وزارة الثقافة تسمح لفريق عمل مسرحية "الهية" باستخدام المركز الثقافي

تم نشره في الاثنين 4 كانون الثاني / يناير 2010. 10:00 صباحاً
  • وزارة الثقافة تسمح لفريق عمل مسرحية "الهية" باستخدام المركز الثقافي

غيداء حمودة

 عمان - سمحت وزارة الثقافة لفريق عمل مسرحية الهية بالعودة إلى استخدام المركز الثقافي الملكي لإجراء البروفات النهائية، بعدما تم طرد فريق العمل يومي الخميس والجمعة الماضيين من باب المركز ومنعهم من دخوله.

 وجاء القرار بعد اجتماع عقد ظهر أمس في مبنى وزارة الثقافة حضره كل من وزير الثقافة نبيه شقم، وأمين عام الوزارة جريس سماوي، وكاتب ومنتج المسرحية أحمد الطراونة، ونقيب الفنانين حسين الخطيب، ومدير الهيئات في الوزارة غسان طنش، ونايف النوايسة المنسق العام لاحتفالية الكرك، ومدير ثقافة الكرك خالد برقان، ومدير المركز الثقافي الملكي محمد أبو سماقة، وتم فيه استعراض كافة الظروف والحيثيات التي رافقت الاستعداد لهذا العمل المسرحي الكبير.

 وكبادرة حسن نية، أقامت وزارة الثقافة مساء أمس حفل استقبال في المركز الثقافي الملكي بحضور وزير الثقافة وأمين عام وزارة الثقافة والفنانين المشاركين في العمل ووسائل الإعلام، وتم شكر الفنانين على جهودهم لإنجاز هذا العمل الثقافي النوعي، وتقديم كافة التسهيلات لخدمتهم ضمن سياسة الوزير والوزارة في دعم المثقفين والفنانين الأردنيين باعتبارهم جزءا من المنجز الوطني الأردني.      

 كما أوعز وزير الثقافة - بحسب بيان صحافي أصدرته وزارة الثقافة يوم أمس وحصلت "الغد" على نسخة منه - بأن يحضر البروفة الرئيسية للمسرحية عدد من النقاد والإعلاميين يوم 10/1/2010 الأمر الذي تم الاختلاف عليه من قبل بين الوزارة (أمين عام الوزارة) ومنتج العمل بالرغم من عدم ورود أي بند في الاتفاقية الموقعة بينهما حول هذا الشأن.

 وأفاد الوزير في البيان بأن الوزارة "تعتز بأبنائها من الفنانين والكتاب وتعتبرهم قيمة إبداعية ووطنية وأن الوزارة لا تسمح بإفشال هذا العمل الإبداعي من أجل أمور ثانوية.

 وأضاف أن "الوزارة مهتمة بأن يكون هذا العرض موضوعه الكرك (ضمن احتفالات الكرك مدينة الثقافة الأردنية) متوجا لها وأن يكون الحفل الختامي الرئيسي لهذا المشروع".

 من جهته، قال الطراونة لـ "الغد" إنَّ قرار وزارة الثقافة جاء ليؤكد إيمان وزير الثقافة بالعمل وأهميته، مشيرا إلى أن شقم "أعاد الاعتبار للعمل وجميع العاملين فيه".

 وأكد الطراونة أن "العمل هو من الكرك وإلى الكرك"، مبينا أنه هدية أبناء الكرك المبدعين إلى أهالي الكرك والأردن باعتبار أن موضوع العمل جزء من التاريخ الوطني الأردني وذاكرة الوطن.

 وكان فريق العمل أقام بروفة للمسرحية في الشارع المقابل لنقابة الفنانين ظهر أول من أمس كنوع من الاحتجاج على الطريقة التي تمت معاملة فريق العمل بها معتبرينها "إهانة"، واستمرت البروفة نحو 50 دقيقة بحضور جميع أعضاء فريق المسرحية وحظيت بتغطية إعلامية من قبل الفضائيات الأردنية وقناة الجزيرة ورويترز، إضافة إلى وسائل إعلامية محلية أخرى.

 ومسرحية "الهية" مأخوذة عن رواية "وادي الصفصافة" للطراونة التي فازت بجائزة الدولة التشجيعية عن حقل الآداب العام 2009 الذي خصص للراوية.

 وتتناول ثورة الهية التي قام بها أهل الكرك العام 1910 في الكرك ضد الاستبداد التركي الطوراني في تلك الفترة إلا أن سامي باشا وجنوده أعملوا القتل والدمار في أهل الكرك من دون استثناء، فقد قتل في قرية عراق الكرك وحدها أكثر من ثمانين رجلا.

 ويشارك في المسرحية التي تدمج السينما مع المسرح في طريقة إخراجها إذ تم تصوير 3 أفلام خصيصا لها، كل من عبدالكريم القواسمي وشايش النعيمي وشفيقة الطل وجميل براهمة ورانيا فهد وحيدر كفوف ووسام البريحي ونضال البتيري وغيرهم.

Ghaida.h@alghad.jo

التعليق