البساطة في تأثيث المنزل توفر الوقت والمال وتضفي لمسة جمالية

تم نشره في الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2009. 10:00 صباحاً
  • البساطة في تأثيث المنزل توفر الوقت والمال وتضفي لمسة جمالية

منى أبو صبح

عمّان- تأثيث المنزل من الأمور المهمة في حياة الأفراد والعائلات، وتبرز تلك الأهمية من خلال إظهار البيت بأبهى وأجمل حلة من ناحية ومن ناحية اخرى توفير اجواء من الراحة لأفراد العائلة.

وتختلف الأذواق في اختيار الاثاث، فبعضهم يختار البسيط منه والذي لا يخلو من الجمال والفن، وآخرون يبالغون في تجهيزه فيلجأون لاقتناء الكثير وباهظ الثمن، كما يبالغون في اقتناء ملحقات الأثاث من اكسسوارات وزينة. ويؤثر ذلك في الضغط على ميزانية الأسرة والشعور بالضيق.

لذلك يجب على من يجهز منزله أن يضع نصب عينيه توفير وقت كاف لتجهيزه بالشكل المطلوب.

ومن الأولويات التي تجب مراعاتها تجهيز الصالة الرئيسية في المنزل ثم غرفة الجلوس وغرفة النوم وبعد ذلك المطبخ ثم بقية اركان البيت.

وتجب مراعاة مساحة الصالة الرئيسية والاهتمام باختيار الأثاث لها بشكل يعطيها مساحة واسعة حتى تسهل الحركة واستقبال الضيوف براحة وهدوء.

أما مسألة اختيار الألوان، فترجع إلى ذوق الزوجين، ويفضل اختيار الالوان الفاتحة والهادئة لأنها تعطي ارتياحا للناظر وتبعث السرور في نفسه بخلاف الالوان الغامقة، ويمكن الدمج بين اكثر من لونين، فاتح وغامق، من دون المبالغة حتى لا تكون النتيجة عكسية.

ومن الضروري إبقاء غرفة في المنزل من دون تأثيث، فقد تحتاجها الأسرة في المستقبل كغرفة للأطفال الجدد أو لاستقبال الضيوف.

وهناك بعض اللمسات البسيطة في الديكور تجعل من أي ركن أو زاوية في المنزل تحفة للناظرين، فعند تأثيث غرفة الطعام، يجب اختيار طاولة الطعام والكراسي بشكل يتناسب مع مساحة الغرفة ويتناغم مع الستائر والسجادة المتجانسة في اللون والخامة، فالديكور الجميل لغرفة الطعام يجعل الانسان سعيدا جدا عند تناوله الوجبات في جو مليء بالتجديد والحيوية، وينصح أيضا بوضع أصيص من الزرع في زاوية أو فازة بها ورود، بالإضافة إلى الشموع التي توفر جوا مليئا بالرومانسية والدفء.

أما غرفة الجلوس، فيجب العناية بها، فهي مكان يجمع افراد الاسرة، والاهتمام به يوفر لهم قضاء أجمل الاوقات في مشاهدة التلفاز أو سماع الاغاني، ومن الضروري اختيار الالوان الفاتحة والحيوية للأثاث والستائر والسجاد، والتركيز على انتقاء الأرائك المريحة للجلوس، وبالإمكان وضع كرسي هزاز للقراءة والاسترخاء، فضلا عن وضع فازة مليئة بالورود الجميلة التي تبعث في النفس البهجة والسعادة.

غرفة النوم من أهم غرف المنزل، لذلك يجب الاهتمام باختيار الغرفة المناسبة والتي يجب ان تكون هادئة وجيدة التهوية وواسعة من دون مبالغة، ومن الضروري التزام البساطة في تأثيثها والبعد عن المبالغة في ذلك، فوضع أغطية مريحة ووسادات ناعمة مع وجود رسومات الزهور على الاغطية أو المفارش أو الستائر يعطي جوا مريحا، فضلا عن استخدام الاباجورات التي تتناسب مع موجودات الغرفة  وتسهم في توفير جو مريح للنوم.

وبالنسبة للمطبخ، فهو المكان الذي تتبارى ربات البيوت في العناية به وإبراز جماله، لأن المرأة تقضي غالبية وقتها فيه بإعداد الطعام، كما يتم تناول الوجبات فيه مع افراد الأسرة، لذا على ربة المنزل اختيار الستائر الملائمة له مع طاولة الطعام والإكسسوارات البسيطة، فضلا عن وضع كل ما يلزم في متناول الأيدي ليتم استخدامه بسهولة وسلامة.

