المدربان يستعرضان التحضيرات خلال المؤتمر الصحفي

عدنان حمد: المباراة مهمة وليست حاسمة وكاماتشو يسعى لتغيير الصورة

تم نشره في الثلاثاء 6 أيلول / سبتمبر 2011. 02:00 صباحاً
  • المدير الفني عدنان حمد يتوسط حاتم عقل (يمين) والزميل مفيد حسونة - (من المصدر)

محمد عمّار

عمان - أكد المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم الكابتن عدنان حمد، أن مباراة اليوم أمام المنتخب الصيني مهمة جدا لكنها ليست حاسمة، في سعي المنتخب الوطني لبلوغ الدور النهائي من تصفيات القارة الآسيوية المؤهلة الى نهائيات كأس العالم 2014.
وأضاف حمد، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس في مقر اتحاد اللعبة؛ أن المهم في مباراة اليوم نقاطها الثلاث بغض النظر عن الأداء، فالمسعى الرئيس يرتكز على تحقيق الفوز، خصوصا وأن المنتخب الصيني حقق الفوز في مباراته الأولى ولكن باختلاف بسيط عن المنتخب الذي حقق الفوز خارج أرضه، على عكس الصين التي تغلبت على سنغافورة في الصين.
وأشار حمد الى أن المباراة ستكون مختلفة عن مباراة الجولة الأولى، خصوصا وأن المنتخبين الأردني والصيني تمكنا من تحقيق الفوز في الجولة الأولى، مشيرا الى أن المنتخب سيسعى للظفر بموقعة اليوم.
وأشار حمد الى المعنويات الهائلة والرائعة التي يتمتع بها نجوم المنتخب، بعد الفوز المؤزر على العراق في أربيل، وأن المنتخب عاقد العزم على تجيير نقاط المباراة لمصلحته.
وعن طريقة أداء المنتخب، قال حمد: “إن الواجبات المناطة باللاعبين ستكون مختلفة عن المباراة السابقة، خصوصا وأن المنتخب الصيني يعتمد على القوة البدنية واللعب على الأطراف وتسريع وتيرة الألعاب في الجانب الهجومي”، مشيرا الى دقة المرحلة، خصوصا وأن المنتخب سيلعب بطريقة مختلفة عن مباراته السابقة، مبينا أنه قام بمعالجة بعض الأخطاء التي وقع فيها اللاعبون في المباراة السابقة.
وأشار حمد الى الاختلاف الذي أصاب الكرة الصينية، التي تمكن منتخب بلاده من التغلب على منتخبها، حينما كان يقوده قبل 3 سنوات بنتيجة 2-1.
وأكد حمد أن المنافسة على بطاقتي التأهل عن المجموعة الأولى ستكون محصورة بين العراق والأردن والصين مستبعدا منتخب سنغافورة، مشيرا الى أن الجمهور الأردني سيزحف بقوة صوب ستاد عمان الدولي للوقوف خلف المنتخب في مواجهة الصين اليوم، وأن الجمهور ليس بحاجة للدعوة للوقوف خلف منتخب بلاده ولاعبي الوطن.
كاماتشو معترض
وقدم المدير الفني للمنتخب الصيني كاماتشو اعتراضه على موعد المؤتمر الصحفي، وظهر في رده على أسئلة الصحفيين أنه يحضر المؤتمر على مضض، وكانت إجاباته شبه موجزة، ولا يتجاوز رده على الأسئلة بكلمات معدودة، بيد أنه أشار إلى أن لكل مباراة ظروفها الخاصة، وأنه يسعى لتحقيق الفوز وتغيير الصورة التي ظهر عليها في مباراته الأولى أمام سنغافورة، وأن لكل مباراة ظروفها الخاصة، بيد أنه حضر للأردن لتحقيق النقاط الثلاث.
عقل: معنويات كبيرة
من جانبه، نوه كابتن المنتخب حاتم عقل الى المعنويات الكبيرة التي يتمتع بها نجوم المنتخب، خصوصا وأن المنتخب يعيش أحلى أيامه بفوز مستحق على العراق.
4 لغات حاضرة
وشهد المؤتمر الصحفي حضور 4 لغات كان الجميع يتحدثون بها، حيث تواجد 3 مترجمين؛ الأول للغة الإسبانية للمدرب كاماتشو، والثاني للإنجليزية والصينية لصحفيي الصين البالغ عددهم 33 صحفيا وصحفية، بالإضافة الى اللغة العربية.

moh.ammar@alghad.jo

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »بعون الله منصورين (ابو راكان)

    الثلاثاء 6 أيلول / سبتمبر 2011.
    منصورين يا نشامى بعون الله يارب يارافع السماعن الارض يارب انفوز 5-صفر على الصين اليوم ياالله
  • »بجميع اللغات (حسن)

    الثلاثاء 6 أيلول / سبتمبر 2011.
    بجميع اللغات الله ينصر النشاما