وادي موسى يؤكد تفوقه على المحطة في "طائرة" الممتاز

تم نشره في الأحد 8 أيار / مايو 2011. 03:00 صباحاً

محمد عمّار

عمان –  أكد فريق وادي موسى تفوقه على المحطة وتمكن من التغلب عليه في انطلاقة مرحلة الاياب من الدوري الممتاز للكرة الطائرة بنتيجة 3-0 وبواقع 25-17، 25-12، 25-21، في اللقاء الذي اقيم أمس في صالة الأمير فيصل بالقويسمة.
وتتواصل عند الساعة الخامسة من مساء اليوم في صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب؛ مباريات الجولة الأولى من مرحلة الاياب باقامة مواجهتين، حيث يلتقي الكرمل مع شباب الحسين، وكانت مباراة الذهاب قد انتهت شبابية بصعوبة بالغة 3-2، فيما يسعى الوحدات في اللقاء الثاني الى تأكيد تفوقه على البقعة كما حدث في لقاء الذهاب والذي انتهى وحداتيا 3-0.
وادي موسى 3 المحطة 0
قاد محمد ناجي فريقه وادي موسى للتقدم سريعا بعد اعداد متقن للضاربين حسن حسونة وعلاء دقماق وخليل المحارمة واستقبال مميز من قاسم عقلة، فيما برز ابراهيم عبدربه ونضال فواز في الهجوم من المنطقة الخلفية، ما اتاح المجال لتقدم وادي موسى 14-10، 16-12، رغم محاولات المحطة مجاراة وادي موسى من خلال محمد تيسير الذي حاول جهده في بناء الهجمات على محاور الشبكة، واجتهادات طارق عدوان خالد الرواشدة ومحمد فليفل، وعلى الرغم من محاولات المحطة اعادة ترتيب الاوراق، الا ان وادي موسى اجهز على الشوط الأول 25-17. لم يتبدل الحال في الشوط الثاني الذي نوع فريق وادي موسى خلاله بالاعداد الامثل من محمد ناجي وتألق واضح لابراهيم عبدربه في توجيه كل اشكال الساحقات على ملعب المحطة الذي عانى من عدم تواجد حوائط صد متينة، وشرخ حسونة ودقماق الحوائط في أكثر من مناسبة، لتقدم وادي موسى 12-8، ثم 18-9، قبل ان ينهي الشوط الثاني لمصلحته بنتيجة 25-12. وعلى ذات منوال الشوط السابق تقدم وادي موسى 5-0 ثم 8-4، حيث لم تجد ساحقات عبدربه ودقماق وخليل محارمة حوائط صد من قبل المحطة، فانهالت الكرات على ملعب المحطة، ليتقدم وادي موسى 11-4، وسط معاناة المحطة من سوء الاستقبال وضعف في الجانب الدفاعي، ورغم محاولات طارق الباشا ومحمد فليفل ومحمد تيسير لاعادة التجانس، الا ان وادي موسى حسم الشوط الثالث لمصحلته 25-21.
البقعة × الوحدات 
يدخل الوحدات مواجهة اليوم متجاوزا خسارته في آخر مواجهات مرحلة الذهاب أمام شباب الحسين 0-3، حيث يتولى المعد ماجد البس تنويع الخيارات الهجومية والاعداد الامثل على مختلف محاور الشبكة للضاربين محمد الحوراني ومحمد ابو كويك وزياد زبدية وعبدالله مطر وعودة حسن، بالاضافة الى استثمار تحركات عبدالله بني عيسى للهجوم من المنطقة الخلفية، وسيكون هناك تواجد للمعد محمد ابو عرقوب حسب المعطيات الفنية لمدرب الوحدات، كما سيعمل ابو كويك وابو عرقوب على تحقيق المزيد من النقاط للفريق عبر الارسالات القوية، ويحرص الفريق على تشييد حوائط صد ثنائية او ثلاثية على محاور الشبكة لحرمان مهاجمي البقعة من التحكم بالكرة على طول الشبكة بتواجد ابو كويك وبين عيسى وزبدية وحتى الحوراني.
على الجهة المقابلة، فان البقعة الذي قدم اداء مميزا في مبارياته الاخيرة، يسعى لاستثمار القوة الهجومية في الفريق عبر المتألق عيسى غريب وعلي ثامر على حواف الشبكة، فيما ستناط مهمة الهجوم من منتصف الشبكة لرياض اسماعيل الذي يجيد تغيير الكرات بهجمات من القلب، فيما سيتولى عيسى غريب مهمة الاعداد الامثل على طوال الشبكة، وسيتولى اسماعيل ايضا مهمة الهجوم من المنطقة الخلفية، وهناك مهمة كبيرة ملقاة على عاتق الليبرو احمد صقر في استقبال الارسالات القوية من طرف الوحدات. 
الكرمل × شباب الحسين
ربما يكون لقاء الذهاب بين الفريق هو المنطلق لهما من مواجهة اليوم، حيث سيتولى وكالعادة دائما المعد المتألق يعقوب القهوجي مهمة الاعداد المتقن على ارتفاعات مناسبة للضاربين احمد العواملة وحسين الرمحي وامين عبدالقادر، الذين يجيدون ايضا مهمة تشكيل حوائط الصد امام ساحقات الكرمل، فيما سيتولى حسن قمر واحمد خشان وحسين الرمحي الضرب من المنطقة الخلفية، بعد ان يستوعب بشار محارمة ارسالات الكرمل واعادتها بهدوء للقائد القهوجي الذي يقوم بحركات الخداع على محاور الشبكة لتشتيت قدرات حوائط الصد الدفاعية لفريق الكرمل.
على الطرف الاخر، فان الكرمل قدم مباراة كبيرة امام الشباب في مرحلة الذهاب، ورغم خسارته الا ان اداء الفريق كان في قمة الانسجام، من حيث الاعداد الامثل، والاستقبال الناجح للارسالات، وحتى الضرب من كافة المراكز، ومن هنا يبرز دور فارس الكردي الذي يجيد تنويع الكرات الهجومية صوب جميل ابو الرب ومحمد مشهور وسليمان الصقر، ويأخذ محمد جمال على عائقه ارسالات ساحقاته صوب ملعب الشباب من المناطق الخلفية الى جانب حضور مؤمن الخطيب، ويتولى شاهر محمود مهمة استقبال ارسالات شباب الحسين وتمهيدها للكردي الذي يعمل على ترجمتها للضاربين او استخدام مهارة الهجوم من منطقة القلب.

التعليق