بوهانغ يقضي على أحلام الإتحاد ويتوج باللقب

تم نشره في الأحد 8 تشرين الثاني / نوفمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • بوهانغ يقضي على أحلام الإتحاد ويتوج باللقب

دوري أبطال آسيا

 

طوكيو - توج بوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي بطلا لدوري ابطال آسيا في كرة القدم بفوزه على الاتحاد السعودي 2-1 أمس السبت في المباراة النهائية على استاد طوكيو الوطني.

وسجل نو بيونغ جون (57) وكيم هيونغ ايل (66) هدفي بوهانغ ستيلرز، ومحمد نور (74) هدف الاتحاد.

وحجز الفريق الكوري الجنوبي بطاقته الى كأس العالم للاندية المقررة في ابو ظبي من 9 الى 19 كانون الأول (ديسمبر) المقبل، ليكون الفريق الثاني من آسيا الى جانب الاهلي ممثل الدولة المضيفة كونه بطلا للدوري الاماراتي في الموسم الماضي.

واللقب هو الأول لبوهانغ ستيلرز في البطولة الآسيوية، والثاني لكوريا الجنوبية فيها بعد ان كان شونبوك توج بطلا في 2006، وهو العام الذي شهد سحب فرق شرق اسيا البساط من فرق غرب القارة اذ كان اوراوا رد دايموندز وغامبا اوساكا اليابانيان فازا باللقب ايضا عامي 2007 و2008 على التوالي.

وحرم بوهانغ ستيلرز بالتالي اتحاد جدة من لقبه الثالث في هذه المسابقة بعد عامي 2004 و2005، وايضا من فرصة المشاركة الثانية في كأس العالم بعد ان كان بلغ نصف النهائي فيها عام 2005، والحق به ايضا الخسارة الاولى في البطولة هذا الموسم.

يذكر ان الاتحاد الآسيوي طبق للمرة الأولى نظام اقامة الدور النهائي من مباراة واحدة في طوكيو، ضمن التغييرات التي احدثها على البطولة ومنها ايضا رفع قيمة الجائزة المالية للفائز الى 5ر1 مليون دولار مقابل 750 الفا للوصيف.

ولم يرق الشوط الأول الى المستوى المطلوب من الطرفين اللذين اتبعا اداء تكتيكيا بحتا فلم يغامرا بالتالي بالاندفاع كليا الى الهجوم تحسبا لتلقي اي هدف مبكر.

الاتحاد كان الطرف الاكثر خطورة بمحاولات جيدة للتسجيل لم توصل الى خواتيمها السعيدة، في حين ان الفريق الكوري فشل في اقلاق الحارس مبروك زايد بشكل واضح خصوصا ان هدافه البرازيلي دنيلسون مارتينيز كان تحت الرقابة الدفاعية اللصيقة.

وكاد الاتحاد يخطف الهدف الاسرع في البطولة وتحديدا في الثواني الثلاثين الاولى التي شهدت هجمة سعودية وصلت على اثرها الكرة الى المغربي هشام بوشروان في الجهة اليمنى للمنطقة فسددها في الشباك الجانبي.

ورد بوهانغ ستيلرز بفرصة خطرة ايضا بعد نحو دقيقتين اثر كرة من الجهة اليمنى ابعدها العماني احمد حديد من امام البرازيلي الخطير دنيلسون في الوقت المناسب، اتبعها هوانغ جين سونغ بكرة قوية مرت قريبة من القائم الايسر لمرمى الحارس السعودي مبروك زايد (4).

وقام محمد نور بفاصل مهاري ومرر كرة متقنة الى التونسي امين الشرميطي داخل المنطقة فحاول متابعتها في المرمى لكنها اصطدمت بقدم احد المدافعين وتحولت الى ركلة ركنية من الجهة اليسرى (12)، وبعد دقيقتين، اطلق كيم جاي سونغ كرة قوية بيسراه من نحو عشرين مترا التقطها مبروك زايد على دفعتين (14).

وارسل صالح الصقري كرة من ركلة حرة من الجهة اليسرى تابعها رضا تكر برأسه بين يدي الحارس يونغ هيو جي (22).

