برشلونة يفقد أول ألقابه وليفربول يواصل مسلسل الإخفاق

تم نشره في الجمعة 15 كانون الثاني / يناير 2010. 09:00 صباحاً
  • برشلونة يفقد أول ألقابه وليفربول يواصل مسلسل الإخفاق

الكؤوس المحلية الأوروبية
 

مدن -فقد برشلونة لقبه بطلا لكأس اسبانيا في كرة القدم رغم فوزه على اشبيلية 1 -0 في اياب ثمن النهائي، وعاد ديبورتيفو لا كورونيا من بعيد وحول تخلفه امام ضيفه فالنسيا بهدفين نظيفين الى تعادل 2-2 ليخطف منه بطاقة التأهل الى الدور ربع النهائي.

في المباراة الاولى، سجل تشابي هدف الفوز لبرشلونة في الدقيقة 64، لكنه لم يكن كافيا لان الفريق الكاتالوني كان سقط ذهابا 1-2.

وفي الثانية، بدا ان فالنسيا في طريقة لتعويض خسارته مباراة الذهاب على ملعبه 1-2 بعدما تقدم بهدفين سجلهما الصربي نيكولا زيغيتش في الدقيقتين 11 و29، الا ان ديبورتيفو انتفض في الشوط الثاني وقلص الفارق بفضل هدف للبرازيلي لويس فيليبي سجله في الدقيقة 50، قبل ان يدرك خوان رودريغيز التعادل في الدقيقة 72، مانحا فريقه بطاقة العبور الى ربع النهائي ليلحق بسلتا فيغو من الدرجة الثانية الذي كان الثلاثاء اول المتأهلين بفوزه على مضيفه فياريال 1 -0 بعد ان تعادلا ذهابا 1-1.

ووضع راسينغ سانتاندر حدا 0 - 0 وذلك لفوزه ذهابا 3-2، فيما تخطى اوساسونا عقبة ضيفه هيركوليس من الدرجة الثانية بالفوز عليه بهدف للايراني مسعود شجاعي (48).

وكان هيركوليس فاز ذهابا 2-1 فحصل اوساسونا على بطاقة التأهل بفضل الهدف الذي سجله خارج ملعبه.

كما تأهل خيتافي الى ربع النهائي بفوزه الساحق على ملقة بخمسة اهداف لسولدادو (15 و49) ورافا (30) وبدرو ليون (53) وباريجو (79) مقابل هدف لخوانمي (63).

وكان ملقة فاز ذهابا 2-1.

كأس انجلترا

اضاف ريدينغ من الدرجة الاولى فصلا اخر في كابوس مضيفه ليفربول بعدما اطاح به من الدور الثالث لمسابقة كأس انجلترا لكرة القدم بالفوز عليه 2-1 بعد التمديد اول من امس الاربعاء على ملعب "انفيلد" في مباراة معادة.

وكان ليفربول الذي يعاني الامرين في الدوري المحلي حيث يحتل المركز السابع والذي ودع مسابقة دوري ابطال اوروبا وكأس رابطة الاندية المحلية، اكتفى بالتعادل 1-1 في المباراة الاولى على ارض ريدينغ ما اجبره على مواجهته مجددا وهو كان في طريقه الى حسم تأهله بفضل هدية من ريان بيرتراند الذي وضع "الحمر" في المقدمة عن طريق الخطأ في مرمى فريقه (45).

لكن يوسي بنعيون رد الهدية في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع عندما ارتكب خطأ داخل المنطقة على شاين لونغ، فاحتسب الحكم ركلة جزاء انبرى لها الايسلندي جيلفي سيغوردسون بنجاح (3+90)، ليحتكم الطرفان الى التمديد الذي ابتسم لريدينغ بفضل لونغ الذي سجل هدف الفوز والتأهل للضيوف في الدقيقة 100.

ويلتقي ريدينغ في الدور الرابع مع بيرنلي.

وتأهل نيوكاسل يونايتد من الدرجة الاولى الى الدور الرابع بعدما حسم مباراته المعادة مع بليموث ارغيل من الدرجة الاولى ايضا بثلاثية سجلها بيتر لوفنركراندز (10 و40 و72).

وكانت المباراة الاولى بين الفريقين انتهت بالتعادل 0- 0.

كأس ايطاليا

 تأهل ميلان الى الدور ربع النهائي من مسابقة كأس ايطاليا لكرة القدم اثر فوزه الصعب على ضيفه نوفارا من الدرجة الثالثة 2-1 اول من امس الاربعاء على ملعب "سان سيرو"، فيما حسم يوفنتوس مواجهته القوية مع ضيفه نابولي بالفوز عليه 3 -0 ليحفف الضغط على مدربه تشيرو فيرارا.

