العامل "الرايزيسي" كابوس يلاحق الأم أثناء الحمل

تم نشره في الخميس 3 آذار / مارس 2011. 10:00 صباحاً
  • العامل "الرايزيسي" كابوس يلاحق الأم أثناء الحمل

عمان- يجهل كثيرون العامل "الرايزيسي" وما ينتج عنه من أمراض، ونظرا لأهميته ولآثاره السلبية إذا ما تم اكتشافه أثناء الحمل للقيام بالإجراء المناسب، لابد من التعريف فيه.

يعرف العامل الرايزيسي بأنه جزء من أجزاء الدم يوجد لدى غالبية الأشخاص ويطلق عليه "+ RH" فالدم ينتج العامل الرايزيسي لدى 85 ٪ من الناس، ويحملون هذا العامل بصفة موجبة، ولا ينتج الدم العامل الرايزيسي لدى 15 ٪ من الناس ويحملون هذا العامل بصفة سلبية.

وبسبب اختلاف دم الأم وجنينها تتكون أجسام مضادة في دم الأم لتدافع بها عن نفسها؛ حيث تهاجم هذه الأجسام المضادة كريات الدم الحمراء لدى جنينها، ولكن ما هو مرض العامل الرايزيسي؟

مرض العامل الرايزيسي هو عدم توافق دم الأم الحامل والجنين، ويحدث ذلك عندما تتزوج امرأة لا يوجد العامل في دمها برجل يوجد العامل في دمه ففي مثل هذه الحالة قد يرث الجنين العامل الرايزيسي عن الأب، وقد ينتقل دم الجنين، الى دم الأم وخصوصا أثناء الولادة. 

وبما ان دم الجنين يختلف عن دم الأم فإن دمها يقاوم دمه، وذلك بإنتاج أجسام مضادة تنتقل الى دم الطفل عبر المشيمة وإذا حدث ذلك فإن كريات الدم الحمراء تتلف لدى الطفل وينتج عن ذلك فقر دم واصفرار وتلف دماغي وغير ذلك، وفي الحالات الشديدة قد يؤدي هذا الوضع الى وفاة الطفل. وعلى أي حال نادرا ما يحدث هذا في الحمل الأول ولكن نسبة الخطر تزداد في حالات الحمل اللاحقة، إذ إن دم الأم يكون قد استحث بما فيه الكفاية لإنتاج الأجسام المضادة للعامل الرايزيسي.

ويتم ظهور العامل الرايزيسي لدى فرد ما على التركيب الجيني لهذا العامل لدى الأبوين، ويظهر العامل الرايزيسي لدى الأفراد كصفة سائدة أو ناقلة أو متنحية كصفة وراثية أخرى ويكون التركيب الجيني لهذا العامل كالتالي: ++ RH "سائد" و - + Rh "ناقل" و Rh "متنحي".

وتحتفظ الأم بالأجسام المضادة في دمها عند قطع الحبل السري للوليد؛ حيث يختلط دم الأم مع دم الجنين في هذه اللحظة بعد الحمل الأول ولذا فلا يوجد أثر لاختلاف العامل الرايزيسي في الحمل الأول بل تحدث آثار ذلك في الأحمال اللاحقة.

كما تظهر للمواليد والذين هم نتاج اختلاف العامل الرايزيسي ملامح وتبدو في الاصفرار بسبب عجز كبد الجنين من تمثيل تميع الدم والأنيميا. ولا يعد العامل الرايزيسي مرضا شديد الخطورة إذا ما تم اتباع طرق الوقاية منه وهو ان تقوم الأم الحامل بفحص دمها لتعرف نوعه ولتتمكن الأم من معرفة إذا كانت بحاجة الى لقاح العامل الرايزيسي.

وإذا اتضح من خلال الفحص انها بحاجة الى لقاح العامل الرايزيسي فيعطى اللقاح خلال "72" ساعة من ولادتها لطفل لديه العامل الرايزيسي ويعطى أيضا في الأسبوع "28" ومن الحمل وتحتوي هذه الإبرة على مادة "Gamma Globulin" تعمل على وقف إنتاج الأجسام المضادة لدى الأم.

وقد يخطر ببال الأم بأن تطلب من الطبيب التخلص من الأجسام المضادة ولكن هذا مستحيل؛ لأنها تصبح جزءا من دم الأم على الرغم من ان صحة الأم تتأثر، ولكن جميع أطفالها الذين يوجد في دمهم العامل الرايزيسي معرضون للإصابة.

وتكمن المشكلة وهو عند اختلاف العامل الرايزيسي لدى الأبوين وهي حالة واحدة عندما يكون العامل الرايزيسي لدى الأب موجبا "+ RH" ولدى الأم سالبا "1 - RH" فيكون العامل الرايزيسي لدى الجنين موجبا "+ RH"  ولكن ان كان دم كل من الأب والأم من النوع السالب فإن دم الجنين سيكون من النوع السالب ففي هذه الحالة لا يكون هناك احتمالات لإصابة الطفل نتيجة عدم توافق العامل الرايزيسي ولا تحتاج الأم ان تعطى اللقاح.

ويعد عدم توافق العامل الرايزيسي من الأسباب الرئيسية للإصابة بالإعاقات، مثل الإعاقة العقلية والشلل الدماغي والإعاقة البصرية والإعاقة السمعية. والأم التي يحتوي دمها على أجسام مضادة تحتاج الى رعاية طبية متواصلة أثناء مرحلة الحمل وإجراء الفحوصات من قبل الطبيب للاطمئنان على وضع الجنين وإذا احتاج الأمر قد يقوم الطبيب بإنهاء الحمل مبكرا أو يغير دم الطفل.

ولا داعي للقلق والخوف لا سيما للحامل عندما تعلم بعدم وجود توافق في دمها مع دم زوجها؛ لأن العلاج أصبح سهلا وبسيطا والدور الأساسي يعود للطبيب المختص الذي يتابع حالة الأم ويتخذ الإجراءات المناسبة لتفادي حدوث أي مشاكل.

ياسمين الخطيب

باحثة في الإرشاد التربوي

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عامل ريساسRh (Amal Alwakeil)

    الجمعة 3 آذار / مارس 2017.
    إذا ما كانت الأم لم تعلم عن عامل ريساس وأنجبت طفلة ولم تأخذ الحقنة خلال 72 ساعة ولم يخبرها طبيبها بذلك لأن اتضح أن عامل ريساس لديها سالب فهل هناك فرصة في الحمل الثاني بأن تنجو من أضرار الأجسام المضادة التي نتجت من الولادة الأولى لأن طفلتها حاملة rh موجب لأن أباها يحمل rh موجب