المنافسة تشتعل بعد فوز ساو باولو وفلامنغو

تم نشره في الثلاثاء 27 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً

الدوري البرازيلي

ساو باولو - أحرز فريقا ساو باولو وفلامنغو فوزين مهمين أول من أمس الأحد على كل من سانتوس وبوتافوغو على الترتيب في ختام الجولة الحادية والثلاثين من بطولة الدوري البرازيلي لكرة القدم، ليقلصا الفارق مع بالميراس المتصدر.

وفي مباراة قمة حقيقية لولاية ساو باولو، أحرز حامل لقب البطولة في المواسم الثلاثة الأخيرة فوزا صعبا خارج أرضه على سانتوس 4-3.

وكان سانتوس هو البادئ بالتسجيل عن طريق لاعبه أندريه في الدقيقة السادسة وتعادل إيرنانيس لساو باولو في الدقيقة 12 ، وعاد التقدم لأصحاب الأرض عن طريق رودريجو سوتو في الدقيقة 25 ، إلا أن هداف الضيوف واشنطن أعاد الأمور لما كانت عليه في الدقيقة 38.

وفي الشوط الثاني، تقدم ساو باولو للمرة الأولى عبر لاعبه جورجي فاغنر في الدقيقة 59، إلا أن روبسون تعادل لسانتوس في الدقيقة 66.

وفي الدقيقة 68 جاء هدف فوز الضيوف عن طريق حارس المرمى الهداف روجيريو سيني الذي سدد ضربة حرة بالتخصص قبل أن ينال البطاقة الحمراء في الدقيقة 77 بسبب الخشونة الزائدة.

وحافظ ساو باولو بهذا الفوز على فرصه في المنافسة بعد أن رفع رصيده إلى 52 نقطة في المركز الرابع بفارق نقطتين فقط خلف المتصدر، بينما تجمد رصيد سانتوس عند 41 نقطة في المركز الثالث عشر.

وبدوره فاز فلامنغو على مضيفه وجاره بوتافوغو في قمة ولاية ريو دي جانيرو 1-0 بهدف سجله نجم إنتر ميلان السابق أدريانو في الدقيقة 32 ليرفع رصيده الشخصي إلى 16 هدفا في صدارة ترتيب الهدافين.

ورفع فلامنغو رصيده إلى 51 نقطة في المركز الخامس وتجمد رصيد بوتافوغو عند 32 نقطة في المركز السادس عشر.

ورغم عودة النجم رونالدو إلى اللعب، خسر كورينثيانز على أرضه أمام كروزيرو بهدف وحيد للاعب جلبرتو في الدقيقة 40.

وبفوزه الرابع على التوالي رفع كروزيرو رصيده إلى 48 نقطة في المركز السادس، وأصبح على بعد نقطتين فقط من المربع الذهبي الذي يتأهل أصحابه إلى بطولة كأس ليبرتادوريس.

ونال كورينثيانز الخسارة الثانية على التوالي ليتجمد رصيده عند 42 نقطة في المركز الحادي عشر.

وفي جنوبي البلاد ، انتهى دربي مدينة بورتو أليغري بفوز إنترناسيونال على ضيفه وجاره غريميو 1-0 بهدف مبكر في الدقيقة الثانية للأرجنتيني أندريس داليساندرو من ضربة حرة.

واحتفظ إنترناسيونال بأماله في الفوز باللقب بعدما رفع رصيده إلى 52 نقطة في المركز الثالث بفارق الأهداف أمام ساو باولو، وتجمد رصيد غريميو عند 44 نقطة في المركز الثامن.

وتعقد موقف جوياس وفلومينينزي في البطولة بعد تعادلهما 2-2، رغم اختلاف الأوضاع، حيث تجمد رصيد الضيوف عند 27 نقطة في المركز الأخير بينما واصل جوياس الابتعاد عن القمة مع هبوطه إلى المركز السابع برصيد 47 نقطة.

كما تعادل أفاي مع سبورت بنفس النتيجة، ليرتفع رصيد الفريقين إلى 44 و29 نقطة على الترتيب في المركزين التاسع والتاسع عشر.

وأخيرا تغلب كوريتيبا على ضيفه أتلتيكو باراناينسي 2-3 ليبقى في المركز الخامس عشر برصيد 37 نقطة، بفارق نقطتين خلف زائره الذي يسبقه مباشرة في الترتيب.

التعليق