ماسا يشكر فيراري وويبر يطمئن على روسي

تم نشره في السبت 12 حزيران / يونيو 2010. 10:00 صباحاً

مدن- قدم السائق البرازيلي فيليبي ماسا الشكر لفريقه فيراري أول من أمس الخميس على تجديد الثقة به بعقد جديد لينتهي جدل استمر لفترة طويلة حول مستقبله في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات.

ومنح فيراري لماسا الذي تعرض لإصابة خطيرة في الرأس هددت حياته في تموز (يوليو) من العام الماضي عقدا جديدا هذا الأسبوع سيبقى بموجبه في صفوف الفريق الايطالي حتى نهاية 2012.

وقال ماسا في مؤتمر صحافي قبل خوض سباق جائزة كندا الكبرى يوم الأحد "يظهر هذا أن كل من في الفريق يثق في قدراتي. أنا سعيد للغاية بالبقاء في فيراري الفريق الذي حلمت دوما بتمثيله".

وأضاف "هذا هو موسمي الخامس مع فيراري وسأبقى لموسمين آخرين. ينتابني شعور رائع".

وقال ماسا الذي سيبقى زميلا للاسباني فرناندو الونسو بطل العالم مرتين من قبل إنه لم ينصت أبدا للإشاعات التي سرت في أروقة البطولة، وأضاف "منذ حضرت إلى فيراري ثارت إشاعات كثيرة في كل عام لكني لا أبال. أهتم فقط بما أريد.. أهتم بعملي في الفريق وبما أراه وكيف يعمل الناس وكيف يحترمونني".

من جهة ثانية، تلقى الايطالي فالنتينو روسي حامل لقب بطولة العالم للدراجات النارية دفعة معنوية من كلمات ومثال قدمه له الاسترالي مارك ويبر متصدر الترتيب العام لبطولة العالم للفورمولا 1 أول من أمس الخميس بعدما انتقل من مستشفى إلى آخر.

وقال فريق ياماها الذي يمثله روسي (31 عاما) إن المتسابق الايطالي سيترك مستشفى في فلورنسا حيث خضع لجراحة في الساق اليمنى بعدما منيت آماله في الدفاع عن لقبه في بطولة العالم بانتكاسة إثر حادث في التجارب الحرة لسباق جائزة ايطاليا الكبرى في مطلع الأسبوع الماضي.

واضاف الفريق "نقل بسيارة إسعاف إلى هليكوبتر وجاري الان نقله إلى مستشفى في كاتوليكا القريبة من منزله حيث سيلتقي بأطباء لمناقشة المرحلة التالية من العلاج".

وقد يستمر غياب روسي عن البطولة لخمسة أشهر بعدما وضع الحادث حدا لسلسلة قياسية من مشاركاته في سباقات الدراجات النارية والتي بلغت 230 مشاركة متتالية بدأها في سباقات فئة 125 سنتيمترا مكعبا في 1996.

لكن روسي قال إن المثال الذي شاهده في ويبر سائق رد بول كان مؤثرا وهو الذي تعرض لكسر في الساق في حادث دراجة في نهاية 2008 لكنه عاد ليفوز بعدها بأربعة سباقات ويتصدر الآن الترتيب العام.

وقال روسي في رده على أسئلة من خلال الفريق "اتصل بي مارك ويبر وهو نفسه اصيب بكسر في الساق اليمنى. طلب مني التحلي بالصبر وقال لي انني سأمر ببعض اللحظات من عدم الراحة لكن في النهاية فإن الشفاء أمر مؤكد".

وأضاف "الشيء الإيجابي هو أن الفترة الصعبة قد مرت وأن الجراحتين سارتا بطريقة جيدة وأن كل شيء يسير على ما يرام".

وقال روسي إنه ينوي قضاء فترة التعافي في تحسين لغته الانجليزية والقراءة بكثرة.

التعليق