وعلى الملعب الاولمبي في تورينو، تنفس يوفنتوس الصعداء قليلا بفضل اليساندرو دل بييرو الذي قاده لحسم تأهله على حساب ضيفه نابولي بالفوز عليه 3 -0، ملحقا بالفريق الجنوبي هزيمته الاولى بقيادة مدربه وولتر ماتزاري الذي لم يذق معه طعم الهزيمة في 14 مباراة على التوالي منذ استلم الاشراف عليه في اوائل تشرين الاول (اكتوبر) الماضي بدلا من روبرتو دونادوني.

وافتتح فريق "السيدة العجوز" الذي لم يذق طعم الفوز سوى في مناسبة واحدة خلال مبارياته الست السابقة في جميع المسابقات ومرتين في مبارياته التسع السابقة، في الدقيقة 24 عبر البرازيلي دييغو، قبل ان يضيف دل بييرو الذي لعب منذ البداية، الهدف الثاني في الدقيقة 77 ثم الثالث في الدقيقة 82 من ركلة جزاء تسبب بها ماتيو كونتيني الذي طرد لحصوله على الانذار الثاني بسبب الخطأ الذي ارتكبه على دييغو داخل المنطقة.

وسيخفف هذا الفوز الضغط قليلا على مدربه فيرارا خصوصا بعد الهزيمة الثقيلة التي مني بها فريق "السيدة العجوز" الاحد الماضي في الدوري المحلي على يد ضيفه وغريمه التقليدي ميلان (0- 3).

وعاد كاتانيا ببطاقة ربع النهائي من ارض مضيفه جنوى بعدما فاز عليه بهدفين لجانفيتو بلزماتي (5 و8)، مقابل هدف لماركو روسي (57) الذي طرد بعد دقيقتين مع زميله اليوناني سقراطيس باباستاثوبولوس.

 كأس رابطة الاندية الفرنسية

اطاح غانغان الذي يلعب في الدرجة الثانية، بضيفه باريس سان جرمان وتأهل الى الدور ربع النهائي من مسابقة كأس رابطة الاندية الفرنسية بالفوز عليه 1 - 0 اول من امس في ربع النهائي.

ويدين غانغان بتأهله الى لاعب باريس سان جرمان مامادو ساخو الذي سجل هدف المباراة الوحيد عن طريق الخطأ في مرمى فريقه (80) الذي لم يتسغل النقص العددي في صفوف منافسه الذي لعب بعشرة لاعبين بعد طرد السنغالي مصطفى ديالو (77).

ويبدو ان غانغان في طريقه لتحقيق مفاجأة جديدة بعد تلك التي سطرها الموسم الماضي عندما توج بلقب بطل مسابقة الكأس للمرة الاولى في تاريخه بفوزه على رين 2-1 في المباراة النهائية.

يذكر ان باريس سان جرمان يملك الرقم القياسي من حيث عدد الالقاب في هذه المسابقة (3) مشاركة مع بوردو الذي توج بطلا لها الموسم الماضي، في حين ان اللقب الاخير لفريق العاصمة كان عام 2008 على حساب لنس.

ولا يزال بوردو، بطل الدوري والمتصدر الحالي، متواجدا في هذه المسابقة لكن مباراته مع مضيفه لومان قد تأجلت بسبب الاحوال المناخية الصعبة.

وبدوره لم يجد ليون صعوبة في التخلص من عقبة ضيفه متز (ثانية) بثلاثية نظيفة سجلها جيريمي تولالان (29) والارجنتيني ليساندرو لوبيز (87 و89) في مباراة لعب خلالها الخاسر بعشرة لاعبين بعد طرد كريستوف ماريشيه (68).

وحذا تولوز حذو ليون بتغلبه على ضيفه نانسي بثلاثية نظيفة ايضا سجلها الاوروغوياني داميان ماكالوزو (32 خطأ في مرمى فريقه) والبرتغالي باولو ماشادو (45 من ركلة جزاء) وكيفين دوبوي (46).

وقاد السنغالي مامادو نيانغ مرسيليا لحسم تأهله على حساب مضيفه سانت اتيان بتسجيله هدف الفوز 3-2 في الوقت بدل الضائع.

وسجل البرازيلي برانداو (28 و58) هدفي مرسيليا الاخرين، فيما كان هدفا سانت اتيان من نصيب باكاري ساكو (18) والارجنتيني غونزالو برغيسيو (30).

كما تغلب لوريان على مضيفه لنس بهدفين لسيلفان مارشال (9) وكيفين غاميرو (29)، مقابل هدف للبرازيلي ادواردو دوس سانتوس (86 من ركلة جزاء)، وليل على ضيفه رين 3-1 بعد التمديد سجلها عادل رامي (40) والبرازيلي توليو دي ميلو (96) والبلجيكي ايدين هازار (111)، مقابل هدف لميكايل باجيس (59).

وكان هذا الدور افتتح الثلاثاء بتأهل سيدان (ثانية) على حساب كليرمون (ثانية) بالفوز عليه 1 -0.

التعليق