"اوبيسوفت" تقوم بخطواتها الأولى في عالم هوليوود مع فيلم "افاتار" لجيمس كاميرون

تم نشره في الثلاثاء 9 حزيران / يونيو 2009. 10:00 صباحاً

 لوس انجليس-اختار المنتج الفرنسي لألعاب فيديو "اوبيسوفت" فيلم جيمس كاميرون الثلاثي الابعاد المقبل "افاتار" ليقوم من طريقه بخطواته الأولى في عالم هوليوود.

بمناسبة معرض "اي 3" لوسائل الترفيه التفاعلية الذي اقيم الاسبوع الفائت في لوس انجليس، قدم المخرج الكندي ومسؤولون في "اوبيسوفت" لعبة الفيديو التي ستكون متوافرة مع نهاية العام 2009.

وقال جيمس كاميرون ان "اوبيسوفت لم تكن ترغب بإنتاج شيء جذاب فقط بل ان تتمتع اللعبة بروح". وأضاف ان "عالم لعبة "افاتار" هو اغنى مما ستشاهدونه في الفيلم".

وقال مخرج فيلم "تايتانيك" و"ترمينايتر" ان فريقي عمل الفيلم و"اوبيسوفت" تعاونا معا بشكل وثيق جدا وتمكن كل منهما من الإفادة من افكار الآخر.

وقال يانيس ماليه، رئيس استوديو "اوبيسوفت" في مونتريال "نحن نتعلم ممن هم الافضل".

واعطي صانع العاب الفيديو الفرنسي الحرية لتأليف شخصياته وآلياته الخاصة وحتى الاسلحة المستخدمة. كما عدل في بيئة قمر "باندورا" حيث تجري الاحداث، بشكل يتوافق ورؤيته للمكان.

ورأى جيمس كاميرون ان "اوبيسوفت رفعت السقف عاليا". وتابع "جميعنا نرغب في ان تلقى اللعبة الجديدة "افاتار" رواجا. وفي وسعي التأكيد ان العاملين في "اوبيسوفت" قاموا بكل ما في وسعهم لتحقيق ذلك".

وتدور قصة الفيلم حول كيفية مقاومة قبيلة من السكان الاصليين تعيش في غابة استوائية على سطح كوكب "باندورا" الساحر هجوم مجموعة من المجرات، اتخذت من الارض مقرا لها، تبحث عن مناجم للمعادن النادرة، وينبغي على اللاعبين ان يختاروا احد الفريقين.

وقال المخرج الكندي ان رسالة الفيلم الاساسية تكمن في ان يرى اللاعب ويفهم الامور من خلال عيون الآخرين.

وأشار الى انه كتب سيناريو الفيلم قبل 14 عاما بيد ان التكنولوجيا اللازمة لإخراجه في تلك الحقبة لم تكن متوافرة.

وأكد ان الفيلم هذا "يتخطى كل ما حققته حتى اللحظة". وقال "من اجل ذلك استغرق انجازه اربعة أعوام مقارنة مع فيلم "تايتانيك" الذي استغرق تصويره عامين".

وقد اشترت "اوبيسوفت" في العام 2008 المؤسسة الكندية للمؤثرات الخاصة "ايبريد"، التي عملت على فيلمي الحركة المصورين "300" و"سن سيتي".

وقال ايف غييمو، المدير العام والمشارك في تأسيس شركة اوبيسوفت "بدأنا قبل عام في تطوير وسائل تسمح لنا في المستقبل بابتكار ألعاب وافلام في الوقت نفسه".

واضاف "لا نزال حديثي العهد في اخراج الافلام فلم لا نوحد قوانا مع من هم الافضل حتى نتمكن من تحقيق افكارنا".

وكشف غييمو خلال معرض لوس انجليس ايضا، ان "اوبيسوفت" ستعمل على مشاريع اخرى مع اسماء معروفة في السينما كبيتر جاكسون وستيفن سبيلبرغ.

وسينتج صانع الالعاب هذا العام ايضا افلاما قصيرة مستوحاة من لعبة الفيديو التي ابتكرها "اساسينز كريد" والتي لاقت نجاحا كبيرا، ويصدر الجزء الثاني منها في تشرين الثاني (نوفمبر) المقبل.

وحصلت "اوبيسوفت" على حقوق انتاج لعبة مستوحاة من القصة المصورة "لو سوكريه دو لا ليكورن" لمؤلفها ارجيه، التي ستكون محور فيلم يخرجه ستيفن سبيلبرغ يتوقع ان يبدأ عرضه في الصالات في العام 2011.

التعليق