الرضاعة الطبيعية تحمي النساء من أمراض القلب

تم نشره في الخميس 23 نيسان / أبريل 2009. 10:00 صباحاً

 

واشنطن-تواجه النساء اللواتي انقطع عليهن الطمث لكنهن رضعن أطفالهن، احتمالات اقل للإصابة بأزمات قلبية او جلطات في الدماغ وأمراض قلبية مقارنة باللواتي لم يعتمدن الرضاعة على ما ذكرت دراسة في الولايات المتحدة.

وأشارت هذه الدراسة التي شملت 139681 امرأة انقطع عنهن الطمث ان النساء اللواتي أرضعن اولادهن مدة شهر على الاقل يعانين من ضغط دم منخفض ونسبة كولسترول أقل واحتمال اقل بالاصابة بالسكري وهي من العوامل التي تعرض لاحتمال الاصابة بأمراض قلبية.

وتنشر هذه الدراسة في عدد ايار(مايو) من مجلة "اوبستيتريكس اند غاينكيلودجي".

والنساء اللواتي رضعن لمدة عام ينخفض احتمال اصابتهن بأمراض قلبية بنسبة 10% على ما تفيد اليانور بيملا شفارتس من جامعة بيتسبرغ (بنسيلفانيا شمال شرق) المشرفة الرئيسية على الدراسة.

وشددت شفارتس على انه "كلما ارضعت الاأم طفلها لفترة اطول كان ذلك مفيدا لها وللطفل"، معتبرة أن هذه "الدراسة تشكل سببا آخر لتشجيع النساء على الرضاعة (..) في المؤسسات وأماكن العمل الاخرى".

وبينت الطبيبة أن الآثار الايجابية للرضاعة للمرأة طويلة الامد؛ اذ ان المشاركات في الدراسة ارضعن اولادهن قبل 35 عاما بشكل وسطي.

وأوضحت شفارتس أن "امراض القلب هي السبب الاول لوفيات النساء ومن المهم تاليا ان نعرف كيف نحميهن".

التعليق