تراجع إشغال السيارات السياحية في رمضان

تم نشره في الخميس 4 آب / أغسطس 2011. 03:00 صباحاً
  • سيارات سياحية تصطف أمام أحد المكاتب في عمان - (تصوير: أسامة الرفاعي)

محمد عاكف خريسات

عمان- تراجع إشغال السيارات في المكاتب السياحية خلال رمضان إلى نحو 50 %، بعد عودة المغتربين والسياح الخليجيين إلى بلادهم، بحسب أصحاب مكاتب تأجير سيارات.
عضو الهيئة الإدارية في نقابة أصحاب مكاتب السيارات السياحية، إسماعيل أبو قاعود، قال "إن حركة إشغال السيارات السياحية تراجعت في الأيام الثلاثة الأولى من شهر رمضان"، مشيرا الى أن تسليم السيارات وانتهاء عقود التأجير بدأ في اليوم السابق للشهر بسبب عودة المغتربين إلى أعمالهم، وعودة السياح الخليجيين لقضاء شهر رمضان في بلادهم.
وأضاف أبو قاعود "أن موجة الحر وتراجع نشاط المواطنين خلال شهر رمضان هبطا بمعدل حركة تأجير السيارات رغم أن المكاتب تلجأ في حال استمر الركود إلى تخفيض الأسعار".
وقال مدير مكتب سيارات سياحية، منير منصور "إن قدوم السياح الخليجيين والمغتربين رفع نسبة إشغال السيارات السياحية إلى مستويات عالية خلال فترة الصيف"، مبينا "ان إشغال السيارات في مكتبه ما يزال عاليا".
مدير مكتب سيارات سياحية، يوسف أبودية، بين "أن الحركة في مكتبه تراجعت بشكل كبير، بعد أن وصلت نسب الإشغال لديه قبل رمضان إلى 95 %"، مشيرا إلى أن التوقعات كانت باستمرار انتعاش الحركة طوال شهر رمضان، في ظل وجود المغتربين والسياح
الخليجيين.
وأوضح أبو دية "أن التراجع بدأ مع بداية رمضان، علما أن الحركة كانت ممتازة قبل حلول الشهر"، لكنه أكد أن تراجع حركة الإشغال خلال رمضان يعد أمرا طبيعيا.
يشار إلى أن عدد مكاتب تأجير السيارات السياحية في الأردن يصل إلى 230 مكتبا، وتضم 7 آلاف سيارة.
وكانت الحكومة وافقت على مطالب نقابة أصحاب السيارات السياحية بتمديد العمر التشغيلي للسيارات السياحية لمدة 7 سنوات بدلا من 5 سنوات.
وكان أصحاب السيارات السياحية أقاموا أكثر من اعتصام لحث الحكومة للاستجابة لمطالبهم المتمثلة بتمديد العمر التشغيلي للسيارات السياحية من 5 إلى 8 سنوات، وتقديم إعفاءات ضريبية وجمركية وحل مشكلة تأجير السيارات الخصوصية التي أضرت بقطاع السيارت السياحية.

mohammad.khraisat@alghad.jo

التعليق