حديقة الصائم ( 24)

تم نشره في الاثنين 14 أيلول / سبتمبر 2009. 10:00 صباحاً
  • حديقة الصائم ( 24)

 

غرس ورودها محمد مصطفى ناصيف

عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية

قبسات من الهدي الرباني:

قال تعالى في كتابه الخالد: "وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَى عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أُولَئِكَ يُعْرَضُونَ عَلَى رَبِّهِمْ وَيَقُولُ الأَشْهَادُ هَؤُلَاءِ الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى رَبِّهِمْ ألا لَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الظَّالِمِينَ * الَّذِينَ يَصُدُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ وَيَبْغُونَهَا عِوَجًا وَهُمْ بِالآَخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ * أُولَئِكَ لَمْ يَكُونُوا مُعْجِزِينَ فِي الأَرْضِ وَمَا كَانَ لَهُمْ مِنْ دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَاءَ يُضَاعَفُ لَهُمُ الْعَذَابُ مَا كَانُوا يَسْتَطِيعُونَ السَّمْعَ وَمَا كَانُوا يُبْصِرُونَ * أُولَئِكَ الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَضَلَّ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَفْتَرُونَ" (هود: الآيات 18-20).

إن افتراء الكذب بحد ذاته جريمة نكراء، وظلم للحقيقة لمن يفترى عليه الكذب، فكيف اذا كان المكذوب عليه هو الله سبحانه وتعالى. وهو جور فاضح على الأشهاد تعقبه لعنة مناسبة لعظم وشناعة الجريمة، لأنهم لا يريدون الاستقامة، بل الفوضى والانحلال والفساد بالعبث في تأليه أرباب أرضية بنفخها والتطبيل والتزمير لها، وهي صغيرة هزيلة، يحاول المخدوعون بها تسليط الاضواء عليها، فهل بعد ذلك وأكثر من ذلك عوج وضلال؟!

قبسات من مشكاة النبوة:

عن ابن عمر رضي الله عنهما أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يسلمه، من كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته، ومن فرج عن مسلم كربة فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر مسلماً ستره الله يوم القيامة" (متفق عليه).

فالتراحم والتعاطف والتآخي بين المسلمين هو من صفات المؤمنين، لذلك أراد الله سبحانه من المسلمين العمل بهذا الشعور. وأظهر رسول البشرية ومعلمها الخير عليه الصلاة والسلام بنودها في هذا الحديث، حتى يكون الايمان رابطة تجمع المسلمين وعوناً لهم على مشاكل الحياة بما يحقق لهم العيش الرغيد والحياة المستقرة السعيدة.

قالوا عن القرآن الكريم الخالد:

القرآن والحضارة

لو كنا نحن أرباب هذه الحضارة للفتنا الدنيا الى أدب القرآن، ولشيدنا له الجامعات، وعقدنا له المؤتمرات، وألفنا فيه الحوليات، وأنشأنا له المختبرات، وجعلناه شاغل الدنيا ومالئ تفكير الناس، ولشوّقنا اليه النفوس فافتتنت به، ولجلونا جماله للعقول فتهادت له، ولكن أرباب هذه الحضارة ما برحوا يناصبونه العداء، ويحملون لهدمه المعاول، ويكيدون له في السر والعلن، وينفقون من أموالهم وأوقاتهم في طمس نوره وتشويه حقيقته، فلوا أنفقوا جزءاً منه في تخفيف ويلات الانسانية لكانوا متحضرين حقاً.

قالوا عن الصيام:

الصيام ليس الامتناع عن الاكل والشرب والجماع فحسب، وانما هو عبادة وتعبد صادق نابع من القلب، وتحرير النفس من عبودية الهوى المتبع، وسلطان القوة والتجبر، وحب الشهوات. وهو سيد العبادات وسيد القربات.

في محراب الدعاء:

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يقول: "اللهم اغفر لي ذنبي، ووسع لي في داري، وبارك لي فيما رزقتني" (رواه الترمذي).

