الدكتور صبيح يؤكد أهمية تعزيز المعرفة الطبية

تم نشره في الاثنين 18 نيسان / أبريل 2011. 03:00 صباحاً

عمان- في إطار نشاطاته وجهوده الرامية الى تعزيز عمل الاتحاد العالمي لجراحة الدماغ والأعصاب في عدد من الدول النامية، شارك البروفسور الدكتور إبراهيم صبيح نائب رئيس الاتحاد العالمي بإقامة دورة تدريبية موسعة في مدينة مومباي الهندية من دول آسيوية يهدف إلى منحهم المعرفة والخبرة وتعزيز العلوم الطبية في هذا المجال، كما شارك صبيح في فعاليات تدريبية مكثفة لتدريب مجموعة كبيرة من الأطباء والجراحين الآسيويين في مدينة بوكيت في تايلند طرحت خلالها أحدث المعلومات وعلوم جراحة الدماغ والأعصاب في العالم.
وكان الدكتور صبيح قد شارك في الاجتماعات السنوية لهيئة الاتحاد العالمي للدماغ والأعصاب في جنيف، وطرح جملة قضايا تتعلق بتفعيل أعمال الاتحاد في الدول النامية وتعزيز المعرفة العلمية ودعم قدرات الأطباء الشباب في هذا المجال، ولقيت دعوته اهتماما بالغا، حيث يعكف الاتحاد كأكبر منظمة عالمية تعنى بجراحة الدماغ والأعصاب الى توفير أجهزة طبية معقدة ومتطورة في هذه الجراحة على مستوى العالم بأسعار زهيدة لمراكز طبية في العالم العربي، كما سيعمل على عقد دورات لأطباء عرب تهدف الى نقل المعرفة العلمية والتكنولوجيا الطبية لهم نظراً لأهمية تعزيز هذه القضايا في العالم العربي والأردن، كما قال د.صبيح في المؤتمر.

التعليق