ترميم فيلم بوليفي صامت عمره 80 عاما

تم نشره في الثلاثاء 10 آب / أغسطس 2010. 09:00 صباحاً

لاباز- نجح فريق من خبراء السينما البوليفيين في ترميم فيلم تاريخي قديم بعنوان "وارا-وارا" إنتاج 1930 وينتمي لحقبة السينما الصامتة، وقد استغرق مشروع الترميم قرابة 20 عاما، بحسب تصريحات بدرو سوزش، أحد المسؤولين عن العمل. ونقلت صحيفة "باخينا سيتي" عن سوزش، قوله إن الفيلم الذي عرض لفترة محدودة العام 1930، سيعاد عرضه مرة أخرى أواخر الشهر الحالي في مؤسسة السينما بالعاصمة لاباز "السينماتيك"، كما سيتم توزيعه من خلال اسطوانات "دي في دي".كما ينتظر تقديم أربعة أعمال عن الفيلم وترميمه خلال النسخة الـ15 لمهرجان لاباز الدولي للكتاب، الذي تبدأ فعالياته اعتبارا من 18 الحالي. وأوضح الخبير السينمائي أنه تم العثور على نيجاتيف الفيلم، والتي كانت تعالج آنذاك بمحلول نترات الفضة، ممزقا لمشاهد متفرقة لا تتجاوز مدتها دقيقتين أو ثلاثا على الأكثر لكل مشهد، مما اضطر فريق الترميم لإعادة عملية مونتاج وتركيب الفيلم من جديد، استرشادا بما كتبته الصحافة عنه في تلك الفترة، ورواية "صوت آلة الكينا" وهي الرواية المأخوذ عنها العمل، وهي للمؤلف أنطونيو دياز فياميل. وقد تكلفت أعمال الترميم 200 ألف دولار، وتم تمويل المشروع بالتعاون مع ألمانيا والبرازيل وإسبانيا وإيطاليا وهولندا.

التعليق