10 نصائح أخرى الى بيبي

تم نشره في الخميس 14 أيار / مايو 2009. 10:00 صباحاً

13-5

ايتان هابر

يديعوت

1. كل ليلة، عندما تصعد الى سريرك (في الثانية - الثالثة فجرا) كرر المرة تلو الأخرى قول دافيد بن غوريون: "أنا لا أعرف ما يريد الشعب، أنا أعرف ما يحتاج الشعب". مرة أخرى، يا بيبي. كرر الأمر. مرة أخرى.

2. القرب من الجمهور مهم، ولكن ما هو أهم منه هو ما ستقرره وما ستفعله: الجمهور مستعد الان لخطوات متشددة قاسية شريطة أن تعطيه ضوءا في نهاية النفق، بعد شهر، بعد سنة. لا تنسى: الكلمة الأهم بالنسبة لنا في السنة القادمة، بل في السنوات القريبة القادمة، هي "الأمل".

3. ألقِ الى الجحيم بمستشارك لشؤون الاستطلاعات وكل شركات الاستطلاعات التي تستخدمها في المكتب. لا تطلب استطلاعات قبل القرار أو بعده. إذا عملت كقارئ الأرصاد الجوية، حسب الريح التي تهب في الشارع، فإنك ستجد نفسك بسرعة جدا في الشارع. وتذكر، عدْ مرة أخرى الى النصيحة رقم واحد.

4. الشيء الأهم في مكتب رئيس الوزراء هو يد بابك. إذا كانت تدور وتفتح وتغلق عشرات المرات في اليوم (وليس بسبب مشكلة أمنية خطيرة) فهذا دليل على أن الفوضى تحتفل عندك. اختر لك شخصا واحدا (حدا أقصى اثنين) تكون له سلطة فتح بابك. امنحه ثقة مطلقة بتفكيره واسمح له بأن يقرر في موضوع جدولك الزمني. فلم ينتخبوك كي تكون مدير مكتب. نحن نريدك أن تكون رئيس وزراء.

5. لا تعد كل من تراه وتلتقيه بالصدفة "اقفز عندي للقاء" أو "علينا ان نلتقي". ولا ترفق العرض بربتة على الكتف. فأنت ستنسى بعد دقيقة ما قلته أما الرجل الذي وعدته باللقاء فلن ينسى أبدا.

6. اخرج لثلاث دقائق من المكتب وتجول في الغرف المجاورة: ما هذا؟ من هم كل كتائب المستشارين هؤلاء الذين جلبتهم معك؟ انتبه: كل واحد منهم "يتباهى" في البيت أو لدى اصدقائه بأنه يتحدث معك ست مرات في اليوم على الاقل. كل واحد منهم سيطلب من زمنك، حتى ولو دقيقة في اليوم. ومن لا يحظى بذلك فإنه عدو مرير في المستقبل. وفر زمنك وأعداءك: افحص من هو حيوي، ومن ليس حيويا أعطه هدية وداع، رسالة وبضع كلمات حارة.

7. خلف الباب من يمينك (عندما تجلس الى طاولتك) توجد غرفة اجتماعات مع نحو 30 كرسيا. ليس واجبا ملء كل الكراسي خلال الاجتماعات. صحيح ان كل واحد يريد ان يتدافع للمشاركة في كل بحث، ولكن هذا يعني أن زمنا آخر يضيع هباء. امنح أحدا صلاحية القرار بالدعوة إلى الاجتماعات، وقف خلفه بحزم (أصدر تعليماتك له ألا يخضع حتى للوزراء). إذا كنت ترغب في أن ترضي الجميع، فإن الجميع سيرغبون في نهايتك السياسية.

8. أعط صلاحيات، واسمح للاخرين ايضا بأن يقرروا عنك. فأنت لا يمكنك وانت غير قادر على ان تقرر عن 30 وزيرا و12 آخرين من الملحقين.

9. لا تركض لتظهر في كل مكان. طلباتك للظهور في ليل اشعال المشاعل، خلافا للتقاليد، وفي احتفال الاستقبال للبابا، كانت زائدة. فماذا كان لديك لم يسبق لك أن قلته؟ ليس عدد اللحظات التي تظهر فيها في التلفزيون هو الذي يقرر نجاحك. تعلم من ارييل شارون الذي قلل من الظهور العلني. كلما قللت من الظهور العلني، هكذا يزداد العطش لأقوالك.

10. وأخيرا كل يوم تقريبا، كل يوم، قف أمام السؤال: تنفيذ قرار معين أو وجود الحكومة؟ من بين 30 وزيرا سيكون هناك من يهددك بالمعارضة، وسيكون وجود الحكومة في خطر. بمثل هذا الشكل لا يمكنك أن تعمل. اضرب على الطاولة، ارفع صوتك وهدد بحل الحكومة والكنيست وإجراء انتخابات.

التعليق