معرفة عقدية: من أنواع الكفر الأكبر

كفر الجهل والتكذيب: يثبته قوله سبحانه وتعالى: "بَلْ كَذَّبُوا بِمَا لَمْ يُحِيطُوا بِعِلْمِهِ وَلَمَّا يَأْتِهِمْ تَأْوِيلُهُ" (يونس: الآية 39). كما قال سبحانه وتعالى: "الَّذِينَ كَذَّبُوا بِالْكِتَابِ وَبِمَا أَرْسَلْنَا بِهِ رُسُلَنَا فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ" (غافر: الآية 70).

من فوائد مدرسة الصيام: رقة القلب

الصيام: يرقق القلب ويلينه، ويقطع عنه الشواغل، ويبعد عن نفسه التشاؤم، ويحدث في قلبه محبة الطاعات وبغض المعاصي.

أحاديث ضعيفة مشتهرة في رمضان:

حديث: "من أدرك رمضان وعليه من رمضان شيء لم يقضه، فانه لا يقبل منه حتى يصومه". حديث ضعيف ذكره الالباني في ضعيف الجامع الصغير.

من أخطاء بعض الصائمين:

هناك الكثير ممن يتكاسل في هذا الشهر عن القيام بأي عمل، والاكثار من النوم لا سيما في نهار رمضان.

وكذلك تضييع الأوقات في متابعة الفوازير وحل الألغاز والاحاجي، وهو ما يبعده عن واجب الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

أخلاق الصالحين:

سأل هارون الرشيد أبا يوسف قاضي القضاة في عهده قائلاً: صف لي أخلاق ابي حنيفة. فقال أبو يوسف: كان والله شديد الدفاع عن حرمات الله، مجانباً لأهل الدنيا، طويل الصمت، دائم الفكر، لم يكن مهذاراً ولا ثرثاراً. إن سئل عن مسألة كان له فيها علم أجاب. وما علمته يا أمير المؤمنين الا صائناً لدينه، مشتغلاً بنفسه عن الدنيا، لا يذكر احداً الا بالخير. فقال الرشيد: هذه أخلاق الصالحين.

الصيام وأثره في تربية الإرادة:

في هذا الشهر المبارك تتربى الارادة في نفس المسلم. ويتجلى ذلك في نفسه بحقيقة الانفاق الذي هو الادخار الحقيقي، لتتجلى في نفسه ارادة البذل والعطاء والكرم وتنتصر على نداء البخل والشح والحرص.

عيادة الصائم :

يوفر الجسم بفضل الصيام الجهد والطاقة المخصصتان للهضم، ويدخرهما لنشاطات أخرى ذات أولوية وأهمية قصوى، كالتئام الجروح.

كما يعمل الصيام على ايقاظ الشعور المشترك في صفوف الأمة، حيث يذوق الجميع، غنيهم وفقيرهم، آلام الجوع، ومرارة العطش، وتقييد الشهوة.

نفحات رمضانية

من أسماء الله الحسنى: الرافع جل جلاله

هو الرافع للمؤمنين باليقين والاعزاز والنصر وبأعلى الدرجات. كما يرفع المؤمنين بالطاعة، ويرفع الحق بنصرته، ويرفع أولياءه باليقين والايمان، ويرفع المؤمنين بالهدى والصلاح. وهو الذي رفع السماوات بغير عمد، ورفع السحاب والطير والهواء. قال تعالى: "يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ" (المجادلة: الآية 11).

من مسببات الخشوع في الصلاة: الا يصلي خلف المتحدث أو النائم

لأن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن ذلك، فقال: "لا تصلوا خلف النائم ولا المتحدث" (رواه أبو داود). وذلك لأن المتحدث يلهي بحديثه، ويشغل المصلي عن صلاته، والنائم قد يبدو منه ما يلهي المصلي عن صلاته، فان أمن ذلك فلا تكره الصلاة خلف النائم.

