ريال وبرشلونة يقتربان من نهائي إسبانيا وقطبا ميلان يبلغان نصف نهائي إيطاليا

تم نشره في الجمعة 28 كانون الثاني / يناير 2011. 09:00 صباحاً
  • ريال وبرشلونة يقتربان من نهائي إسبانيا وقطبا ميلان يبلغان نصف نهائي إيطاليا

بطولات الكأس في أوروبا

مدريد - يقترب الغريمان ريال مدريد وبرشلونة من مواجهة مرتقبة بينهما في نهائي كأس ملك اسبانيا لكرة القدم بعدما حقق الفريقان الكبيران الفوز في ذهاب الدور نصف النهائي أول من أمس الأربعاء.

وخرج ريال منتصرا 1-0 من مباراة مثيرة للجدل في ضيافة اشبيلية حامل اللقب بفضل هدف مهاجمه الفرنسي كريم بنزيمة في حين قاد ليونيل ميسي أفضل لاعب في العالم برشلونة لفوز ساحق بخماسية نظيفة على الميريا.

ونقل الفريقان الثريان المنافسة الدائرة بينهما في دوري الدرجة الأولى الإسباني إلى مسابقة الكأس وفي حالة عبورهما لجولة الإياب يوم الأربعاء المقبل فسيلعبان معا في النهائي في 20 نيسان (ابريل) أي بعد أيام من مواجهة أخرى بينهما في الدوري على ستاد "سانتياغو برنابيو" في مدريد.

وألغي هدف سجله اشبيلية في المباراة التي شهدت عددا كبيرا من الإنذارات في ستاد "سانشيز بيزخوان" بعاصمة الأندلس، كما أصيب إيكر كاسياس حارس ريال بمقذوف ألقي عليه من الجمهور بعد صافرة النهاية لكنه إصابته ليست خطيرة.

ووضع بنزيمة الذي سجل يوم الأحد الماضي هدفه الثاني في الدوري هذا الموسم ريال في المقدمة في الدقيقة 17، وتبادل بنزيمة مهاجم منتخب فرنسا الكرة مع زميله الالماني مسعود أوزيل وشق طريقه ليدخل منطقة الجزاء ويراوغ مدافعين اثنين قبل أن يسدد الكرة بقوة في شباك الحارس اندريس بالوب.

واعتقد اشبيلية أنه عادل النتيجة بعدها لحظات حين راوغ المهاجم البرازيلي لويس فابيانو الحارس كاسياس وسدد الكرة نحو الشباك الخالية لكن راؤول البيول مدافع ريال انزلق على الأرض وأبعد الكرة التي أظهرت الإعادة التلفزيونية أنها تجاوزت خط المرمى قبل أن يلمسها ألبيول مدافع منتخب اسبانيا، وقال ألبيول للصحافيين "حدث كل شيء بسرعة كبيرة. ألقيت بنفسي على الأرض ورأيت الكرة فوق الخط. بالنسبة لي الكرة لم تتجاوز الخط."

وقال كاسياس قائد ريال الذي لم يحرز لقب الكأس منذ 1993 في مقابلة تلفزيونية "ألقى أحدهم بزجاجة مياه. إنه عار لأن الجمهور كان رائعا وساعد فريقه قبل أن يسبب هذا المختل مشكلة".

وفي ستاد "كامب نو" ببرشلونة حسم فريقها الفوز مبكرا بعد أن تقدم 4-0 بحلول الدقيقة 30 حين سجل بدرو الهدف الرابع.

وافتتح ميسي مهاجم منتخب الارجنتين التسجيل لفريقه بهدف في الدقيقة التاسعة وأضاف هدفا ثانيا بعدها بسبع دقائق، وعزز برشلونة الفائز باللقب عام 2009 تقدمه بهدف ثالث لديفيد فيا. وفي الشوط الثاني اختتم المالي سيدو كيتا أهداف فريقه في الدقيقة 88، وكان برشلونة سحق ألميريا 8-0 في الدوري في وقت سابق هذا الموسم.

كأس إيطاليا

انضم انتر ميلان حامل اللقب للفرق المتأهلة للدور نصف النهائي لكأس إيطاليا لكرة القدم بعد أن هزم مضيفه نابولي 5-4 بركلات الترجيح أول من أمس الأربعاء.

وبعد التعادل بدون أهداف سجل انتر ميلان خمس ركلات ترجيح مقابل أربع لصاحب الأرض ليصبح ثالث فريق يتأهل للمربع الذهبي.

وفي وقت سابق أول من أمس منح هدفان سجلهما المهاجم الكسندر باتو فريقه ميلانو الفوز 2-1 على سمبدوريا وانتزاع بطاقة التأهل للدور نصف النهائي.

وسجل اللاعب البرازيلي الذي لم يشارك في المباراة التي فاز فيها متصدر دوري الدرجة الاولى الايطالي على تشيزينا يوم الاحد الماضي الهدف الأول في الدقيقة 17 قبل ان يضيف الهدف الثاني من تمريرة من الهولندي اوربي ايمانويلسون بعد خمس دقائق.

