بورتريه ثلاثي الأبعاد تايتانيك بعد قرن على غرقها

تم نشره في الخميس 29 تموز / يوليو 2010. 10:00 صباحاً
  • بورتريه ثلاثي الأبعاد تايتانيك بعد قرن على غرقها

واشنطن- تعتزم بعثة بحرية ستبحر في غضون شهر، تصميم بورتريه ثلاثي الأبعاد للسفينة تايتانيك، التي أثار غرقها بعد 4 أيام من إبحارها في 14 نيسان (أبريل) العام 1912 خيال الأجيال طوال ما يقرب من قرن من الزمان.

وأفادت تقارير إخبارية أميركية أن شركة (RMS Titanic) التي ستتولى تمويل البعثة، أعلنت أن مهامها سوف تستمر لمدة 20 يوما، وسوف يتم تزويدها بأجهزة ومعدات تقنية متطورة للغاية للوصول إلى موقع غرق السفينة، وهو الحادث المأساوي الذي راح ضحيته أكثر من 1517 شخصا، كان من بينهم أكثر من 80 لبنانيا لم يرد ذكرهم في أي مناسبة لتكريم ضحايا الباخرة العملاقة.

وتسعى البعثة البحرية من خلال هذه المبادرة إلى رسم تصميم ثلاثي الأبعاد لباخرة الركاب الإنجليزية العملاقة، التي كانت مملوكة لشركة وايت ستار لاين، والتي اكتشف موقع غرقها منذ 25 عاما، على أمل عرضه للجمهور في المستقبل.

يذكر أن تايتانك تم بناؤها في حوض هارلاند آند وولف لبناء السفن في بلفاست، لتصبح أكبر باخرة نقل ركاب في العالم في ذلك الوقت، ولكنها في أول رحلة لها في 10 نيسان أبريل 1912 من لندن إلى نيويورك عبر المحيط الأطلسي، وبعد أربعة أيام من إبحارها اصطدمت بجبل جليدي، مما أدى إلى غرقها بالكامل، ونجا من ركابها
الـ 2,223 ، 706 أشخاص.

وقد جسد المخرج جيمس كاميرون هذه المأساة في فيلمه "تيتانك" بطولة ليوناردو دي كابريو وكيت وينسلوت، والذي حصد عددا لا بأس به من جوائز الأوسكار وحقق إيرادات تجاوزت 1.8 بليون دولار.

التعليق