الصندوق العربي للثقافة يطلق مبادرة لدعم الأفلام الوثائقية

تم نشره في الاثنين 18 أيار / مايو 2009. 10:00 صباحاً

القاهرة- أعلنت المديرة التنفيذية للصندوق العربي للثقافة، الروائية الاردنية فيروز التميمي أمس أن الصندوق سيبحث في اجتماعاته التي ستعقد في 21 أيار (مايو) الحال مبادرة لتقديم منح انتاجية لدعم الأفلام الوثائقية العربية.

وقالت التميمي إنه "سيتم إعلان برنامج الصندوق في مؤتمر صحافي خاص سيعقد في القاهرة إلى جانب الاعلان عن خطط عمل الصندوق في المرحلة المقبلة".

وكان الصندوق قدم خلال العامين الماضيين نحو مليون ونصف مليون دولار للانتاج السينمائي الروائي وبينها نصف مليون دولار قدمت لانتاج فيلم "الزمن الباقي" للمخرج الفلسطيني ايليا سليمان الفيلم الوحيد الذي يمثل السينما العربية في مسابقة مهرجان كان في دورته الحالية.

وكان حصل على هذه المنحة ايضا المخرج المصري تامر السعيد العام الماضي، وفي العام الذي سبقه المخرجة المصرية هالة لطفي.

واكدت التميمي ان "اعضاء الصندوق سيلتقون الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى بعد انتهاء اجتماعهم للبحث في سبل التعاون بين الصندوق وبين مؤسسات جامعة الدول العربية".

وكان الصندوق انطلق في عام 2007 كمؤسسة عربية مستقلة غير ربحية بمبادرة من اكثر من أربعين مؤسسة ومنظمة ثقافية وافراد وجهات مانحة كبرى.

 وتم تسجيله في سويسرا ويعمل في المنطقة العربية عبر مكتب خاص له بالأردن.

وتخصص الصندوق في توفير آلية تمويل مستديمة للفنانين والمؤسسات الثقافية والفنية وتيسير التبادل الثقافي عبر المنطقة العربية.

يذكر ان مجلس امناء الصندوق يضم شخصيات عربية بارزة بينها وزير الثقافة اللبناني الاسبق غسان سلامة والناقد المغربي محمد براده ونبيل قدومي والسفير الاماراتي في موسكو عمر غباش والمصرية بسمة الحسيني واللبنانية زينة معاصري والفلسطينية عادلة العايدي وآخرين.

التعليق