مكلارين ينجح بعد الذهاب إلى هولندا

تم نشره في الثلاثاء 4 أيار / مايو 2010. 10:00 صباحاً

روتردام- تحول ستيف مكلارين مدرب منتخب انجلترا السابق من شخص وصف سابقا بانه "أحمق يحمل مظلة" الى استاذ بعدما قاد تفينتي انشكيده لاحراز لقب دوري الدرجة الاولى الهولندي لكرة القدم لاول مرة في تاريخه اول من أمس الاحد.

وسخرت الصحف البريطانية من مكلارين لوقوفه خارج خطوط الملعب وهو يحمل مظلة في ليلة ممطرة باستاد ويمبلي شهدت هزيمة لمنتخب انجلترا أمام كرواتيا أطاحت بفرص الفريق في التأهل لكأس اوروبا 2008 ووافق بعد ذلك على تولي تدريب تفينتي بناء على نصيحة من المدرب الشهير بوبي روبسون.

وقال مكلارين للصحافيين وهو يتحدث عن روبسون الذي توفي العام الماضي بسبب السرطان "اعتقد ان بوبي كان سيحب ما فعلته."

واضاف المدرب الذي تأهل فريقه الان لدور المجموعات في دوري ابطال اوروبا "لكنها معجزة ان يفوز تفينتي باللقب. منذ بداية الموسم كنا في المركز الاول أو الثاني وضغط منافسونا علينا وطاردونا".

وتابع "كل اسبوع تعين علينا الفوز مجددا. أمر رائع ان ينجح اللاعبون في تخطي ذلك. هذا يجعلني فخورا للغاية".

واصبح مكلارين بطريقة ما خليفة لروبسون الذي عمل لفترتين في الدوري الهولندي مع ايندهوفن في تسعينات القرن الماضي كما كان اخر مدرب انجليزي يحرز لقب الدوري في دولة اوروبية كبيرة عندما قاد بورتو للتتويج في البرتغال عام 1996.

وكان روبسون اخر مدرب انجليزي ايضا يتأهل لدوري ابطال اوروبا ابان توليه تدريب نيوكاسل يونايتد عام 2002.

وانضم مكلارين الى تفينتي في حزيران (يونيو) 2008 بعد سبعة أشهر من نهاية مسيرته مع منتخب انجلترا بصورة مهينة.

وفي اول موسم لمكلارين مع تفينتي احتل الفريق المركز الثاني خلف الكمار وخسر في نهائي كأس هولندا بركلات الترجيح أمام هيرنفين.

وأكمل مكلارين طريق استعادة مكانته عندما تغلب تفينتي 2-0 على بريدا اول من أمس الاحد وهو ما جاء قبل يوم واحد من احتفاله بيوم مولده 49 لكنه يتحلى بالحذر بشأن المستقبل.

وقال مكلارين الذي كان اللقب الوحيد في خزائنه هو كأس رابطة الاندية الانجليزية العام 2004 مع ميدلسبره "هذه ليست اللحظة المناسبة للتحدث حول مستقبلي. الان وقت الاستمتاع بالانتصار وهذا ما سأفعله".

واضاف "تفينتي فريق رائع وسنرى ما سيجلبه لنا المستقبل".

التعليق