نصائح للتقليل من سلبيات سوء استخدام المضادات الحيوية

تم نشره في الجمعة 22 نيسان / أبريل 2011. 03:00 صباحاً

عمان- هل يمكن تخيل أحوال العالم قبل اكتشاف المضادات الحيوية؟ وهل يمكن تخيل كيف كانت الأمراض المختلفة مثل؛ السل والكوليرا والتيفوئيد والطاعون تفتك بأعداد مهولة من البشر في أيام معدودات، والآن، هل يمكن لك تخيل ماذا يمكن أن يحدث إن فقدت المضادات الحيوية فاعليتها وعادت هذه الأمراض تفتك بالبشر؟! إن سوء استخدام البشر للمضادات الحيوية يسهم فعلا في أن تفقد المضادات الحيوية فاعليتها وفي رجوع الأمراض الجرثومية الفتاكة من جديدة، فكيف ذلك؟
ماهية المضادات الحيوية
تعرف المضادات الحيوية بأنها عبارة عن مواد طبيعية أو مشتقات بعض المواد الطبيعية التي لها القدرة على إرداء (قتل) أو تثبيط نمو البكتيريا المسببة للأمراض الجرثومية المختلفة، وفي الوقت الحالي، أصبح تعريف المضادات الحيوية يشمل أيضا المواد أو العقاقير المصنعة التي تملك هذه الخاصية.
والمضادات الحيوية ذات فاعلية ضد الأمراض التي تسببها البكتيريا وليس ضد الأمراض التي تسببها الفيروسات مثل؛ البرد أو الرشح والانفونزا، رغم أن العديدين ما إن يشعروا بأعراض الإصابة بالبرد أو الرشح حتى يسارعوا إلى استخدام المضادات الحيوية وهذا الأمر خطأ شائع تترتب عليه مخاطر عظيمة.
ماذا يقصد بسوء استخدام المضادات الحيوية؟
إن سوء استخدام المضادات الحيوية هو استعمال المضادات الحيوية في غير محل استخدامها، فمثلا يعد استخدام المضادات الحيوية من غير أن يكون هنالك داع أو التهاب بكتيري يحتم ذلك، سوء استخدام للمضاد الحيوي، وكما أن الرجل المناسب يجب أن يوضع في المكان المناسب، فإن المضاد الحيوي المناسب لا بد أن يستخدم للالتهاب البكتيري المناسب، فليست جميع المضادات الحيوية فعالة ضد جميع أنواع الالتهابات الجرثومية، بل إنه لكل مضاد حيوي طيف فاعلية محددة، والطبيب هو وحده القادر على الفصل من خلال الخبرة والفحوصات المخبرية في هذا الأمر، لذا فإن المضادات الحيوية في الدول المتقدمة لا توصف إلا بوصفة طبية.
ماذا يحدث إذا أسيء استخدام المضادات الحيوية؟
إن البكتيريا المسببة للأمراض ذكية جدا، فعند تعرضها للمضادات الحيوية؛ وخصوصا في حالات سوء الاستخدام، فإنها تستطيع أن تحور نفسها وتغير في تركيبها، حيث تصبح مقاومة للمضادات الحيوية التي كانت حساسة لها فيما سبق، وهذا الأمر خطير جدا ولا يمكن الاستهانة به، فمع مرور الزمن وإذا استمر الوضع على ما هو الآن فستفقد المضادات الحيوية فاعليتها وستنتشر الأمراض الجرثومية الخطيرة من جديد.
كما تنتج عن سوء استخدام المضادات الحيوية زيادة كلفة العلاج، ذلك ان المضاد الحيوي لن يكون فعالا في القضاء على المرض، ولذا فإن المريض سيلجأ إلى استخدام العديد من الأدوية من دون أي فائدة ترجى، وبذا فإن التكلفة الاقتصادية ستزيد على المريض من غير أن يلاحظ أي تحسن.
ومن ناحية أخرى، فإن استخدام المضادات الحيوية بشكل عشوائي ستنتج عنه مضاعفات جانبية قد تكون خفيفة أو شديدة، ومن أهم الآثار الجانبية الناتجة عن سوء استخدام المضادات الحيوية حدوث الإسهالات والحساسية الشديدة التي قد تؤدي إلى وفاة المريض في بعض الأحيان، أما استخدام بعض المضادات الحيوية من قبل المرأة الحامل؛ وخصوصا خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، فقد يؤدي لأضرار شديدة على الجنين.
نصائح للتقليل من ظاهرة سوء استخدام المضادات الحيوية
هنا يأتي دور المواطن المسؤول، فالأمر لا يمكن الاستهانة به وهو شديد الخطر على البشرية، فلا أحد يريد أن يرى أطفاله أو أحفاده يقضون من الأمراض الجرثومية التي كان لها علاج فيما مضى، من غير أن يتمكن الطب من مساعدتهم والأخذ بأيديهم نحو الشفاء، وحتى لا يحدث ذلك، ينصح بالتقيد بشكل تام بما يلي:
1. الطبيب هو وحده المسؤول عن وصف المضادات الحيوية، ولذا لا يجوز أن يلجأ المريض لصيدلية بشكل ذاتي لعلاج مرضه.
2. على المريض أن يلتزم بتوجيهات الطبيب والصيدلي عند صرف المضاد الحيوي، وعليه الالتزام بعدد مرات تناول العلاج في اليوم الواحد والالتزام بمدة العلاج كاملة وتناول الدواء حتى آخر حبة؛ حيث لا بد للمريض من إكمال المدة المحددة للعلاج، ولا ينبغي إيقاف تناول العلاج عند تحسن حالته الصحية.
3. على المريض إخبار الطبيب والصيدلي عن وجود حساسية من أحد المضادات الحيوية، وهذا الأمر مهم جدا؛ لأن تناول المريض لمضاد حيوي يسبب له الحساسية قد يؤدي إلى وفاته على الفور.
4. على المريض الالتزام بتعليمات تناول المضاد الحيوي من حيث توقيت تناول العلاج قبل الطعام أو خلال الطعام، أو من حيث إمكانية التعرض لأشعة الشمس خلال فترة العلاج، وما إلى ذلك من تعليمات متعلقة بتناول المضاد الحيوي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »المضاد الحيوي (رانيا صالح)

    الخميس 9 آب / أغسطس 2012.
    انا صار عندي بكتيريا بالحلق وتعبت كتير روحت على الدكتور واعطاني مضاد حيوي تحسنت شوي وتركت الدواء وفكرت حالي اتحسنت وما إلتزمت فيه وبعد شهر بزبط رجعتلي البكتيريا واتعبت اكتر وبعدين أخذت علاج تاني وإلتزمت فيه وانشالله اني اتحسن" انا بدي انصح نصيحه انو الواحد يلتزم بلادواء وخصوصا المضاد الحيوي ""