نجوم الأوروغواي يقتربون من حلم الفوز باللقب

تم نشره في الخميس 21 تموز / يوليو 2011. 03:00 صباحاً

لاباتا- أكد حارس أوروغواي الدولي فرناندو موسليرا أن فوز منتخب بلاده بلقب بطولة كوبا أميركا 2011 يمثل “حلما”.
وقال في تصريحات بالمنطقة المختلطة بعد المباراة التي فاز فيها فريقه على بيرو 2-0 في نصف النهائي “الأرجنتين وبيرو منافسان مختلفان. بيرو لعبت بشكل جيد للغاية، ولكننا حسمنا المباراة بالارتداد السريع في الشوط الثاني”.وأضاف “عندما نذهب لننام هذه الليلة، سننسي ما حدث الليلة، وسنبدأ التفكير في النهائي”. وتابع “حققنا الهدف، واثبتنا اننا نستحق أن نكون في النهائي”.
وأكد المهاجم لويس سواريز أن فريقه “كان حاسما للغاية”.
وقال اللاعب بعد اللقاء إن الشوط الأول في المباراة كان صعبا، خاصة مع تمركز المنافس بشكل جيد في الدفاع، وهو ما لم يسمح باستغلال الفرص التي سنحت لفريقه. وأضاف “الشوط الثاني كان مختلفا، وكنا حاسمين للغاية”. وتابع “كانت مباراة مختلفة عن لقاء الأرجنتين. كنا نعرف ان الأرجنتين ستهاجم كثيرا وكان علينا أن نفعل ذلك نحن أيضا، ولحسن الحظ فعلناه بشكل جيد”.
وعادل سواريز بهدفيه في مرمى بيرو رصيد الأرجنتيني سرخيو أغويرو في صدارة هدافي البطولة ولكل منهما ثلاثة أهداف.
وقال لاعب وسط أوروغواي والتر غارغانو إن منتخب بلاده لايقع تحت ضغط وأنه فقط يسعى للفوز.
وقال في تصريحات بالمنطقة المختلطة “كنا نعرف ان المباراة ستكون صعبة. بيرو لديها فريق جيد وقد اثبتت ذلك في المرحلة الاولى ولكننا لعبنا بشكل أفضل”.وأضاف أن المدير الفني “أوسكار تاباريز طلب منه الربط بين لويس سواريز ودييغو فورلان”.
من جانبه، قال زميله اريفالو ريوس إنه ليس هناك فرق بين وصول اي من باراغواي أو فنزويلا إلى المباراة النهائية.مؤكدا أن الفوز باللقب يتطلب ان يكون فريقه على مستوى أعلى من المنافسين. بدوره، قال زميله ماكسي بيريرا إنه كان سعيدا للغاية بالآداء الذي قدمه فريقه في المباراة، مشيرا إلى ان أوروجواي تمكنت من السيطرة على نقاط القوة في منتخب بيرو واستغلت المساحات.
أما اللاعب الفارو بيريرا فأعرب عن سعادته بفوز فريقه مشيرا إلى أن المنتخب أكد رغبته في تحقيق “أشياء هامة”، وأعرب عن أمله في الفوز بالمباراة النهائية.

(إفي)

التعليق