الصندوق الأردني لتمويل الأفلام، الاستثمار في صالات السينما، ومعهد البحر الاحمر للفنون السينمائية.
واحتوى الكتاب على جملة من الحوارات التي دارت حول إنجازات الهيئة الملكية الأردنية للأفلام وتأكيد سمو الأمير علي بن الحسين على أن الأردن يتطلع الى دور محوري في عالم صناعة الأفلام، إضافة إلى لقاءات مع كل من المخرج محي الدين قندور والمخرج جلال طعمة والممثل نديم صوالحة والمخرج امين مطالقة والناقد عدنان مدانات.
ويعاين الكتاب نقديا انجازات فيلمية حققت حضورا لافتا في العديد من الملتقيات والمهرجانات العربية والدولية على غرار أفلام: كابتن أبو رائد لأمين مطالقة ومدن ترانزيت لمحمد الحشكي وهذه صورتي عندما كنت ميتا لمحمد المساد والجمعة الاخيرة ليحيى العبدالله وسمك فوق سطح البحر لحازم البيطار ومن وراء الباب لمعتز مطر وسيرة لاجئ لأصيل منصور وموت ملاكم لناجي ابو نوار وكعب عالي لفادي حداد، وسواها كثير من بين تلك التجارب والمواهب الشابة التي طرحت قضايا انسانية وجمالية. ويتوقف الكتاب على العديد من الافلام المتنوعة لمخرجات اردنيات منها: طرفة لماجدة الكباريتي واحذر امامك تعليق لداليا الكوري وعاطفة الصحراء لهند خليفات وبتول لمنى بقيلي ورانيا حتر ولا زلت احيا لدارين سلام وفيلم ما خلص لغادة سابا .
يشار إلى أنه سبق للمؤلف أن قدم للمكتبة العربية العديد من الإصدارات السينمائية مثل: الآن على الشاشة البيضاء والسينما والثقافة السينمائية في الأردن وشاشات النور وشاشات العتمة.-(بترا)

التعليق