علماء يطورون وسيلة جديدة لحقن الأمصال من دون إبر

تم نشره في الثلاثاء 20 تموز / يوليو 2010. 10:00 صباحاً
  • علماء يطورون وسيلة جديدة لحقن الأمصال من دون إبر

لندن- قام علماء أميركيون بتطوير وسيلة ثورية تسمح بحقن الأمصال من دون استخدام إبر، فضلا عن عدم ضرورة اللجوء إلى طبيب متخصص.

وأشارت دراسة نشرتها مجلة (ناتشر ميديسن) العلمية إلى أن الوسيلة تكمن في وضع ضمادة لاصقة على الجلد يمكن إرسالها عن طريق البريد للمرضى الذي يحتاجون إلى تطعيمات وحقن بالأمصال، حيث يمكن التعامل معها في المنزل من دون الحاجة إلى مساعدة طبية.

وكشفت التجارب التي أجريت على الفئران عن أن الضمادات اللاصقة تعمل بشكل أفضل من الأمصال التي يتم حقنها عبر الإبر؛ حيث تحول دون انتقال العدوى، حيث يدخل المصل الجسم عبر سطح الجلد الذي يلعب دورا مهما في نظام المناعة.

وقال مارك براوسنتز، بمعهد جورج للتكنولوجيا في مدينة أتلانتا الأميركية، والذي يدير فريق الباحثين، إن الضمادة اللاصقة المذكورة قد تحدث ثورة في مجال الطب نظرا لبساطتها وأمنها عند حقن المصل.

يذكر أن الضمادة اللاصقة تحتوي على ما يقرب من 100 إبرة ميكروسكوبية مصنوعة من البلاستيك المتحلل حيويا والتي تخترق سطح الجلد بخفة ومن دون التسبب في ألم، لتحقن المصل ومن دون أن تترك أثرا.

وقد يؤدي استخدام هذا النوع من الضمادات اللاصقة في الدول النامية إلى توفير تكاليف حملات التطعيم وتخزين الأمصال، فضلا عن تجنب خطر استخدام سرنجات ملوثة.

التعليق