 حدث في مثل هذا اليوم من الشهر المبارك:

في اليوم الرابع والعشرين من شهر رمضان المبارك سنة 658 للهجرة، كان يوماً من أعظم انتصارات الاسلام، فقد انتصر المسلمون في معركة عين جالوت على جموع المغول الذين عاثوا في البلاد فساداً، وفي النفوس تقتيلاً.

ما يجوز للصائم:

اذا طهرت المرأة في رمضان من حيض أو نفاس قبل الفجر، كان عليها أن تصوم وان لم تغتسل الا بعد طلوع الفجر.

من أخلاق الصيام: النصح لكل مسلم

من حق المسلم على أخيه المسلم أن ينصح له ويدعوه الى ما فيه صلاحه ونجاته، ويحذره من طرق الغواية وسبل الضلال.

وفي رمضان فرص عظيمة للنصح والتعليم والارشاد. فلقد قال رسول البشرية صلى الله عليه وسلم: "الدين النصيحة، الدين النصيحة، الدين النصيحة". قالوا لمن يا رسول الله؟ قال: "لله، ولكتابه، وللرسول، ولأئمة المسلمين وعامتهم" (رواه مسلم).

من أبواب الخير في رمضان:   التسامح والاعراض عن الجاهلين

قال النبي الكريم عليه الصلاة والسلام: "إذا كان يوم صوم أحدكم فلا يرفث ولا يصخب، فان سابّه أحد أو قاتله فليقل: اني امرؤ صائم" (متفق عليه).

الصيام والتخفيف من الزاد:

نصح حكيم ولده فقال:

"يا بني، الداء كله من فضول الطعام، فكيف لا ترغب في شيء يجمع لك صحة البدن، وذكاء الذهن؟ أي بني، لم قال رسول البشرية وطبيبها: "إن الصوم وجاء" الا لأنه جعله حجاباً دون الشهوات، فافهم لتتأدب.

لقد بلغت تسعين عاماً ما نقص لي سن، ولا انقشر لي عصب، ولا عرفت ونين أنف، ولا سيلان عين، وما لذلك علة الا التخفيف من الزاد. فان كنت تحب الحياة، فهذه سبيل الحياة".

مواقف سطرها التاريخ:

دخل اعرابي على الخليفة العباسي المأمون يعظه ويأمره وينهاه، فأغلظ الرجل بالقول. وكان الخليفة المأمون على قدر كبير من الحلم، فقال للرجل: "ارفق، فان الله بعث من هو خير منك الى من هو شر مني وأمره بالرفق. انه سبحانه بعث موسى وهارون عليهما السلام، وهما خير منك، الى فرعون وهو شر مني، وكانت وصية الله لهما "فَقُولا لَهُ قَوْلا لَيِّنًا لَعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَى" (طه: الآية 44).

همسات الحكمة

من الجامعة الرمضانية: كلية الاعتكاف

الاعتكاف هو رياضة روحية، وتزكية نفسية، وتطهير للقلب والعقل من غلبة الدنيا على نفس المؤمن. والاعتكاف مدعاة لصفاء مرآة القلب، وجعل المسلم أكثر شفافية ورقة، وكم يحتاج المسلمون لذلك.

والاعتكاف هو حبس الجسد والنفس في بيت جامع من بيوت الله لا يكون فيه الا القيام والذكر والاستغفار والدعاء ومحاسبة النفس، والوقوف على خللها واعادة النظر الصحيح فيها، اضافة الى العودة للقلب الذي يحمل مادة الحياة التي توجب على المسلم الطاعات، وترك المعاصي والمنكرات.

والاعتكاف سنة نبوية، إذ كان معلم البشرية الخير عليه الصلاة والسلام "يعتكف العشر الأواخر من رمضان حتى توفاه الله" في حديث روته الصديقة بنت الصديق.

كما أن في الاعتكاف الدواء الناجع الذي تصرفه الصيدلية الاسلامية بكل لوازمه ومتطلباته الشفائية. فرققوا قلوبكم ونفوسكم بالاعتكاف (تلك السنة النبوية المهجورة).

