مجموعة المطار وتنشيط السياحة تروجان للأردن

تم نشره في الاثنين 24 تشرين الأول / أكتوبر 2011. 03:00 صباحاً

عمان- كشفت مجموعة المطار الدولي؛ الشركة المسؤولة عن إعادة تأهيل وتوسعة وتشغيل مطار الملكة علياء الدولي، عن تعاونها مع هيئة تنشيط السياحة لتكثيف جهودهما لترويج المملكة الأردنية الهاشمية كوجهة سياحية منتقاة للآلاف من المندوبين والمفوضين القادمين إلى الأردن لحضور المنتدى الاقتصادي العالمي.
وفي هذا الإطار، سيقوم ممثلو هيئة تنشيط السياحة باستقبال المشاركين في المنتدى في مطار الملكة علياء الدولي من خلال مكتب استقبال وخدمات مخصص لهذه الغاية، وتزويدهم بكتيبات تسلط الضوء على نقاط الجذب في الأردن وميزاته المتعددة، وذلك قبل نقلهم إلى أماكن إقامتهم خلال المؤتمر في البحر الميت. كما سيطلع الضيوف على مجسمات تجسد مبنى المسافرين الجديد الذي يجري العمل على تأسيسه في مطار الملكة علياء الدولي بكلفة 800 مليون دولار أميركي، والمزمع افتتاحه العام المقبل، بالإضافة إلى مشاهدة فيديو يأخذهم في جولة في مختلف مرافق المبنى الجديد والمتطور.
وحول انعقاد المنتدى الاقتصادي العالمي في الأردن، علق لي لورنس؛ الرئيس التنفيذي لمجموعة المطار الدولي بقوله: "لا شك في أن استضافة الأردن لمثل هذا الحدث المهم تعكس المكانة المتميزة التي يتمتع بها بين المستثمرين والقادة الاقتصاديين. ولأننا نؤمن بأن الانطباع الأول له أثر قوي في تشكيل وجهات النظر، فنحن حريصون كل الحرص على توضيح الأهمية التي تحتلها عملية إعادة تأهيل المطار كجزء من الجهود التنموية الوطنية والرامية إلى إبرازه كوجهة سفر واستثمار وسياحة منتقاة في المنطقة".
ويعد تأسيس مبنى المسافرين الجديد أحد العوامل الرئيسية التي تلعب دوراً في نجاح مساعي الأردن لمضاعفة عدد السياح فيها خلال السنوات الثلاث المقبلة؛ إذ سيعمل على رفع القدرة الاستيعابية للمطار إلى 7 ملايين مسافر سنوياً، مقارنة بقدرته الاستيعابية الحالية التي تبلغ ثلاثة ملايين ونصف زائر حالياً.

التعليق