شباب الحسين يمر بالمحطة في دوري طائرة الممتاز

تم نشره في الثلاثاء 12 أيار / مايو 2009. 10:00 صباحاً
  • شباب الحسين يمر بالمحطة في دوري طائرة الممتاز

الوحدات يواجه طموح البقعة والعودة يقابل عيرا

 

شباب الحسين 3 المحطة 0

عمّان- الغد- حقق فريق شباب الحسين الفوز على فريق المحطة بنتيجة 3/0 بواقع 25/19، 25/17، 25/16، في اللقاء الذي أقيم بينهما أول من أمس في صالة الأمير فيصل، ضمن مباريات ذهاب الدوري الممتاز بالكرة الطائرة، وجاء مرور شباب الحسين بالمحطة سهلا من دون مقاومة رغم أن مدربه دفع بعدد من اللاعبين البدلاء خلال اللقاء.

وتتواصل مباريات الدوري عند الساعة الخامسة بذات الصالة، حيث تقام عند الساعة الخامسة مباراة هامة تجمع الوحدات مع البقعة وتعتبر من أقوى مباريات الدوري، خاصة وأن البقعة كان ندا قويا للوحدات في الدوري الماضي وحقق الفوز عليه في مباراة الذهاب، وتليها عند الساعة السابعة مباراة العودة مع عيرا وهي هامة للفريقين لتحقيق الفوز الأول.

فوز بأقل التكاليف

لم يترك شباب الحسين المجال أمام المحطة لالتقاط الانفاس، فبدأ المباراة بقوة بعد أن نجح القهوجي بتهيئة الكرات لزملائه حسن قمر ودقماق والمحارمة وفق قدرات كل لاعب ومميزاته، لتخترق ساحقات الشباب حوائط الصد التي شيدها المحطة لتتحول الى نقاط ساهمت في توسيع الفارق منذ البداية، فتقدم الشباب على مدى الشوط ليصل الفارق الى (16/11) ومن ثم (25/19).

المحطة ورغم محاولات مجاراة سرعة اداء الشباب وإصرارهم على انهاء المباراة لصالحهم، الا ان تلك المحاولات لم تجد سبيلا للنجاح، رغم الدور الذي قام به محمد عدنان لتفعيل القدرة الهجومية لمحمد قاسم ومحمد مصطفى ولقيت نجاحا ضئيلا، بعد ان تقدم المحطة مع بداية الشوط الثاني (2/0)، ولكن ما لبث شباب الحسين أن استعاد زمام المبادرة وسط تناغم التشكيل الجديد الذي اشركه المدرب، فتألق العواملة وحمزة ودقماق بالتسديد من مختلف المحاور نحو ملعب المحطة الذي كان بانتظار ساحقات الشباب لينهي الشوط الثاني لصالحه 25/17.

وكان من الطبيعي ان تنهار مقاومة المحطة في الشوط الثالث، الذي اكد فيه الشباب تفوقه منذ اللحظات الاولى ليتقدم 4/0، وهو ما لم يحدث في الشوطين الاول والثاني، ووسع الفارق الى 10 نقاط (21/11)، ولم تجد محاولات محمد عدنان ورفاقه نفعا مع هجمات الشباب الذي نجح في حسم الشوط الثالث لصالحه (25/16) منهيا اللقاء بفوزه بثلاثة اشواط نظيفة أكدت الفارق الفني بين الفريقين، كما حصل في اللقاء الذي سبقه بين الوحدات وعيرا.

الوحدات * البقعة

سيدفع الوحدات بكامل التشكيلة الأساسية بقيادة صانع الألعاب ماجد البس، ويهاجم من خلال الخماسي محمد أبو كويك وعلي مطلق وزياد زبدية وعبدالله بني عيسى أو محمد الحوراني وعودة حسن، ويحاول الفريق فرض أفضليته منذ البداية بعد أن يقوي حوائط الصد بوجه مهاجمي البقعة، بينما يقوم خالد شباب بمراقبة المنطقة الخلفية لإنقاذ الكرات الساقطة وإعادتها بنجاح إلى المعد لإعادة بناء هجمة جديدة، بينما يعتمد البقعة على محمد راتب في صناعة الألعاب وبناء العمليات الهجومية، والقدرة على إرباك دفاعات الوحدات من خلال حركات خداعية وإيصال الكرة بيسر وسهولة للضاربين علي ثامر ومحمد هديب وحسن غانم، القادرين على الانقضاض على الكرات من الإعداد العالي من الأطراف، بينما يقوم حسن غانم ومحمد جميل بالانطلاق من القلب بالكرات السريعة، ودفاعات الفريق جيدة خاصة على الشريط الأمامي للشبكة.

العودة * عيرا

يدخل العودة اللقاء بمعنويات عالية بقيادة مهاجمه الفذ خضر عبد العزيز الذي يصول ويجول في أجواء الشبكة إلى جانب محمد ناصر وأحمد عبدالجبار ومحمد الجارحي بقيادة صانع الألعاب احمد بشارة، أما فريق عيرا، فهو الآخر يعتمد على خبرة جهاد العلوان الذي يجيد إسقاط الكرات خلف الصد ويساعده كل من غالب زيادات وخلدون فرج وجمال ومحمد شاهر الكايد بقيادة المعد الجديد حسن يوسف.

التعليق