الجوهر ورشا يبحثان عن ألق الضاحية الأردنية في إسبانيا اليوم

تم نشره في الأحد 20 آذار / مارس 2011. 02:00 صباحاً
  • الجوهر ورشا يبحثان عن ألق الضاحية الأردنية في إسبانيا اليوم

مصطفى بالو

عمان- يخوض منتخب اختراق الضاحية منافسات بطولة العالم، التي تنطلق اليوم في إسبانيا بمشاركة عربية وقارية ودولية واسعة، حيث وصل وفد المنتخب الوطني أمس الى العاصمة الإسبانية، والذي يترأسه عضو الاتحاد رفيق حموده، ويضم اللاعب ثائر الجوهر واللاعبة رشا أيوب الى جانب المدرب الوطني خالد الهنداوي.

طموحات وآمال

ويطمح الثنائي الشاب الجوهر ورشا واللذان يشرف على تدريبهما الهنداوي منذ فترة طويلة، الى تحقيق نتيجة طيبة رغم ازدحام الطريق الى الميداليات، بالمنافسين والمنافسات الأقوياء من مختلف دول العالم، وسعيا لتجاوز ما حققه منتخب السيدات في بطولة آسيا التي جرت في عمان قبل عدة سنوات عندما توج المنتخب بالميدالية البرونزية.

العداء ثائر الجوهر صاحب الإنجاز الأبرز بتحقيقه الميدالية البرونزية في البطولة التجريبية لبطولة العالم داخل الصالات التي أقيمت في قطر، وشكل مع زميله عبد العزيز المدرك رقما صعبا في المنافسات العربية والقارية، عندما نجحوا بتحطيم الأرقام القياسية على مستوى الرجال، الى جانب نجاحهم في تحطيم الأرقام التأهيلية الى بطولات العالم عبر تجاوزهم الأرقام المؤهلة من بطولات عربية وقارية، الى جانب جلبهم للعديد من الميداليات والإنجازات في البطولات المفتوحة للمسافات الطويلة في ألعاب القوى، الى جانب تحقيق إنجازات للأندية التي يلعبون له، الأمر الذي فرض وجودهم على لائحة الاهتمام الأولمبي ضمن مشروع إعداد اللاعب الأولمبي، وواصل الجوهر تفوقه ليعلن أحقيته بتمثيل اللعبة في بطولة العالم الحالية لاختراق الضاحية.

رشا تبحث عن الألق

الى ذلك لم تتخل الواعدة رشا أيوب عن حلمها في الوصول الى العالمية، بعد ان انطلقت بقوة الى نجوميتها وسيطرت على ألقاب مسابقات المسافات الطويلة، حتى على مستوى الشابات رغم لعبه لفئة الناشئات، وأهلتها إنجازاتها لخوض التجربة الى جانب الجوهر في بطولة العالم، بعد ان خطفت الميدالية الفضية برفقة زميلاتها براءة مروان وبيان عصام في بطولة آسيا لاختراق الضاحية التي جرت في عمان، وحققت الميدالية البرونزية في مسابقة 800م، في بطولة العرب للناشئين والناشئات التي جرت في تونس في العام 2008، وحصدت الميدالية الذهبية في العديد من اللقاءات الدولية في سباقي 800م و1500م، وهيمنت على المركز الأول والميدالية الذهبية في آخر 3 سنوات في لمسابقتي 800م و1500م، الى جانب تحقيقها للرقم القياسي في مسابقة 1500م، عندما حققت زمنا وقدره 4.49 د، في الدورة العربية المدرسية التي جرت في بيروت العام الماضي، وصاحبة الرقم القياسي في مسابقة 800م عندما حققت 2.22.40 د، في البطولة العربية للشباب والشابات التي جرت في القاهرة العام الماضي، وصاحبة الرقم القياسي في مسابقة 1000م، في التصفيات المؤهلة لبطولة العالم للشابات التي جرت في سنغافورة في العام الماضي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »بالتوفيق (حسين الترابين)

    الثلاثاء 10 كانون الثاني / يناير 2012.
    بالتوفيق انشالله وهاي الانجازات مو غريبه على لاعبين الاردن والله انو في رياضين في هل بلد
    نادرين بس لاسف مافي دعم مادي