إقالة برادلي من تدريب منتخب الولايات المتحدة

تم نشره في السبت 30 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً
  • بوب برادلي يتعرض للإقالة من منصبه كمدرب لمنتخب الولايات المتحدة -(أ ف ب)

مدن - أعلن سونيل غولاتي رئيس الاتحاد الأميركي لكرة القدم أن بوب برادلي مدرب منتخب الولايات المتحدة اقيل من منصبه أول من أمس الخميس.
وقال غولاتي في بيان "من الصعب دائما اتخاذ هذه القرارات خاصة عندما يتعلق الامر بشخص نحترمه كثيرا مثل بوب. نتمنى له التوفيق في المستقبل".
ويشغل برادلي البالغ من العمر 53 عاما المنصب منذ خمسة اعوام لكنه واجه ضغوطا متزايدة للاحتفاظ بالوظيفة بعد الاداء الضعيف للمنتخب الأميركي في بطولة الكأس الذهبية الشهر الماضي رغم نجاح الفريق في الوصول للدور النهائي قبل الخسارة أمام المكسيك.
وقال غولاتي "نريد ان نشكر بوب برادلي على خدماته واخلاصه لكرة القدم الأميركية في الأعوام الخمسة الماضية، لقد قاد الفريق خلال الفترة التي عمل فيها كبيرا لمدربي منتخبنا للرجال لتحقيق عدد من الانجازات لكننا شعرنا ان الآن هو الوقت المناسب لنا لاجراء تغيير".
وكان برادلي الذي يلعب نجله مايكل في صفوف المنتخب الأميركي، تولى المسؤولية في 2007 بعد نتائج الفريق المخيبة للآمال في بطولة كأس العالم العام 2006 وحقق على الفور نجاحا بالفوز بالكأس الذهبية في 2007.
وقاد المدرب المنتخب الأميركي لتخطي تصفيات كأس العالم 2010 لكن الفريق خسر في الدور الثاني للنهائيات أمام غانا.
ولم يعلن الاتحاد الأميركي على الفور اسم المدرب الذي سيحل محل برادلي.
من جهة ثانية، تحدث مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي أليكس فيرغسون عن اقالة برادلي من تدريب المنتخب الأميركي وقال "أنا مستاء وأعتبر أن برادلي غير محظوظ.. لقد قام بعمل جيد وبكل أمانة وتضحية".
وذكر فيرغسون أن التأهل بمنتخب إلى المونديال وتخطي مرحلة المجموعات معه أمر لا يقدر كل المدربين على تحقيقه، وقال أن برادلي من الممكن أن يقدم كرة قدم جيدة في الدوري الإنجليزي وبالأخص في نادي فولهام الذي تقول الإشاعات أنه اقترب من التعاقد مع مدرب المنتخب الأميركي السابق.  -(وكالات)

التعليق