أقوال مختارة:

قال مولى لعمر بن عبدالعزيز حين رجع من جنازة سليمان بن عبدالملك: "ما لي أراك مغتماً وقد أصبحت أمير المؤمنين؟". فرد عليه عمر: "كيف لا أغتم وليس في أمة محمد صلى الله عليه وسلم أحد في شرق الأرض وغربها الا وأنا أريد أن أؤدي حقه؟!".

من محاسن الدين الإسلامي:

ما شرعه الله ورسوله بين الخلق من الحقوق التي هي صلاح وخير واحسان وعدل وقسط وترك للظلم.

وإن هذه الحقوق تجري مع الزمان والمكان والأحوال والعرف، وتراها محصّلة للمصالح، حاصلاً فيها التعاون التام على أمور الدين والدنيا، يتماسك فيها المجتمع مع الأمة.

من التراث الاسلامي:

مرّ أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه بمقبرة فوجد فيها قبراً يظلله سقف مقام على أفرع من الشجر. فسأل: من الذي فعل هذا؟ فقالوا له: هذا قبر محمد بن أبي بكر، وأم المؤمنين السيدة عائشة أقامت عليه هذه المظلة. فأمر بازالتها وقال: انما يظله عمله.

عالم المعرفة: شجرة الكينا

شجرة الكينا شجرة كبيرة تنبت في هضاب افريقيا واندندونيسيا وأميركا الجنوبية، ويتراوح ارتفاعها بين 20 الى 30 مترا.

وتعيش هذه الشجرة في الأماكن الرطبة العالية ذات الهواء الطلق، لذا تجدها تكثر في البيرو وغيرها بسبب ما تمتاز به من هواء طلق.

وعندما يتضخم ساقها بعد عشر سنين تسلخ قشرتها وتجفف ثم تسحق وتستخلص منها مادة الكينا التي تعالج بها الحمى الشديدة، كما تستعمل ايضاً في استخدامات طبية وصناعية عديدة.

مواضع في محلها:

-     موضع العقل... في الدماغ.

-     موضع الحق... في العينين.

-     موضع الباطل... في الأذنين.

همسات من دفتر الحكمة:

-     الجاهل يؤكد، والعالم يشكك، والعاقل يتروى.

-     اذا منع العلم من العامة، فلا خير فيه للخاصة.

علامات لها معنى:

-     من علامة العقل... حسن التدبير، ووضع الاشياء في مواضعها من القول والفعل، وتصديق ذلك، وايثار الأكثر على الأقل.

-     من علامة الصبر... أن لا تشكو من جميع المصائب الى أحد من المخلوقين شيئا.

كلمات لها معنى:

-     الكلام المهذب... كالحسام المدرب.

-     إجعل من نفسك حملاً ساعة... ثم ارتقب كيف ستبرز لك الذئاب فجأة.

تعريفات هادئة:

صبغة الشعر: مقدمة الشيخوخة.

العظمة: منظار يحجب الحقائق عن عيني صاحبها.

من أمثال الشعوب في العالم:

- ان الحرية... ليست للرجل الواقع في شباك الشهوة (مثل هندي).

- من يخدم سيدين... يكذب على أحدهما    (مثل اسباني).

المرأة:

-     لو أن المرأة عرفت قيمة السكوت... لساد الحياة سكون عميق.

-     المرأة مهما كانت مجنونة... فهي تستطيع أن تقود رجلاً ذكياً.

الحياة:

-     الحياة آلة... حاول أن تجيد العزف عليها بإتقان.

-     الحياة... تعاش ولا تناقش.

السعادة:

-     أسعد الناس في هذه الحياة... من اذا وافته النعمة تنكر لها... فان بقيت في يده فذاك، والا فقد أعد لفراقها عدته من قبل.

حكمة حديقة اليوم:

أفضل الرجال من تواضع عن رفعة... وزهد عن قدرة... وأنصف عن قوة.

التعليق