عروض متنوعة وفنون كلاسيكية في الدورة الثامنة من مهرجان أبوظبي

تم نشره في الأحد 6 شباط / فبراير 2011. 10:00 صباحاً
  • عروض متنوعة وفنون كلاسيكية في الدورة الثامنة من مهرجان أبوظبي

أبوظبي- الغد - أعلنت مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون عن الفعاليات والأنشطة التي ستحتضنها الدورة الثامنة لمهرجان أبوظبي 2011، التي ستنطلق الشهر المقبل.

وأشارت مُؤسس مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، المؤسِّس والمدير الفني لمهرجان أبوظبي هدى الخميس كانو إلى أن "الدورة الثامنة من المهرجان، تؤكد التزامنا المتواصل بتقديم فعاليات وبرامج فنية وثقافية غنية ومتنوّعة لشرائح المجتمع المختلفة، وتسهم في تحقيق حوار متبادل ومنسجم، وبناء جسور معرفية جديدة تختصر المسافات، لتشجيع التسامح والحوار الثقافي وفتح مجالات أوسع للإبداع، وتعزيز مكانة العاصمة أبوظبي كوجهة رائدة ومميّزة للثقافة والفن والإبداع على المستوى العالمي".

وقالت خلال المؤتمر الصحافي الذي عقد مؤخرا بحضور المدير التنفيذي لمراكز إيواء سارة شهيل، ورئيسة twofour54 تواصل نورة الكعبي، ومدير إدارة الاتصال الحكومي بهيئة أبوظبي للثقافة والتراث عبدالله بطي القبيسي، والفنانة الأردنية مكادي نحاس، والفنان التشكيلي الجزائري رشيد قريشي، إن المهرجان يعزز صورة أبوظبي كمدينة عالمية للفنون، عبر الفن، التعليم، الثقافة والإبداع.

وأضافت "مهرجان 2011 ينطلق تحت شعار "لأجل الوئام والسلام الإنساني"، الذي يعكس دور الموسيقى في ترسيخ قيم المحبة والسلام الإنساني، وقدرة الفنون على فتح آفاق ومجالات أوسع للتفاهم والتواصل الثقافي العالمي لصالح الإنسانية".

ويفتتح المهرجان بحفل أوركسترا والوني الملكية لموسيقى الحجرة من بلجيكا، مع مختارات من روائع موزارت، بقيادة أوغسطين دوميه، قائد الأوركسترا وعازف الكمان المتألق، برفقة عبد الرحمن الباشا، عازف البيانو اللبناني الحاصل على العديد من الجوائز العالمية.

وتحيي الأوركسترا الوطنية الروسية المصنفة ضمن أفضل 20 فرقة أوركسترا عالمية، حفل "بروفنمان وبرامز" بقيادة نيكولا لويزوتي الفائز بالجائزة الأولى لمهرجان بوتشيني، مدير أوبرا سان فرانسيسكو، وقائد أوركسترا طوكيو السيمفونية، بمشاركة عازف البيانو الفائز بجائزة غرامي يفيم برونفمان.

أما في الغناء الأوبرالي فيتم إحياء أمسية الأوبرا التي يشترك فيها الباريتون ديمتري هوفرو ستوفسكي الفائز بجائزة مغني العالم من مسابقة كارديف، برفقة السوبرانو الشابة الواعدة إكاتيرينا سويرينا، إضافةً إلى حفل جاز للفنان آل جارو الفائز بجائزة غرامي 7 مرات.

كما يستضيف المهرجان تصميم زها حديد، في قلب العاصمة أبوظبي تحت شعار "إبداع الشرق: إرثٌ موسيقيٌّ، مِعمارٌ إنساني"، ويشتمل على فعاليات خاصة بتوثيق الموسيقى العربية في بلاد الشام إبرازاً لجماليات الموسيقى العربية ومنجزها الإبداعي.

ويقدم المهرجان هذا العام الباليه المعاصر بأمسيتين الأولى بمشاركة نجوم الباليه من مسرح الباليه الأميركي ومسرح البولشوي ومسرح مارينسكي، والثانية مع الفنانة الأيقونة سيلفي غويليم بمشاركة مؤدي الباليه العالمي راسيل ماليفان.

ويعرض رائعة شكسبير "ماكبث"، بتكليف حصري من مهرجان أبوظبي 2011، ويوم المواهب الشابة الذي يعرّف الجمهور بالطلاب الذين أشرف على تدريبهم وإنجاز معزوفاتهم الموسيقية ماثيو بارلي وفرقته الموسيقية "Between the Notes" كمقدمة لإنجاز مقطوعات "أغاني الصيادين في الإمارات" و"الأغاني التقليدية لمدينة مانشستر" بالتعاون مع مهرجان مانشستر الدولي.

كما يقدم مهرجان أبوظبي للمرة الثانية تعاونه الفني مع أوبرا متروبوليتان نيويورك حيث تُقدّم، في بث بتقنية عالية الجودة (HD) من نيويورك، عرض لوتشيا دي لاميرمور حيث تتألق السبرانو والممثلة المبدعة نتالي ديساي.

ويستضيف المهرجان الفنان التشكيلي العالمي رشيد قريشي، في معرضه "طريق الورد".

التعليق