ويعد الحمام مكانا له أهمية كبيرة في المنزل، حيث تجب مراعاة النظافة والترتيب فيه، ويمكن استخدام بعض الديكورات البسيطة من وضع أغطية لما يوجد به من معدات وانتقاء الستارة المتناسبة مع لون الحمام، بالإضافة إلى وضع حوض زرع بسيط أو فازة شفافة يوضع بها بعض القواقع والاحجار أو الزهور مع لمبات ماونة مثلا، ويعتمد ذلك على لون سيراميك الحمام وعلى الذوق الشخصي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »كالعاده (طلال)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    كالعاده السيده منى تتحفنا بأشياء جميله
    وتزيدنا من المعرفه بكل ما يختص بشؤون المنزل والبيت
    اكرر شكري للسيده منى
    ونتوقع المزيد
    ودائما متالقه
  • »كالعاده (طلال)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    كالعاده السيده منى تتحفنا بأشياء جميله
    وتزيدنا من المعرفه بكل ما يختص بشؤون المنزل والبيت
    اكرر شكري للسيده منى
    ونتوقع المزيد
    ودائما متالقه
  • »آآآآآآآآآآآآآآآآآآفاق الجمال ...... (سامية بنت عبدالله الراشدي)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين
    هكذا يبهرك الذوق شتان بين نظام آآآآسر وحطام كاسر .....هي عقيدة تفرضها أحاسيس تراعي فيها ميول مفعم بالجمال .....وتكمن أهميته بروعة إيقاعه وتوافقه الممتع ....هو إدراك لذات نفس طواقة بالتأثير المعبر الرمزي المساعد على الإشراق والاسترخاء .....وكل نواحي الجمال وطرق الإحساس بها مستمدة من الطبيعة استلهمها الفنان والمبدع في تناسق الألوان ....سماء زرقاء وجبال وأشجار وشلالات وصخور وأعشاب وإنسان وحيوان وكل الرموز المتناثرة هنا وهناك تشي بروعة جمال الكون ....المنسجم مع إيقاع النفس ....التي ترنو لأفق أرحب وأجمل لتصل لرضا العين والنفس وتكون منبع البهجة والسرور ....
    من نحن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟سوى قطرة من إبداع الخالق وعظمته تمتد أواصرها فينا فكيف لا ننطق بالجمال وكل ما حولنا شامخ بنوره يتحدى بلاغتنا المتواضعة .......
    .....لتبقى هذه الواحة الغناء وطنا للدفء والأمل والعنوان ................
    فبدون الجمال لتفشت الأمراض وازداد معدل الإجرام .....
    دمتم سالمين .....
    عاشقة الطبيعة ........
  • »آآآآآآآآآآآآآآآآآآفاق الجمال ...... (سامية بنت عبدالله الراشدي)

    الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2009.
    بسم الله الرحمن الرحيم
    وبه نستعين
    هكذا يبهرك الذوق شتان بين نظام آآآآسر وحطام كاسر .....هي عقيدة تفرضها أحاسيس تراعي فيها ميول مفعم بالجمال .....وتكمن أهميته بروعة إيقاعه وتوافقه الممتع ....هو إدراك لذات نفس طواقة بالتأثير المعبر الرمزي المساعد على الإشراق والاسترخاء .....وكل نواحي الجمال وطرق الإحساس بها مستمدة من الطبيعة استلهمها الفنان والمبدع في تناسق الألوان ....سماء زرقاء وجبال وأشجار وشلالات وصخور وأعشاب وإنسان وحيوان وكل الرموز المتناثرة هنا وهناك تشي بروعة جمال الكون ....المنسجم مع إيقاع النفس ....التي ترنو لأفق أرحب وأجمل لتصل لرضا العين والنفس وتكون منبع البهجة والسرور ....
    من نحن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟سوى قطرة من إبداع الخالق وعظمته تمتد أواصرها فينا فكيف لا ننطق بالجمال وكل ما حولنا شامخ بنوره يتحدى بلاغتنا المتواضعة .......
    .....لتبقى هذه الواحة الغناء وطنا للدفء والأمل والعنوان ................
    فبدون الجمال لتفشت الأمراض وازداد معدل الإجرام .....
    دمتم سالمين .....
    عاشقة الطبيعة ........