نزهة ممتعة يوفرها نهر هازه الألماني

تم نشره في الأربعاء 1 تموز / يوليو 2009. 10:00 صباحاً
  • نزهة ممتعة يوفرها نهر هازه الألماني

 

ألمانيا- يسير نهر هازه ملتويا عبر المناطق الريفية شمال مدينة اوسنابروك الألمانية، جدولا مائيا صغيرا إلى داخل غابة "تويتوبورغ" حتى يلتقي في النهاية مع نهر إيمس ببلدة ميبن. وطوال رحلته يتدفق النهر عبر المراعي المحيطة به وحقول اللفت، حيث يمر على كثير من المزارع الكبيرة، والمدن مثل برامشه وهرتسلكه.

من الصعب أن يضل راكبو الدراجات طريقهم عبر وادي "نهر هازه"، فكل ما عليهم خلال جولة من أوسنابروك إلى هرتسلكه، أو حتى ميين أو مدينة رين على سبيل المثل، هو تتبع مجرى النهر.

يصل نهر هازه إلى حدود مدينة أوسنابروك حيث يظهر فجأة بعد التواء كثير في مجراه، ويبعث انبساط الوادي شعورا بالرغبة في التنزه فوق دراجة وتنسم رحيق الحقول ومشاهدة الأرانب وهي تتقافز بين المراعي.

نادرا ما يشهد الطريق صعودا، بل يمكن القول إن راكب الدراجة لن يشعر أنه في سبيله صعودا إلا عندما يحاول عبور الكوبري الذي يمر فوق "زفايج كنال" بين أوسنابروك وبرامشه

وتستحق مدينة برامشه- التي اشتهرت في الماضي بمنسوجاتها- التوقف لمشاهدة متحف "كلوثميكر ميوزيم".

ويقول كرشتين شكومان، أمين المتحف، "عاشت طائفة الخياطين (هنا) منذ القرن السادس عشر". وكانت برامشه تضم نحو 150 من الخياطين المشهورين في العام 1842.

يقدم المتحف قصة وتاريخ الخياطين في المدينة وكيف كانت الملابس تصنع في ذلك الوقت، حيث كانت ندف القطن تمزج بأصواف الخراف ثم تحولها آلة دوارة ضخمة تحوي 280 مغزلا إلى خيوط.

ثم تنطلق الدراجة إلى بلدة برسنبروك، غير أن الرحلة تتوقف ثانية في قرية ريستي حيث أحد المقاهي الجذابة، وهي بيت نصفه من الاخشاب، يرجع تاريخه إلى القرن السابع عشر. وتدير المقهى عجوز تدعى جيردا رود "71 عاما" تقدم مع القهوة كعك برقوق صناعة منزلية وفطائر التفاح وكعك الفراولة، لذا فموقع المقهى مثالي للحصول على بعض الراحة قبل مواصلة السير صوب برسنبروك.

ويضم وادي نهر هازه بين جنباته أيضا بلدة آرتلاند، وهي عبارة عن مجموعة من المزارع الشهيرة التي يرجع تاريخ الكثير منها إلى مئات الأعوام بواجهات نصف مكسوة بالخشب.

الرحلة وصولا لمدينة كواكنبروك لا تستغرق وقتا طويلا، وتتخلل روافد صغيرة متعددة من نهر هازه أرجاء المدينة قبل أن تلتقي ثانية. وتشتهر كواكنبروك بأنها موطن "آرتلاند دراجونز" وهو فريق كرة سلة يلعب في دوري المحترفين الألماني. والمدينة صغيرة إلى حد ما، لكنها تضم سوقا كبيرة تقبع في وسطها نافورة على هيئة رأس ثور هائلة.

هناك أيضا عدد من المباني نصف الخشبية في كواكنبروك، أحدها هو مبنى متحف البلدية، وبالقرب منه هناك مبنى البلدية والكنيسة الكاثوليكية.

ويجدر القول هنا أن وادي هازه يعد نموذجا للتنوع من المنظور الديني أيضا، فعلى خلاف معظم المدن في الوادي، يقطن كواكنبروك أغلبية بروتستانتية.

التعليق