مركز زها يحتفي بـ"عيد الأم" ويكرم عددا من الأمهات

تم نشره في الاثنين 21 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً
  • مركز زها يحتفي بـ"عيد الأم" ويكرم عددا من الأمهات

 فوزي باكير

عمان- أقام مركز زها الثقافي أول من أمس حفلا خاصا بمناسبة عيد الأم، تضمن العديد من الفقرات الفنية، كما وجرى تكريم عدد من الأمهات الفاعلات في المجتمع، وذلك في مقر المركز.

وفي بداية الحفل الذي رعته سمو الأميرة عالية بنت الحسين جرى عرض فيلم يستعرض إنجازات زها جردانة منكو، صاحبة هذا المركز، التي تتعلق برعاية الأطفال من خلال مركزها وتنميتهم والحفاظ عليهم وتعليمهم العديد من المهارات الفنية والموسيقية والثقافية وإشراكهم في النشاطات والفعاليات التي يقيمها المركز.

ثم تلاه عرض لمجوهرات داماس، الراعي الأساسي للحفل، والتي تميزت مجوهراته بدقة الحفر عليها وسطوع الألون من أحجارها الكريمة التي كانت متوسطة الحجم وناعمة ولفتت الحضور بشدة، وتنوعت بين ذهب أبيض وذهب أصفر، وبين ما هو حديث الشكل والتصميم، وما هو قديم التصميم لكن برؤيا جديدة.

وبعدها جاء العرض "لفراشات زها"، إذ رقصن الباليه على خشبة المسرح برشاقة، كن يتمايلن بهدوء ونعومة، كل واحدة تأخذ مكانها وتزهو بنفسها وهي ترقص وزميلتها، كان العرض ملفتا، ونال إعجاب الجمهور.

ثم قدمت فرقة "سبيداك" الأرمنية عرضا فلكلوريا راقصا، بدأ بدخول صبايا الفرقة اللواتي كن يرتدين أثوابا بيضاء وسوداء من التراث الأرمني، على موسيقى من تراثهن، قدّمن لوحة هادئة، تميزت حركاتهن بالليونة والانسياب والسلاسة، ودققن بكعوبهن على خشبة المسرح! ليثير هذا المشهد الجمهور، فصفّق لهنّ كثيرا.

والعرض الثاني للفرقة كان لشبابها، بزيهم الأحمر والأسود، وحركتهم السريعة المتسمة بالهيبة والحضور الملفت، وقوة الدقّة على الأرض، وقدموا لوحة أخرى متميزة.

ثم كان عرضا موسيقيا لأكاديمية زها للموسيقيين الصغار، يعزفون الكمان، وترافقهم سيدة على آلة البيانو، كل طفل قدّم مقطوعة صغيرة تختلف عن الأخرى، وأهداها لأمه، ولكل الأمهات اللواتي حضرن.

ثم جرى تكريم العديد من الأمهات اللواتي ساهمن في تنمية المجتمع وحاضرات فيه باستمرار، مثل النائبة عبلة أبو علبة، والإعلامية عروب صبح، والفنانة رفعت النجار والفنانة لارا الصفدي.

التعليق