وبعد دقائق من انحسار اللعب في منطقة الوسط وانعدام الخطورة على المرميين، حصل الاتحاد على ركلة حرة اثر تعرض نور للعرقلة على بعد نحو ثلاثين مترا فانبرى لها بوشروان واطلقها صاروخية بيسراه ابعدها الحارس الكوري الجنوبي بقبضتي يديه بصعوبة (35).

وكانت الخشونة وسيلة الدفاع الكوري لايقاف نور الذي نال خطأ آخر على مقربة من المنطقة نفذها هذه المرة احمد حديد لولبية لكن كرته علت العارضة (39).

وانطلق الاتحاد بقوة في الشوط الثاني ايضا بحثا عن التسجيل فحصل على فرصتين خطيرتين عبر امين الشرميطي لكنه فشل فيهما في هز الشباك، الاولى حين رفع صالح الصقري كرة من الجهة اليسرى تابعها التونسي برأسه رغم مضايقة احد المدافعين فاصطدمت بالعارضة (47)، والثانية اثر معمعمة امام المنطقة الكورية وصلت على اثرها الكرة الى بوشروان الذي حضرها امام المرمى للشرميطي فتابعها بلمسة واحدة فوق المرمى (56).

لكن بوهانغ ستيلرز فاجأ الاتحاديين بهدف السبق بعد دقيقة واحدة فقط اثر ركلة حرة على بعد نحو عشرين مترا نفذها نو بيونغ جون حيث ارسل كرة قوية اخترقت الحائط البشري المكون من اربعة لاعبين واستقرت في الزاوية اليمنى لمرمى مبروك زايد، ومن المحاولات النادرة لدنيلسون كرة مرت امام المرمى الاتحادي (62).

ودفع مدرب الاتحاد الارجنتيني غابريال كالديرون بمواطنه لوسيانو بدلا من عبيد الشمراني في الدقيقة 64 سعيا الى الرد قبل فوات الاوان، لكن بوهانغ ستيلرز وجه ضربة قاضية لطموحاته باضافة هدف ثان حين ارتقى كيم هيونغ ايل لكرة من الجهة اليمنى ووضعها برأسه في الزاوية اليمنى البعيدة عن زايد (66).

وبدأ الاتحاد بسرعة عملية البحث عن الاهداف، فارسل بوشروان كرة قوية علت قليلا عن العارضة الكورية (68)، ثم رفع اخرى من الجهة اليسرى تابعها الشرميطي برأسه لكن الحارس الكوري ابعدها لتتهيأ امام نور الذي وضعها في المرمى مقلصا الفارق (74).

وافلت مرمى بوهانغ ستيلرز من هدف التعادل حين حضر نور كرة الى لوسيانو على حافة المنطقة فسددها قوية لكن الحارس ابعدها الى ركنية من الجهة اليمنى (79).

الفرصة الاخيرة للاتحاد لادراك التعادل وفرض وقت اضافي كان في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع حين سدد كرة قوية من ركلة حرة مرة قريبة جدا من القائم الايسر للمرمى.

ادار المباراة الحكم الاسترالي ماتيو بريز.

- مثل الاتحاد: مبروك زايد- حمد المنتشري ورضا تكر وعبيد الشمراني (الارجنتيني لوسيانو) ومناف ابو شقير والعماني احمد حديد وسعود كريري ومحمد نور وصالح الصقري والمغربي هشام بو شروان وامين الشرميطي.

طريق بوهانغ إلى النهائي

- الدور الأول:

تصدر المجموعة الثامنة برصيد تسع نقاط بعد تعادله مع سنترال كوست مارينرز الاسترالي 0-0 وخسارته امامه 2-3، وتعادله مع كاواساكي فرونتال الياباني 1-1 وفوزه عليه 2-0، وفوزه على تيان جين الصيني 1-0 وتعادله معه ص0-0.

- الدور الثاني:

ضرب الفريق الكوري بقوة في الدور الثاني على ارضه حين اكتسح نيوكاسل غيتس الاسترالي بستة اهداف نظيفة.

- ربع النهائي:

تفوق بوهانغ ستيلرز في ربع النهائي بشكل واضح على بونيودكور الاوزبكستاني بفوزه عليه 3-1 و4-1 ذهابا وايابا على التوالي.

- نصف النهائي:

حقق فوزين ايضا في نصف النهائي على حساب ام صلال القطري 2-0 في كوريا و2-1 في الدوحة.

- النهائي:

فاز على الاتحاد السعودي 2-1

 

التعليق