توقيع كتاب "لكي لا ننسى بيت دجن يافا" اليوم

تم نشره في الاثنين 27 حزيران / يونيو 2011. 03:00 صباحاً
  • غلاف الكتاب-(الغد)

عمان-الغد - تقيم جمعية بيت دجن الخيرية في السابعة من مساء اليوم حفل توقيع كتاب "لكي لا ننسى بيت دجن يافا" للدكتور أيمن حمودة في مركز الحسين الثقافي التابع لأمانة عمان الكبرى في رأس العين.
ويوثق الكتاب في حوالي 400 صفحة جوانب عدة لهذه البلدة الفلسطينية التي تجاور يافا والتي شُرد أهلها منها سنة 1948 مع باقي القرى والبلدات والمدن الفلسطينية. ويروي المؤلف، من خلال شهادات لستين من رجال ونساء البلدة الذين ولدوا فيها قبل سنة 1948، أو الذين زاروها بعد النكبة، تاريخ بيت دجن ونضال أهلها ومقاوتهم للانتداب والعصابات الصهيونية التي اعتادت على الاعتداء على بيت دجن وأهلها. كما يسهب الكتاب في توثيق تاريخ البلدة القديم الذي يعود للكنعانيين في الألف الرابع قبل الميلاد واتصال هذا التاريخ بشكل متسلسل الى يوم النكبة مرورا بأمم وشعوب تميزت بالعمارة والتقدم والازدهار، الى أن تعرضت لاعتداء ممنهج على أيدي القوات الإسرائيلية في السنوات التي تلت النكبة.
وخصصت أبواب منفصلة من الكتاب للبحث في جغرافية البلدة ورسم خرائط مفصلة لحاراتها، ووصف بيارات البرتقال الدجنية التي كانت تصدر إنتاجها العالي الجودة الى أوروبا، ومدارس البلدة والعادات الاجتماعية لأهلها وأغاني أعراسها، إضافة الى معلومات عن الثوب الدجني الشهير الذي يعرض حاليا في متاحف عدة في الأردن ودول أخرى في أوروبا وأميركا.
ويأمل المؤلف من خلال عمله، الذي استغرق إنجازه عامين من البحث والتحقق وبمساعدة فريق عمل كبير، أن يحذو حذوه شبان آخرون بتوثيق تاريخ قرى وبلدات أخرى تعرضت للتطهير الكلي على أيدي العصابات الصهيونية سنة النكبة، ويساهموا بالتالي في حفظ الذاكرة الفلسطينية.
ولد د.أيمن حمودة في الكرامة العام 1962، وتلقى الدراسة في مدارس الأقصى ووكالة الغوث وكلية الحسين الثانوية في عمان. والتحق بعدها بكلية الطب في الجامعة الأردنية سنة 1980 وحصل على شهادة البكالوريوس في الطب البشري سنة 1986 ثم بدأ بعدها التخصص في الولايات المتحدة/ ولاية نيوجيرسي في جامعة سيتون هول/ مستشفى سانت مايكلز، حيث حصل على شهادة البورد الأميركي في الطب الباطني والبورد الأميركي في أمراض القلب والشرايين والشهادة العليا في أمراض القلب التداخلية. وهو الآن يعمل استشاريا في أمراض القلب والشرايين في عمّان. أجرى أبحاث عديدة حول أمراض القلب والشرايين في الأردن عرضت نتائجها في مؤتمرات عالمية وعربية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الجذور (نضال يونس الخوالدة)

    الخميس 26 نيسان / أبريل 2012.
    اشكر بيت دجن يافا لانها انجبت د ايمن حمودة البار لهذة الارض المباركة
  • »شكر خالص (أسامة زيدان)

    السبت 17 كانون الأول / ديسمبر 2011.
    الشكر الخالص والكبير للدكتور أيمن حمودة لهذا العمل العملاق الذي نرجو أن يكون فاتحة لكل كاتب وباحث أن يواكبه المسير في هكذا مشروع وطني وتاريخي