خبراء الطب الشرعي في تايلاند يبحثون سبب وفاة بطل مسلسل "كونغ فو"

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2009. 10:00 صباحاً

 

بانكوك  - أكمل خبراء طب شرعي تايلانديون تشريحا لجثة ديفيد كارادين بعد يوم من العثور على نجم المسلسل التلفزيوني "كونج فو" "Kung Fu" عاريا ومشنوقا في غرفته بفندق فاخر في بانكوك.

وقال محققون في مستشفى شولالونجكورن في بانكوك انهم لم يحددوا بعد سبب وفاة الممثل البالغ عمره 72 عاما وانهم ينتظرون نتائج فحص السميات.

وقالت نانتانا سيريساب رئيسة المحققين لرويترز "نجري الآن اختبارات ثم سنحدد سبب الوفاة". وأضافت "بالتأكيد ليس هذا سببا طبيعيا للوفاة".

وكانت خادمة قد وجدت كارادين مشنوقا عاريا بحبل في جناحه بفندق "سويساوتيل ناي ليرت بارك" الفاخر الخميس الماضي.

وقالوا أنه لا يوجد ما يشير الى أن هناك اشخاصا آخرين كانوا في الغرفة التي أقام فيها كارادين خلال تصوير فيلم "ستريتش" "Stretch".

وقال مسؤول بالسفارة الاميركية في بانكوك انه ليست لديه تفاصيل عن تحقيق الشرطة. وبينما تكهنت الشرطة بأن الوفاة ربما كانت انتحارا قالت متحدثة انهم ولا عائلته يعتقدون ان كارادين كان بوسعه قتل نفسه.

وكتب كارادين في سيرته الذاتية العام 1995 "طريق سريع بلا نهاية" انه حاول قتل نفسه عندما كان عمره خمس سنوات. كما يوثق الكتاب إدمانه المشروبات الكحولية وتعاطيه المكثف للمخدرات بدءا من عقار الهلوسة (ال اس دس) الى الكوكايين. وتزوج كارادين خمس مرات ولديه ابنتان من زيجات سابقة.

التعليق