طبيبنا

تم نشره في الاثنين 7 حزيران / يونيو 2010. 10:00 صباحاً

د. أمية دار عودة

اختصاصية النسائية والتوليد

تعاني أم أحمد (40 عاما) من تهبيط في الرحم وتسأل عن الآثار المترتبة على العملية التي نصحتها بها الطبيبة؟

لإجراء هذ العملية يتطلب الخضوع لنوع من الفحوصات لتحديد نوع التهبيط؛ هل هو في جدار المثانة أم في المستقيم أم في الرحم نفسه.

وتحدد النتيجة أيضا وفق الأعراض التي تعاني منها المريضة مثل؛ صعوبة في التبول أم أنها تعاني من تبول لا إرادي أم بروز كتلة خارج فتحة المهبل.

كل هذه الأعراض تحدد طبيعة العملية، فضلا عن معرفة هل ترغب المريضة في إنجاب الأطفال أم لا.

وتنصح المريضة بعد العملية بالامتناع عن الجماع ستة أسابيع لحين التئام الجرح، فضلا عن التوقف عن التدخين وتجنب حدوث الإمساك، وهنا يوصي الطبيب عادة بملينات تعالج ذلك إلى جانب علاج السعال وعدم حمل الأوزان الثقيلة.

التعليق