برلين تحث على الاهتمام بارتفاع حرارة الأرض

تم نشره في الأربعاء 15 كانون الأول / ديسمبر 2010. 10:00 صباحاً

برلين-اعتبر سفير ألمانيا لدى الأمم المتحدة، والتي ستصبح عضوا في مجلس الأمن الدولي اعتبارا من كانون الثاني (يناير) المقبل، إنه يتوجب على مجلس الأمن أن يهتم بارتفاع حرارة الأرض كونه يمثل تهديدا عالميا.

وقال السفير بيتر ويتيغ خلال مداخلة أمام مركز أبحاث، إن ألمانيا تشاطر أكثر من 40 دولة القول بإن ارتفاع حرارة الأرض وارتفاع منسوب المياه الذي سينتج عن هذا الأمر يشكلان تهديدا داهما في مجال أمن الكوكب.

وأضاف "نحن مع الرأي القائل بأن هذا الأمر، يستحق عناء التقييم الاستراتيجي، بما في ذلك مجلس الأمن، للآثار التي سيخلفها التغير المناخي على الوضع الأمني في مفهومه الواسع، بما في ذلك المساعدة على الدفاع والمساعدة الإنسانية واختفاء الجزر-الدول كليا" بسبب ارتفاع مستوى البحر.

وأوضح "بالنسبة لبعض الدول، يتعلق الأمر بمسألة وجود ونحن نرغب في أن تطرح هذه المسائل أمام مجلس الأمن"، معتبرا أن هذا الأمر يشكل "تحديا"؛ لأن بعض الدول الأعضاء في مجلس الأمن لا ترى هذه المسألة بأنها من اختصاص المجلس.

واعتبارا من كانون الثاني (يناير)، ستصبح ألمانيا ولمدة عامين أحد الأعضاء العشرة غير الدائمين في مجلس الأمن إلى جانب الدول الخمس الدائمة العضوية: الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا.

التعليق