"الشبكة الاجتماعية" يهيمن على حفل تسليم جوائز جمعية النقاد الأميركية

تم نشره في الأحد 16 كانون الثاني / يناير 2011. 10:00 صباحاً
  • "الشبكة الاجتماعية" يهيمن على حفل تسليم جوائز جمعية النقاد الأميركية

لوس أنجلوس - هيمن فيلم "The Social Network" أو "الشبكة الاجتماعية"، الذي يتناول قصة تأسيس موقع "فيسبوك"، الشهير على حفل توزيع جوائز "كريتيكس تشويس أووردز" التي تمنحها الجمعية الوطنية الأميركية للنقاد السينمائيين والذي أقيم بمدينة لوس أنجلوس بعد أكثر من شهر من الإعلان عن الأعمال الفائزة.

وحصد "الشبكة الاجتماعية" أيضا خلال الحفل الذي أقيم أول من أمس، جائزتي أفضل مخرج لديفيد فينشر وأفضل سيناريو مقتبس لآرون سوركين.

وتدور قصة "الشبكة الاجتماعية" حول اللعبة غير القانونية التي يفترض أنها شكلت انطلاقة "فيسبوك" والمستوحاة من كتاب "The Accidental Billionaires" أو "بليونيرات بالصدفة" لبن مزريتش.

ويقدم الفيلم مؤسس الموقع، مارك زوكربرج، على أنه شاب يدرس في جامعة هارفورد ويمتلك مؤهلات اجتماعية محدودة، ولكن موهبته الواسعة في عالم الكمبيوتر تقوده لأن يصبح واحدا من أثرياء العالم.

وتفوق الفيلم السويدي "The Girl With the Dragon Tattoo" أو "الفتاة ذات وشم التنين" على المكسيكي "بيوتيفول" والإيطالي "I Am Love" أو "انا الحب" بحصده جائزة أفضل فيلم أجنبي غير ناطق بالإنجليزية.

وعلى الرغم من نجاح "الفتاة ذات وشم التنين" من وجهة نظر النقاد، إلا أنه لم يترشح لجوائز "جولدن جلوب" التي سيتم تسليمها اليوم الأحد، بعكس "بيوتيفول" و"أنا الحب"، حيث يتنافسان على جائزة أفضل فيلم أجنبي أيضا.

وحصل فيلم "The King's Specch" أو "خطاب الملك" على جائزة أفضل ممثل التي ذهبت لكولين فيرث، وأفضل سيناريو أصلي لديفيد سيدلر، بينما تفوق فيلم "The Fighter" أو "المقاتل" في فئتي أفضل ممثل وممثلة دور ثاني واللتين كانتا من نصيب كريستيان بيل ومليسيا ليو، على الترتيب.

وكما كانت تشير جميع التوقعات، حصلت ناتالي بورتمان على جائزة أفضل ممثلة عن بطولتها في فيلم "Black Swan" أو "البجعة السوداء".

وفاز بجائزة أفضل فيلم رسوم متحركة الجزء الثالث من "Toy Story" أو "قصة لعبة"، فيما حصل "Waiting for Superman" أو "في انتظار سوبرمان" على جائزة أفضل فيلم وثائقي.

التعليق