الكاميرون الجريئة تسعى لتحقيق نتائج جيدة في المونديال

تم نشره في الخميس 6 أيار / مايو 2010. 10:00 صباحاً

أنقرة- انفجر جيريمي المدافع المخضرم لمنتخب الكاميرون الاول لكرة القدم في الضحك عندما ذكر بالقمصان الجريئة وغير المعتادة التي ارتداها لاعبو الفريق على مدار السنوات.

واشتملت خزانة ثياب منتخب الكاميرون على قمصان من دون اكمام او قمصان ضيقة للغاية اضافة لزي مكون من قطعة واحدة وما يزال هناك الكثير من المفاجآت في جعبة الفريق خلال نهائيات كأس العالم التي تنطلق في جنوب افريقيا في 11 حزيران(يونيو)المقبل.

وقال جيريمي (31 عاما) في مقابلة مع رويترز اثناء وجوده في ملعب تدريب ناديه أنقرة جوجو التركي " الشعور بالراحة هو الامر الاكثر أهمية في هذا السياق."

واضاف "طالما انه لا يوجد ما يمنع فلماذا لا نختبر امرا جديدا. اعتقد انه ستكون هناك مفاجأة في جنوب افريقيا لكن اتمنى ان نحقق مفاجآت بنتائجنا وليس بزي الفريق فقط".

وارتدى لاعبو الكاميرون زيا من قطعة واحدة باللونين الأخضر والأحمر خلال ثلاث مباريات بدور المجموعات ولقاء بدور الثمانية في كأس الأمم الافريقية العام 2004 لكن الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) قال ان هذا ضد اللوائح.

وواجهت الكاميرون غرامة مالية مع خصم ست نقاط من رصيدها في التصفيات الافريقية المؤهلة لكأس العالم 2006 قبل الغاء هذه العقوبة بعد ذلك.

واثار منتخب "الأسود غير المروضة" الجدل ايضا في 2002 بعدما شارك بكأس الأمم الافريقية ذلك العام في مالي وهو يرتدي زيا من دون اكمام بدا شبيها بازياء لاعبي كرة السلة لتواجه الكاميرون عقوبة أخرى من الفيفا.

وانضم جيريمي اللاعب السابق في ريال مدريد الاسباني وتشيلسي ونيوكاسل يونايتد بانجلترا الى أنقرة جوجو في كانون الثاني (يناير) الماضي املا في اللعب باستمرار من أجل تعزيز فرصه في الدخول لتشكيلة الكاميرون بكأس العالم.

وقال جيريمي "لسوء الحظ أنقرة جوجو ليس بالفريق الذي يفوز في كل مباراة لكن على الأقل العب كل أسبوع وهو أمر مهم بالنسبة لي من أجل الاستعداد للأمر الأهم".

ويحتل أنقرة جوجو المركز الحادي عشر في الدوري التركي بفارق 30 نقطة عن فناربخشه صاحب الصدارة.

كما يلعب ريجوبير سونج القائد السابق للكاميرون في تركيا مع فريق طرابزون سبور وقال الفرنسي بول لوجوين مدرب المنتخب انه وجيريمي يملكان فرصة للحاق بتشكيلة الفريق في كأس العالم.

والكاميرون هي أكثر دول افريقيا نجاحا في كأس العالم بعدما صعدت للنهائيات ست مرات متتالية كما انها وصلت لدور الثمانية في البطولة عام 1990.

وقال جيريمي "الفارق بيننا وبين بعض المنتخبات الافريقية الأخرى هو عقليتنا وروحنا القتالية مثل شعارنا وهو الأسد".

واضاف "لدينا العديد من اللاعبين الموجودين في أندية كبيرة باوروبا. بعض المنتخبات في افريقيا لديها نفس الامر لكن من المهم وجود لاعبين جيدين وعقلية جيدة والقدرة على اللعب معا".

وتستهل الكاميرون مشوارها في المجموعة الخامسة بكأس العالم امام اليابان يوم 14 حزيران(يونيو) المبل قبل ان تواجه الدنمارك وهولندا في البطولة التي تستضيفها افريقيا للمرة الأولى.

وقال جيريمي "يجب علينا التفكير اننا نلعب على أرضنا. عندما تلعب الفرق على أرضها تحصل على مزية كبيرة. مجموعتنا صعبة للغاية لكن كل شيء ممكن".

التعليق