تدمير الذات لا يحتاج إلى أمور خارقة

تم نشره في الاثنين 6 نيسان / أبريل 2009. 10:00 صباحاً
  • تدمير الذات لا يحتاج إلى أمور خارقة

 

ترجمة: مريم نصر

عمّان- يقول أحد الفلاسفة "نحن لم نُخلق لنعيش فترة طويلة، بل لنعيش فترة جيدة". المقولة اتخذها بعض الناس أسلوب حياة، وكثيرون اعتمدوها نمطا لحياتهم، لكنهم بدأوا بتطبيق سلوكيات قد تودي بحياتهم وهم لا يعلمون.

التضحية بالنوم

يعد النوم غير الكافي "أقل من 7 الى 8 ساعات في الليل" من الأسباب الرئيسية لعدة مشاكل صحية، بما فيها السمنة والسكري والسرطان. كما ويتساوى الإرهاق الذي يصيب الدماغ من قلة النوم مع السُكْر في نسبة التسبب بالحوادث المرورية القاتلة. لذا يجب على المرء أن يعطي عقله وجسمه الراحة التي يحتاجها لحمايته من المخاطر المحتملة.

إجهاد العقل

أثبتت الدراسات الحديثة أن القراءة وحل الكلمات المتقاطعة والسدوكو من السلوكيات الخطيرة التي قد تسبب الزهايمر، وبهذه الدراسة يفند الاعتقاد السائد بأن تشغيل الدماغ يساعد العقل في البقاء بصحة جيدة، لكن الدراسة أشارت إلى أنه كلما عاش الإنسان فترة أطول، كان عرضة للإصابة بالزهايمر.

القيادة الكثيرة

إن قيادة السيارة تقتل الناس الذين تتراوح أعمارهم بين عام واحد و35 عاما أكثر من أي شيء آخر. وتشير الإحصائيات إلى أن نسبة الوفيات تقل كثيرا إذا التزم الشخص في المنزل، ولكن هل يمكن فعل ذلك حقا؟ إذا لم تكن تأبه بالحياة فانطلق إلى الطرقات، ولا تلتزم بالسرعات المحددة وتحدث بهاتفك الخلوي حتى تناول الطعام.

التعرض للتوتر

إن خلق التوتر في حياة المرء طريقة مناسبة للإصابة بكل أنواع الأمراض التي قد تصيب المرء وتفتك به، فالأشخاص المصابون بالتوتر المزمن لديهم غدة "كظرية" تعمل على مدار الساعة لفرز هرمون الادرنالين، الأمر الذي يتسبب بإرهاقها، وبالتالي يقل مستوى المناعة في الجسم ككل، ويصبح الجسد أكثر عرضة لتلقي الأمراض، وإذا لم تكن تأبه بنفسك، فاقلق كما شئت حتى على لون ربطة العنق، فالهرمونات لا تعلم ما الذي يجعلها تتحفز.

مشاهدة التلفزيون

من المعروف أن التلفزيون مصدر ترفيه وإلهاء لنسبة كبيرة جدا من الناس، وقد تدفع الملايين حول العالم بأن يلتزموا على الأريكة لمدة ساعات طويلة خلال اليوم الواحد، وفي دراسة أميركية تبين أن المواطن الأميركي العادي يمضي 9 سنوات من حياته يشاهد شاشة التفزيون، ويتناول المأكولات مثل البطاطا المقلية، بدلا من ممارسة التمرينات الرياضية، وهذا بحد ذاته يدمر جسم الانسان ويدفعه إلى الهلاك، وإذا لم يكن الإنسان قادرا على تغيير نمط حياته، فيمكنه على الأقل اختيار مشاهدة قنوات مفيدة وثائقية تضيف المعلومات.

الدخان

من الواضح والمعلوم أن التدخين قاتل، لهذا فقد أطلق العلماء عليها "أصابع السرطان"، فالأمراض التي يسببها الدخان جميعها قاتلة، ويقول الأطباء إن تناول سيجارة واحدة فقط يزيد من ضغط الدم، ويمنع توزع الدم بشكل مناسب لكافة أنحاء الجسم. فتخيل ما الذي يمكن لعلبة السجائر أن تفعل.

تناول الطعام غير الصحي

في العام الماضي، قتل 400,000 أميركي أنفسهم بسبب الطعام الذي كانوا يتناولونه. وتعتبر أمراض القلب المسبب الأول للوفاة في العالم، رغم أن بعض المسببات يكون سببها مرض وراثي، إلا أن أحد الأسباب الرئيسية تكون بتناول طعام مشبع بالدهون والسكريات مثل "الدونات" وغيرها من المأكولات.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »انا بدين (جاسم خلف الجاسم)

    الجمعة 25 آذار / مارس 2016.
    اعاني السمنة لانني ليس لدي ارادة ولا احب الحياة انتقم من الحياة بالطعام وازداد وزني والان اصبح 120 كيلوو هذا الرقم لم اكن اتخيل ان اصل له في يوم من الايام للاسف للاسف