وسجل ستيفانو جوبرتي هدف الفريق المضيف مع بداية الشوط الثاني، إلا أن ميلان الذي دفع بلاعبه الجديد مارك فان بومل في أول مشاركة له، تمسك بتقدمه حتى النهاية.

وقبل 12 دقيقة على نهاية المباراة دفع ميلان بمهاجمه الجديد أنتونيو كاسانو الذي انضم اليه من سمبدوريا في وقت سابق هذا الشهر.

كأس ألمانيا

تابع بايرن ميونيخ مشواره الناجح نحو الاحتفاظ بلقب بطل كأس المانيا لكرة القدم ببلوغه دور الاربعة اثر فوزه الكبير على مضيفه اخن من الدرجة الثانية 4-0 أول من أمس الاربعاء في الدور ربع النهائي.

ومنح ماريو غوميز التقدم لبايرن ميونيخ في الدقيقة 26 اثر تمريرة من البرازيلي لويز غوستافو المنضم الى صفوفه مطلع العام الحالي من هوفنهايم، لكن الفريق البافاري لم يتنفس الصعداء سوى في الدقائق الـ15 الاخير حيث عزز توماس مولر بهدف ثان في الدقيقة 75 اثر تلقيه كرة من الهولندي أريين روبن بعد 3 دقائق من دخول الأخير أرضية الملعب مكان التركي حميد التينتوب، ثم أضاف مولر نفسه الهدف الثالث في الدقيقة 80، قبل ان يختم روبن المهرجان في الدقيقة 88 اثر تمريرة من باستيان شفاينشتايغر.

وهو الهدف الثاني لروبن في ثالث مباراة له مع الفريق البافاري بعد عودته من الاصابة التي ابعدته عن الملاعب مند المباراة النهائية لكأس العالم الاخيرة في جنوب افريقيا.

وكان روبن منح التقدم للفريق البافاري في مباراته امام كايزرسلاورتن (5-1) السبت الماضي في المرحلة التاسعة عشرة من الدوري المحلي.

وثأر بايرن ميونيخ لخسارتيه السابقتين امام آخن 1-2 في ربع نهائي 2004 و2-4 في ثمن نهائي 2007، وضمن مواصلة مشواره للظفر على الاقل بلقب هذا الموسم كونه يتخلف بفارق 14 نقطة خلف بوروسيا دورتموند متصدر الدوري، وتنتظره مواجهة ثأرية مع انتر ميلان الايطالي في ثمن نهائي مسابقة دوري ابطال أوروبا الشهر المقبل.

وكان بايرن ميونيخ خسر نهائي الموسم الماضي امام الفريق الايطالي 0-2 على ملعب "سانتياغو برنابيو" في مدريد.

وفجر فريقا دويسبورغ واينرجي كوتبوس من الدرجة الثانية المفاجأة وبلغا الدور نصف النهائي بتغلبهما على فريقي الدرجة الأولى كايزرسلاوترن 2-0 وهوفنهايم 1-0 على التوالي.

في المباراة الأولى، سجل البوسني برانيمير باييتش (36) والسلوفيني غوران سوكالو (58) الهدفين، وفي الثانية، سجل الصيني جييايي شاو هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 84.

ولحق دويسبورغ واينرجي كوتبوس بشالكه الذي كان حجز بطاقته الثلاثاء الماضي بالفوز على ضيفه نورمبرغ 3-2 بعد التمديد.

كأس الرابطة الإنجليزية

بلغ برمنغهام سيتي نهائي مسابقة كأس رابطة الاندية الانجليزية المحترفة في كرة القدم للمرة الثالثة في تاريخه بفوزه على ضيفه وست هام 3-1 بعد التمديد (الوقت الاصلي 2-1) أول من أمس الاربعاء في إياب الدور نصف النهائي.

وكان وست هام الذي يعاني الامرين في الدوري المحلي حيث يقبع في المركز الاخير، في طريقه للتأهل إلى النهائي للمرة الاولى منذ 1981 عندما خسر امام ليفربول والثالثة في تاريخه بعد ان وصل أيضا إلى نهائي 1966 وخسر امام وست بروميتش، وذلك لأن التعادل كان سيد الموقف بهدف لكارلتون كول (32) مقابل هدف للي بوير (59)، وهي النتيجة التي كانت ستمنحه بطاقة النهائي كونه فاز ذهابا 2-1.

لكن صاحب الارض سجل هدف التقدم في الدقيقة 79 عبر روجر جونسون وفرض التمديد الذي استهله بهدف سريع سجله كريغ غاردنر في الدقيقة 94، وكان ذلك كافيا لحمل برمنغهام إلى النهائي للمرة الثالثة بعد ان توج باللقب عام 1963 على حساب استون فيلا، وخسر نهائي 2001 امام ليفربول بركلات الترجيح.

وضرب برمنغهام موعدا في المباراة النهائية التي ستقام في 27 شباط (فبراير) المقبل على ملعب "ويمبلي" في لندن، مع أرسنال الذي كان فاز الثلاثاء على ضيفه ايبسويتش تاون (درجة اولى) 3-0 في الاياب بعد ان تعادل معه 1-1 ذهابا.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الكأس للميلان إنشالله (عاصم التميمي)

    الجمعة 28 كانون الثاني / يناير 2011.
    الروزنيري هو البطل