ليفربول وتشلسي وجها لوجه للمرة الخامسة وقمة بين برشلونة وبايرن ميونيخ

تم نشره في الأربعاء 8 نيسان / أبريل 2009. 10:00 صباحاً
  • ليفربول وتشلسي وجها لوجه للمرة الخامسة وقمة بين برشلونة وبايرن ميونيخ

التشامبيونز ليغ

 

نيقوسيا - يقف كل من ليفربول وتشلسي الانجليزيين وجها لوجه للمرة الخامسة على التوالي عندما يلتقيان اليوم الاربعاء في ذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة دوري ابطال اوروبا لكرة القدم الذي يشهد موقعة قوية بين برشلونة الاسباني وبايرن ميونيخ الالماني.

وشاء القدر ان يلتقي ليفربول وتشلسي للمرة الخامسة على التوالي، لكن هذه المرة في ربع النهائي بعد ان كانت المواجهات الاخرى في نصف النهائي ثلاث مرات، فكانت الغلبة لليفربول مرتين مقابل واحدة لتشلسي في العام الماضي، بالاضافة الى مرة واحدة في دوري المجموعات وتأهلا سويا الى الدور التالي. ويكون مجموع المباريات التي جمعت بينهما حتى الان 8 مباريات لم تنته اي واحدة منها بفارق اكثر من هدف.

ففي موسم 2004-2005 تعادل الفريقان من دون اهداف ذهابا وفاز ليفربول بهدف في الاياب قبل ان يتوج بطلا على حساب ميلان الايطالي بركلات الترجيح في مباراة تاريخية مشهودة، وفي موسم 2005-2006 تعادلا ذهابا وايابا، وفي موسم 2006-2007 فاز تشلسي ذهابا بهدف وردها ليفربول ايابا بنفس النتيجة قبل ان يفوز بركلات الترجيح (4-1).

وفي الموسم الماضي تعادلا بهدف لكل منهما ذهابا وفاز تشلسي ايابا بثلاثة اهداف مقابل هدفين.

ويحتل ليفربول المركز الثاني في الدوري المحلي مباشرة امام تشلسي.

ويعول ليفربول على الثنائي الاسباني فرناندو توريس وقائد الفريق ستيفن جيرارد في محاولة لاختراق افضل خط دفاع في الدوري الانجليزي هذا الموسم حتى الان. واثبت الثنائي بانه بيضة القبان في الفريق خصوصا بعد الفوزين الرائعين على مانشستر يونايتد في الدوري 4-1 وعلى ريال مدريد الاسباني 4-صفر في هذه المسابقة.

واشاد توريس بزميله جيرارد ووصفه بانه افضل لاعب في العالم حاليا: "تلقى ستيفن الكثير من الاشادات من افضل اللاعبين في العالم في الاونة الاخيرة، واعتقد بان هذه الاشادات في محلها لانه افضل لاعب في العالم حاليا".

يذكر ان جيرارد سجل 21 هدفا هذا الموسم في مختلف المسابقات مقابل 11 لتوريس الذي غاب عن الملعب لمدة اربعة اشهر تقريبا.

في المقابل يحوم الشك حول مشاركة مهاجمه تشلسي العاجي ديدييه دروغبا لاصابة في كاحله ابعدته عن مباراته فريقه الاخيرة ضد نيوكاسل السبت الماضي. بيد ان مدرب تشلسي الهولندي غوس هيدينك يستطيع ان يعول على لاعب الوسط فرانك لامبارد والمهاجم الفرنسي نيكولا انيلكا هداف الدوري المحلي بالتساوي مع البرتغالي كريستيانو رونالدو برصيد 15 هدفا والذي يعرف معقل ليفربول جيدا كونه دافع عن الوان الفريق الشمالي العريق لموسمين.

برشلونة -بايرن

ويواجه برشلونة الاسباني المرشح بقوة لاحراز اللقب للمرة الثالثة في تاريخه بعد عامي 1992 و2006، امتحانا صعبا امام بايرن ميونيخ بطل المسابقة اربع مرات (اعوام 1972 و73 و74 و2001) في مباراة تجمع بين افضل فريقين من الناحية الهجومية في الدور الاول، اذ سجل كل منهما 24 هدفا حتى الان في المسابقة.

الفرنسي فرانك ريبيري مهاجم البافاري لاعب خطر عندما يمسك بالكرة-(ا ف ب)

واذا كان الفريقان يتألقن في هذه المسابقة، فان الامر مختلف على العصيد المحلي وتحديدا بالنسبة الى الفريق البافاري الذي تعرض لخسارة مذلة السبت الماضي امام فولفسبورغ 1-5 ويحتل المركز الرابع، في حين يرتاح الفريق الكاتالوني في الصدارة بفارق 6 نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد.

ويقود الفريق الكاتالوني ثلاثي هجوم ناري مكون من الكاميروني صامويل ايتو والفرنسي تييري هنري والارجنتيني ليونيل ميسي، في المقابل يضم هجوم بايرن ميونيخ ايضا الايطالي العملاق لوكا توني ولوكاس بودولسكي والفرنسي فرانك ريبيري وميروسلاف كلوزه، بيد ان الاخير سيغيب عن المباراتين بداعي خضوعه لعملية جراحية في الكاحل.

والتقى الفريقان للمرة الاخيرة في دوري المجموعات عام 1999، ففاز بايرن ميونيخ ذهابا 1-صفر، وايابا 2-1.

وسبق للاعب وسط بايرن ميونيخ الحالي الهولندي مارك فان بومل ان دافع عن الوان برشلونة لموسم واحد وقاده الى اللقب الاوروبي عام 2006.

وحذر مدرب برشلونة جوزيب غورديولا لاعبيه من مهبة الاستهتار ببايرن ميونيخ وقال في هذا الصدد: "ما يقدمه بايرن ميونيخ في الدوري المحلي لا يمت بصلة الى ما يفعله في دوري الابطال".

وتابع "توج بايرن ميونيخ بطلا لاوروبا اربع مرات وبالتالي يجب احترامه، لاعبوم يملكون خبرة كبيرة على الصعيد الاوروبي.

ويعود الى صفوف الفرقي الكاتالوني قائده كارليس بويول واندريس انييسيتا في حين يحوم الشك حول مشاركة لاعب وسطه العاجي يايا توريه.

واراح غوارديولا المهاجم الفرنسي تييري هنري في المباراة الاخيرة ضد بلد الوليد واشرك الارجنتيني المتألق ليونيل ميسي والبرازيلي دانيال الفيش في منتصف الشوط الثاني ادخارا لجهودهم للمباراة ضد بايرن ميونيخ.

اما في الجهة المقابلة، استعاد مدرب بايرن يورغن كلينسمان خدمات لاعب وسطه التركي الدولي حميد التينتوب، كما عاد الى صفوفه المهاجم الايطالي العملاق لوكا توني بعد غياب نحو شهر بداعي الاصابة في التهاب في وتر اخيل.

وقال كلينسمان: "لسنا خائفين من برشلونة على الاطلاق، العالم باجمعه سيترقب هذه المباراة ولاعبو بايرن ميونيخ سيقدمون افضل ما لديهم".

التعليق